بسمة وهبة تؤكّد أنها تحدّت السرطان ونجحت في هزيمته بالأمل والعزيمة
آخر تحديث GMT 18:34:22
 فلسطين اليوم -

بعدما شهدت الفترة الأخيرة وفاة فاروق الفيشاوي وميشال حجل بسببه

بسمة وهبة تؤكّد أنها تحدّت السرطان ونجحت في هزيمته بالأمل والعزيمة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بسمة وهبة تؤكّد أنها تحدّت السرطان ونجحت في هزيمته بالأمل والعزيمة

الإعلامية بسمة وهبة
القاهرة - فلسطين اليوم

كشفت الإعلامية بسمة وهبة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك" عن معاناتها مع مرض السرطان.

ونشرت بسمة صورة لها أثناء العلاج بالكيماوي وعلقت عليها قائلة " بقالي فترة ساكتة ومش حابة اتكلم .. بس الحقيقة بعد فراق العزيز الراحل فاروق الفيشاوي وفراق الجميلة الشابة ميشال حجل وصيفة ملكة جمال لبنان السابقة بنت الـ٢٥ سنة في نفس الأسبوع وقصص أخرى زادت مشاركتها في الفترة الأخيرة عن ناس اتعلقنا بيهم لكن المرض خطفهم مننا .. كل ده خلى بعض الأصوات تعبر عن فقدانها للأمل بعد سلسلة الصدمات دي، وتشوف إن التحدى مع السرطان ممكن يكون معركة خسرانة، علشان كده قررت وبعد تفكير طويل أشارككم قصة صغيرة..

وأضافت :البعض يعرف إني أُصبت بمرض السرطان اللي هو في الحقيقة أنا وصفته إنه مش بس مرض دي معركة حقيقية !.. ومهما الواحد اتكلم عن معركته ورحلة المرض، هيفضل من الصعب وصف بعض اللحظات اللي عدت عليه، لحظات الألم، بس النهاردة قررت أحكيلكم الزاوية الأهم للحدوتة، حدوتة الأمل.

وتابعت.. "للأسف سرطان يا بسمة" .. الجملة دي سمعتها من الدكتور بتاعي بعد الكشف والتحاليل.. لقيته بيقولهالي عشان الاقي نفسي فِي لحظة وبدون تفكير بقول "إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيرًا منها" .. قعدت أرددها بشكل فاجئني أنا شخصيًا! .. كان ساعتها وفِي لحظتها لازم اختار، هل استسلم للعدو ده؟، ولا أواجه وأحارب المعركة دي عشان الخسارة هنا مش زي أي خسارة .. دي حياتي .. حرفيًا .. مافكرتش كتير عشان إجابتي كانت قدام عيني، كانت بتتجلى في بسمة الأمل على وشوش اللي بحبهم، السبب الحقيقي اللي مخليني عايزة أحارب، عايزة أعيش.

أضافت.. "أولادي" اللي بحلم أشوفهم بيكبروا قدامي، أشوفهم بيتخرجوا، بيتجوزوا ويخلفوا ! .. "جوزي" حب عمري اللي شفت الخوف في عينيه، الخوف من الخسارة ! .. " أهلي ، اخواتي " .. كل دول هما أمل حياتي اللي عشانهم كان لازم أحارب وأخوض المعركة دي ، كان لازم أحاول أغلبه وأحاول أعيش ! .. كنت بسمع صوت بيتردد في وداني .. "يا أغلبه يا يغلبني" .. كنت بقوي نفسي بالصوت ده عشان أقدر أكمل المعركة ! ..

وقالت "كان الدكتور يبقى عايز يقولي الأعراض الجانبية للكيماوي أو العلاج كنت أقوله لا، مش عايزة أعرف !.. كنت أقول مش يمكن ربنا يعديها عليا من غير ما أختبر كل اللي هيقوله، ليه أعرف وأبقى مستنية العفريت يطلعلي .. شعري لما وقع قلت وماله ما كان ممكن شعري نفسه يتعب أو يحصل أي حاجة ويقع بردو .. ربنا كريم وبيعوض ... هيعوض".

"كنت بخرج من غير باروكة ألاقي المقربين مني بيزعقوا ويقولولي لا، خايفين عليا من نظرة شفقة أو حسرة أو تشفي، كنت بقول لا ، لو دي نقطة ضعف ، لو البعض هيشوفها كده ، فأنا ما قدميش غير المواجهة يا أما هتاكل فيا وتقضي عليا !..

ماتفتكروش من الكلام ده إني قوية أو أني يعني كنت قادرة أوي بالعكس كان فيه لحظات إنكسار، لحظات ألم ووجع محدش أبدًا .. أبدًا هيعرفها أو يعرف وقعها عليا ... ماحدش هيحسها زي ما أنا حسيتها.. بس مع كل لحظة ألم كنت بدور على باب للأمل .. في ضحكة من ولادي .. في طبطبة جوزي .. في حضن أهلي .. أصل كلنا عندنا شخص بنحبه وبيعز علينا فراقه .. وأنا مكنتش مستعدة أفارق خصوصًا لو الخيار متروك ليا ..

واختتمت كلامها "بعد ما خفيت الحمد لله كنت طول الوقت أقول ياااه ... فكم لله من لطف خفي يدق خفاه عن فهم الذكي ... وكم يسر أتى من بعد عسر ففرج كربة القلب الشجي" .. كم لله من لطف خفي في حياتي وحياتنا ؟ .. كم لله من منح جت في شكل مِحن ؟ .. إزاي كانت جوايز لينا في الرحلة اللي استصعبناها .. وإزاي مهما يأسنا وافتكرنا إن الدنيا ضلمت ... دايما الأمل موجود .. ماتيأسش .. عشان الأمل موجود بينا وباللي بنحبهم !.. ربنا يقدر كل شخص على رحلته .. ويقدرنا نساعد وندعم كل شخص محتاج دفعة للأمام .. ويشفي

قد يهمك أيضا :

بسمة وهبة تنشر صورة مع والدها للمرة الأولى وتوجّه رسالة مؤثرة

تفاصيل أزمة إيقاف برنامج شيخ الحارة واستقالة بسمة وهبة

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بسمة وهبة تؤكّد أنها تحدّت السرطان ونجحت في هزيمته بالأمل والعزيمة بسمة وهبة تؤكّد أنها تحدّت السرطان ونجحت في هزيمته بالأمل والعزيمة



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم

درة بفستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي

القاهرة - فلسطين اليوم
تألقت درة بإطلالة بفستان يشبه فستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019، والذي انطلق منذ قليل بمصر، حيث خطفت النجمة التونسية الأنظار بفستانها الفوشيا المنفوش، وحازت طلتها على إعجاب الجمهور. فستان درة يخطف الأنظار في مهرجان الجونة وكانت درة من أوائل من حضروا إلى السجادة الحمراء للمهرجان، باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم الدورة الثالثة، وظهرت بفستان فوشيا ملكي منفوش، متعدد الطبقات، ونسقته مع حقيبة لامعة، وأقراط ماسية، واعتمدت تسريحة شعر بسيطة مرفوعة إلى الخلف.  الفنانة درة لم تكشف عن حتى الآن عن مصمم فستانها الذي سرق عدسات الكاميرات، كما تعرضت لموقف محرج أثناء الحفل، حيث كادت أن تسقط بسبب طول الفستان وثقله، ولكنها تجاوزت الموقف سريعا. وقد يهمك أيضًا: إيلي صعب يُضيف بعض التعديلات البسيطة على أزياء ...المزيد

GMT 02:10 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 فلسطين اليوم - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 فلسطين اليوم - أفكار بسيطة لديكور مميز لمنزلك في استقبال خريف 2019

GMT 04:47 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

10 افكار مبتكرة لتزيين سيارة العروس 2019
 فلسطين اليوم - 10 افكار مبتكرة لتزيين سيارة العروس 2019

GMT 07:44 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

هازارد يثير حيرة زيدان قبل مواجهة سان جيرمان

GMT 10:54 2019 السبت ,20 إبريل / نيسان

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يصل إلي القاهرة

GMT 10:41 2018 الأربعاء ,01 آب / أغسطس

تحذير" لعبة مومو" على هاتفك تهدد حياة الأطفال

GMT 02:46 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

افتتاح كلية الدراسات العليا التابعة لجامعة القدس المفتوحة

GMT 05:43 2016 الأحد ,22 أيار / مايو

الكارتون الرابع

GMT 02:13 2016 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

نقص الأمطار ينذر بحدوث مجاعات في جنوب أفريقيا

GMT 01:58 2017 السبت ,11 شباط / فبراير

عائشة بن عثمان تكشف تفاصيل لقاء جورج وسوف

GMT 05:41 2016 الإثنين ,10 تشرين الأول / أكتوبر

ابتسامة شماتة تظهرها ابنة كلينتون على فضيحة دونالد ترامب

GMT 22:01 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات هوندا سيفيك 2016 في فلسطين
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday