الكولونيل اسحق زيدا يواصل مشاوراته في بوركينا فاسو
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

الكولونيل اسحق زيدا يواصل مشاوراته في بوركينا فاسو

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الكولونيل اسحق زيدا يواصل مشاوراته في بوركينا فاسو

اللفتنانت كولونيل اسحق زيدا
واغادوغو ـ فلسطين اليوم

يواصل الجيش الثلاثاء مشاوراته حول تنظيم مرحلة انتقالية في بوركينا فاسو بعدما المح الى انه قد يعيد السلطة الى المدنيين بسرعة كما تطالب به واشنطن ولندن.

والتقي اللفتنانت كولونيل اسحق زيدا الذي عينه الجيش رئيس المرحلة الانتقالية في بوركينا فاسو بعد سقوط الرئيس بليز كومباوري، نابا باونغو الثاني ملك الموسي اكبر قبيلة في البلاد على ان يتباحث بعد ذلك مع رجال الاعمال والنقابات بعد ظهر اليوم.

وقال الملك الذي يلقب ب"الموغو" اقوى زعيم تقليدي في بوركينا فاسو، لمراسلي وكالة فرانس برس بعد اللقاء "قالوا لنا انهم سيسلمون السلطة الى المدنيين وشجعناهم على السير في هذا الاتجاه". واضاف ان "يجب ان يستعيد البلد الهدوء والسلم ليتمكن من التطور".

من جانب اخر وبعد ما لزمت الصمت طويلا دعت فرنسا اكبر حليف دولي لبوركينا فاسو ليل الاثنين الثلاثاء الى تسليم الحكم الى المدنيين بسرعة.

وقال الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند من كندا انه "يجب التصرف بشكل يؤدي الى تنظيم انتخابات" و"كي يتم ذلك يجب ان تقوم بذلك سلطة مدنية بشكل طبيعي خلال الساعات المقبلة".

وحتى ذلك التصريح ظلت فرنسا متحفظة جدا حول الازمة في مستعمرتها السابقة خلافا لواشنطن الحليفة الكبيرة الاخرى لبوركينا فاسو التي دعت منذ الاحد الى عودة الحكم الى المدنيين.

واكتظت شوارع عاصمة بوركينا صباح الثلاثاء مجددا بالمارة وخرج الباعة المتنقلون يمارسون نشاطهم تحت شمس حارقة وفق ما لاحظ مراسل فرانس برس.

واستعاد السوق الكبير الذي يعتبر القلب التجاري النابض لواغادوغو نشاطه الاثنين وكذلك المصارف والمدارس بعد اسبوع تقريبا من الاغلاق في دلالة على عودة الحياة الى طبيعتها.

ووعد اللفتنانت كولونيل اسحق زيدا الذي عارضه الشارع والمعارضة وتحت ضغط دولي، الاثنين بعملية انتقالية "في اطار دستوري" مفسحا المجال امام احتمال تسليم السلطة الى سلطات مدنية.

وقال الضابط ان "السلطة التنفيذية ستقودها هيئة انتقالية في اطار دستوري". واضاف ان "هذه الهيئة الانتقالية ستقودها شخصية توافقية يعينها كل الفاعلين في الساحة الوطنية" في "اقرب وقت ممكن". واضاف "لسنا هنا لاحتكار الحكم".

وفي واغادوغو التقى  صباح الثلاثاء ممثلو المعارضة وساطة ثلاثية تقودها الامم المتحدة والاتحاد الافريقي الذي اختار رئيس وزراء توغو السابق آدم كوجو موفدا خاصا له في هذه الازمة، والمجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا.

وقد دعت الوساطة الثلاثية على غرار واشنطن منذ الاحد الى عملية انتقالية مدنية واعلن الاتحاد الافريقي بدوره الاثنين انه يمهل العسكريين "اسبوعين" لاعادة السلطة الى المدنيين.

واعلن الجيش الاثنين اعادة فتح الحدود البرية. وكان الجيش اغلق المجال الجوي والحدود البرية الجمعة لكن اعيد فتح المجال الجوي في اليوم التالي.

وشهدت واغادوغو الاسبوع الماضي انتفاضة شعبية ادت الى استقالة الرئيس بليز كومباوري بعد ما حكم البلاد 27 سنة عندما حاول تعديل الدستور للتمكن من الترشح الى ولاية ثالثة مثيرا غضب الشارع.

وعلى الفور علق العسكريون الدستور الذي ينص على تولي رئيس الجمعية الوطنية السلطة بالوكالة وحلوا البرلمان الذي كان رئيسه محسوبا على كومباوري واختفى حتى الان.

واعلن احد زعماء المعارضة ابلاسي ويدراوغو الاثنين ان زيدا مستعد لاعادة العمل بالدستور لكن الجيش لم يؤكد ذلك.

اما الرئيس السابق بليز كومباوري الذي لجأ الجمعة الى ساحل العاج فان فرنسوا هولاند اقر بانه السلطات الفرنسية عملت على ان يتم خروجه "بدون مأساة" لكن "دون المشاركة في ذلك ودون مزيد من التفاصيل.

واعلنت وكالة التصنيف المالي الاميركية ستاندارد اند بورز الثلاثاء انها تنوي خفض ترتيب بوركينا فاسو الى "بي" بسبب الغموض السياسي.

ويقيم هذا التصنيف قدرة بلاد على تسديد ديونها في المهلة المحددة الامر الذي يؤثر على قدرتها على الاقتراض.

أ ف ب

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكولونيل اسحق زيدا يواصل مشاوراته في بوركينا فاسو الكولونيل اسحق زيدا يواصل مشاوراته في بوركينا فاسو



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 19:59 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 11:43 2015 الأحد ,20 أيلول / سبتمبر

القنبلة والقرار

GMT 06:44 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

من هتلر والإنجيل إلى "داعش" والقرآن

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 06:41 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

فيروس "ترامب" اخترق النظام الأمريكى
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday