البطش يكشف عن الأسباب التي تؤدي إلى انفجار الأوضاع في غزّة
آخر تحديث GMT 05:27:55
 فلسطين اليوم -

أكّد لـ"فلسطين اليوم" ضرورة تطبيق المصالحة

البطش يكشف عن الأسباب التي تؤدي إلى انفجار الأوضاع في غزّة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - البطش يكشف عن الأسباب التي تؤدي إلى انفجار الأوضاع في غزّة

خالد البطش
غزة – محمد حبيب

أكّد القيادي في حركة "الجهاد الإسلامي في فلسطين" خالد البطش أنَّ حكومة التوافق الوطني، التي تم تشكيلها بموجب اتفاق المصالحة الأخير في بين حركتي "فتح" و"حماس"، في غزة، فشلت في تأدية واجباتها، وحلّ أزمات قطاع غزة المتراكمة.

وأوضح البطش، في مقابلة مع "فلسطين اليوم"، أنَّ "عددًا من الفصائل الفلسطينية في غزة تقدمت، في اجتماعاتها الدورية، بفكرة عقد مؤتمر وطني، لحل أزمات قطاع غزة"، مشيراً إلى أنَّ "توصيات المؤتمر ومقترحاته ستصبح ملزمة، وستعبر عن الموقف الوطني الفلسطيني".

وأبرز البطش أنَّ "الأزمات تتفاقم في قطاع غزة، ويجب الإسراع في عقد هذا المؤتمر، لتجاوز كل الخلافات الداخلية، ووضع العربة على الطريق الصحيح". موضحًا أنَّ "الوطن بحاجة لهذه المؤتمرات، والحلول، لكي تساهم في الضغط على كل من يعطل تطبيق اتفاق المصالحة".

وعن مشكلة معبر رفح البري مع مصر، الذي يمثل المنفذ الوحيد للقطاع على العالم الخارجي، أوضح  القيادي البطش أنَّ "الحركة، تحدثت مع الأشقاء المصريين، في شأن ضرورة حل مشكلة المعبر، لأنه معبر فلسطيني مصري"، مشيرًا إلى أنَّ "الجانب المصري اتخذ موقفًا عقب الانقسام عام 2007، بالتعامل مع السلطة الفلسطينية ممثلة بالرئيس أبو مازن، وعدم الاعتراف بحكومة حماس في قطاع غزة، وهو ما أثر على وضع المعبر".

وأشار البطش إلى أنَّ "المرحلة الراهنة، وبعد اتفاق المصالحة، وتشكيل حكومة التوافق، الحل يكمن في استلام السلطة للمعبر"، متسائلاً عن سبب عدم إقدام الحكومة على هذه الخطوة حتى الآن".

ودعا البطش، الرئيس عباس، إلى "إصدار توجيهاته لإدارة المعابر الفلسطينية، واستلام معبر رفح وإدارته. مع الحفاظ على الموظفين العاملين"، موضحًا أنَّ "السلطة أخطأت وساهمت في زيادة العبء المالي على الموازنة، عند قراراها بتوقيف الموظفين عن العمل في غزة"، مؤكدًا أنهم "لو استمروا في أماكن عملهم لما وظفت حماس هذا الكم من الموظفين، ليسدوا مكانهم في المرحلة الماضية".

وأوضح البطش أن "الحل الوحيد للخروج من الحال الصعب الذي يعيشه سكان قطاع غزة، يكمن في تطبيق اتفاق المصالحة"، داعيًا الرئيس محمود عباس إلى "عقد اجتماع للإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير الفلسطينية، بغية تحقيق مبدأ الشراكة الوطنية في المنظمة، حتى تكون ممثلاً فعليًا للجميع. فضلاً عن الضغط لسرعة إعادة إعمار قطاع غزة، وأن يقوم بدوره في إصدار توجيهاته لفتح معبر رفح وبقية المعابر، والاتصال بالأشقاء المصريين، لإنهاء المعاناة الواقعة على قطاع غزة".

وحذّر البطش من "بقاء الوضع على ما هو عليه"، مؤكدًا أنَّ "استمرار الأوضاع على ما هي عليه في قطاع غزة يعني أن انفجارًا كبيرًا، سيحدث في أية لحظة".

وأردف البطش "نحن في الجهاد الإسلامي ننصح أن يكون الانفجار بوجه المحتل، بمعنى تلبية مطالب الناس وتحويلها إلى عناصر قوة في المقاومة، ولكن أن نبقى نراهن على صبر الناس فهذا غير مقبول".

وعن استعداد المقاومة الفلسطينية لأية مواجهة مع الاحتلال، أكّد البطش أنَّ "المقاومة جاهزة، وقادرة على الدفاع عن أبناء شعبها. ولن تبقى مكتوفة الأيدي أمام حالة الحصار وعدم بدء الإعمار، وفتح المعابر لدخول مواد البناء".

وفي شأن دور حركة "الجهاد الإسلامي"، في حلحلة الأزمات، بيّن البطش أنَّ "الحركة ستواصل الضغط والطلب من المسؤولين لتحمل مسؤولياتهم الأخلاقية والوطنية، حتى تفتح المعابر، للوصول إلى الإعمار، كأقل واجب يمكن أن يقدم للشعب الفلسطيني الذي عانى وضحى أثناء الحرب الإسرائيلية الأخيرة".

وعن العلاقة مع حركة "حماس"، أكّد البطش أنَّ "الجهاد الإسلامي  تعيش حالة من التفاهم مع كل فصائل المقاومة، وليس لديها مشكلة مع أحد"، موضحًا أنَّ "العلاقة مع حركة حماس قوية، ومتينة، لا تهتز بتصرف خاطئ هنا أو خرق هناك".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البطش يكشف عن الأسباب التي تؤدي إلى انفجار الأوضاع في غزّة البطش يكشف عن الأسباب التي تؤدي إلى انفجار الأوضاع في غزّة



تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية

موديلات أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي

واشنطن - فلسطين اليوم
أصبح معظم النساء العاملات والموظفات يمارسن أعمالهن من المكتبية من المنزل منذ بداية انتشار فيروس "كورونا" وفرض الحجر الصحي، بانتظار أن تعود الحياة إلى سابق عهدها قريباً بعد انتهاء هذه الأزمة واحتواء الفيروس، وبانتظار ذلك الوقت جمعنا لك اليوم بالصو أبرز موديلات أزياء للدوام من أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي.حيث إن أمل تعتبر من أكثر النساء أناقة في العالم ولاسيما عندما يتعلق الأمر بالإطلالات الخاصة بالعمل، وهي تمتلك أسلوباً خاصاً في الموضة ميزها عن غيرها يجمع بين النمط الكلاسيكي لكن دائماً مع لمسات من العصرية. وفي اطلالات الدوام أو التنسيقات الرسمية في فصل الربيع عموماً نراها تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية مثل الفساتين الميدي أو التيورات الأنيقة المؤلفة من البليزر والتنورة، وأحياناً تعتم...المزيد
 فلسطين اليوم - أبرز 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 22:16 2020 الأحد ,22 آذار/ مارس

الاحتلال يعتقل ثلاثة شبان من الزاوية

GMT 10:15 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية تعاكس توجهاتك

GMT 04:02 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

والد ميغان ماركل يكشّف تفاصيل حفل زفافها الأول في جاميكا

GMT 00:05 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

سعر الريال العماني مقابل الشيكل الاسرائيلي السبت

GMT 03:22 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

سعد لمجرد يكشف حقيقة خطبته إلى الفنانة ابتسام تسكت

GMT 23:57 2014 الأربعاء ,10 أيلول / سبتمبر

استخدمتُ "الليكرا" و"الجينز" في مجموعتي الجديدة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday