سلفيون هددوني بقتل إبني واتهمتني بالكفر
آخر تحديث GMT 19:40:08
 فلسطين اليوم -

عثمان بالحاج عمر لـ"العرب اليوم":

سلفيون هددوني بقتل إبني واتهمتني بالكفر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - سلفيون هددوني بقتل إبني واتهمتني بالكفر

أكد الأمين العام لحزب "البعث" التونسي عثمان بالحاج عمر
تونس ـ أزهار الجربوعي       تلقيه رسالة تهديد بقتل ابنه، اتهمته بـ"الكفر والإلحاد"، لكنه استبعد فرضية أن تقف جهات "سلفية" وراء هذا التهديد ، لأنه ملتزم دينيًا، وليس له أي عداء مع التيارات "السلفية" .
وقال الأمين العام لحركة "البعث" التونسي، عثمان بالحاج عمر لـ"العرب اليوم" أنه عثر على رسالة ممضاة من مجهول، في صندوق بريد منزله، وأوضح أنه سلم الرسالة الورقية إلى مركز الأمن الرئيسي، في حضور فرقة الشرطة العدلية، التي تعاملت مع القضية بكل جدية، وتعهدت بتوفير الحماية له ومراقبة محيط بيته.
وأوضح زعيم حركة "البعث" التونسية أن باعث الرسالة، الذي أطلق على نفسه "فاعل خير"، قد "ادعى أن مجموعة سلفية تخطط لقتل أحد أبنائي انتقامًا مني، ونكالة في شخصي، لأنني، حسب ما تناهى لمسمع فاعل الخير هذا، من أن الجماعة تزعم أنني ملحد وكافر ولا أؤمن بالله".
وأكد عمر أنه لا يتهم جهات سلفية بالوقوف وراء التهديد بالقتل الذي وصله، مشددًا على رفضه هذه التهم التكفيرية، التي لا سند لها في الواقع، باعتباره ملتزم دينيًا، ولا تربطه علاقة عداء بالتيار السلفي، متهمًا من وصفهم بـ"الجهات المشبوهة التي لا علاقة لها بالعروبة والإسلام"، معتبرًا أنها "عصابات إجرامية مأجورة، تعمل لصالح جهة أو جهات مشبوه، ووفق أجندات لا وطنية".
وأوضح عثمان بالحاج عمر"أن الرسالة غير مختومة وغير مؤرخة، ومكتوبة بخط رديء (للتمويه) حسب أعوان الشرطة"، لافتًا إلى أن العبارات الواردة في الرسالة تدل على مستوى تعليمي وسياسي أرفع بكثير مما حاول صاحبها أن يوحي به، من خلال الخط الرديء الذي استعمله، حيث قال "إن الرسالة فيها من المفردات ما يدل على أن صاحبها مواكب للأحداث، ولحركاتي، من خلال الإشارة إلى كلمات استعملتها في رثاء الشهيد شكري بلعيد"، مشيرًا إلى أن مرسل التهديد بالقتل واثق من الوقائع التي ذكرها، حتى أنه "ترجاه كي لا يهمل إفادته، وأن لا يتجاهل تحذيره، كما فعل (حسب اعتقاده) المعارض شكري بلعيد".
وتعهد عمر بالتزامه بمواصلة خطه النضالي في حركة "البعث"، وفي "الجبهة الشعبية"، حيث قال "أنا متعهد بالتمسك بمبادئي ومواقفي السياسية، ولن تثنيني هذه التهديدات أن أصدع عاليًا بموقفي المعارض، بل المناهض للسلطة القائمة، شخوصًا وسياسات، وسوف لن أوفر جهدًا في فضح كل السياسات المناهضة للشعب والوطن، وفي المطالبة بعقد مؤتمر الإنقاذ وتشكيل حكومة أزمة، لتخليص الشعب من أزمته الراهنة، التي أغرقته فيها حكومة الترويكا (النهضة،التكتل،المؤتمر من أجل الجمهورية)".
كما دعا الأمين العام لحزب حركة "البعث" المعارض في تونس، وزير الداخلية ورئيس الجمهورية المنصف المرزوقي إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة لتوفير الحماية له ولعائلته من التهديدات التي وصلته.
وأوضح القيادي في الـ"جبهة الشعبية" في حديث خاص لـ "العرب اليوم"، أن مرسل الرسالة، الذي أطلق على نفسه "فاعل خير"، حاول التمويه لتوريط جهة معينة، مطالبًا الرئيس التونسي، ووزير الداخلية بتوفير الحماية له ولابنه، ولكل سياسي ومواطن تونسي.
من جانبه، أكد نائب الأمين العام لحزب "الوطنيين الديمقراطيين الموحد" محمد جمور لـ"العرب اليوم" أن الحزب قد قرر رفع ملف اغتيال زعيمه شكري بلعيد إلى مجلس حقوق الإنسان في جنيف، لسبب ما اعتبره محاولات للتعتيم على قاضي التحقيق، مشيرًا إلى أن الأبحاث الجارية في القضية لا تتقدم  بالشكل المطلوب، وملوحًا بإمكان اللجوء إلى القضاء الدولي، حال انعدام ضمانات الثقة من القضاء التونسي، ومنتقدًا عدم استجواب وزير الداخلية علي العريض، ومنددًا بغياب التحاليل الباليستية (التحاليل الجنائية لفوارغ الطلقات) عن ملف القضية، حيث أكد أنه قد تم إعلام مجلس حقوق الإنسان في جنيف بتحفظات الحزب كافة على ملف الأبحاث المتعلقة باغتيال الأمين العام لـ "الوطنيين الديمقراطيين" شكري بلعيد، في السادس من شباط/ فبراير الماضي، عقب تعرضه إلى إطلاق نار من مجهول، مشيرًا إلى أن المجلس كان يتابع الملف عن كثب.
وحَمَّلَ جمور الحكومة التونسية جزءًا هامًا من المسؤولية في اغتيال بلعيد، سياسيًا وأخلاقيًا وقانونيًا، معتبرًا تواصل التهديدات بالاغتيال ضد المناضلين والسياسيين والنقابين، فضلاً عن الخوف على سلامة أرمة بلعيد وبنتيها، دفع الحزب إلى رفع الملف إلى مجلس حقوق الانسان في جنيف.
هذا، وقد أكد جمور، ردًا على المعلومات المسربة بشأن تسليم قاتل بلعيد إلى الداخلية التونسية من جانب حرس الحدود الجزائري، أكد أن هذه المعلومة، لو ثبتت صحتها، ستشكل خطرًا كبيرًا على القضية، وانحرافًا في مسار التحقيقات.
palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سلفيون هددوني بقتل إبني واتهمتني بالكفر سلفيون هددوني بقتل إبني واتهمتني بالكفر



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 08:37 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"القوس" في كانون الأول 2019

GMT 08:15 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

جيسي عبدو تختلف مع أمها بسبب عملها في مسلسل "فخامة الشك"

GMT 22:29 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

الاحتلال يعتقل شابين من العيسوية

GMT 19:57 2020 الإثنين ,23 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 15:48 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

سعر كيا سورينتو 2016 في المغرب

GMT 14:43 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

نبات الصبار صيدلية الصحراء
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday