مضغ العلكة رياضة تحرق عشرات السعرات
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

مضغ العلكة "رياضة" تحرق عشرات السعرات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مضغ العلكة "رياضة" تحرق عشرات السعرات

مضغ العلكة "رياضة" تحرق عشرات السعرات
القاهرة - فلسطين اليوم

دراسة بريطانية وضعت جدولاً يربط بين نوع الرياضة ومدتها المطلوبة من أجل حرق

 سعرات حرارية تسببها كمية محددة من الطعام. الدراسة جاءت بأرقام ونتائج مفاجئة من بينها أن مضغ العلكة رياضة تستطيع إحراق مئات السعرات الحرارية.

فالسعرات الحرارية تدخل إلى جسمك وغيرها تخرج منه، ولكن ليس بالضرورة أن تكون متساوية بالمقدار وإن كانت مضادة لها بالاتجاه.. تلك هي المعادلة الأصعب.

ما يعتقده الكثيرون أن الذهاب إلى النادي الرياضي يعني إحراق سعرات حرارية كبيرة، فيما يتجاهلون كمية السعرات الموجودة بوجبة يظنون أنها خفيفة، وهنا تأتي النتيجة المخيبة حيث يزيد وزنهم رغم ممارستهم الرياضة.

وأظهرت الدراسة البريطانية التي أطلقتها مدرسة "هارفارد الطبية" جدولاً صحياً يربط ما بين نوع الرياضة المطلوب ممارستها من أجل إحراق ما يمكن إحراقه من سعرات.

فساعة من السباحة تكفي لإحراق نحو 5 علب من المشروبات الغازية، فيما تحرق ساعة على الدراجة الهوائية ثلاث قطع من الكعك المحلي، حتى مضغ العلكة رياضة قادرة على إحراق قطعة بطاطس، فيما تحرق ساعة من القراءة أربعة قطع منها.

أما الجري لمدة ساعة فتحرق بدورها وجبة سريعة من البرغر والبطاطس المقلية، أما جلوسك أمام الكمبيوتر بحد ذاته وما يتطلبه من تركيز ذهني فيحرق نسبة من السعرات تساوي ما تولده ربع قطعة من الشوكالاته.

لذا ربما عليك معرفة هذه المعلومات قبل زيارة السوبر ماركت أو الجيم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مضغ العلكة رياضة تحرق عشرات السعرات مضغ العلكة رياضة تحرق عشرات السعرات



GMT 16:59 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فوائد التوابل الحارّة

GMT 13:00 2017 الإثنين ,28 آب / أغسطس

الماء يساعد في نقية وتطهير الجسم

GMT 10:01 2017 الإثنين ,07 آب / أغسطس

فوائد الخوخ والبرقوق لصحة الأنسان

GMT 03:08 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

فوائد الدراق و البابايا
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 11:52 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

تليغرام وسيغنال وفايبر 3 بدائل "آمنة" لواتساب

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 14:26 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 00:57 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التكنولوجيا يُشيرون إلى موعد طرح الدمية الجنسية

GMT 19:13 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

هذا ما أراده سلطان

GMT 07:08 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

"الإخصاء" عقوبة "التحرش الجنسي" عند قدماء المصريين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday