ديفيد كاميرون يحذر المسلمين البريطانيين من مساعدة التطرف
آخر تحديث GMT 15:12:47
 فلسطين اليوم -

دعا الآباء والأمهات لوقف إلقاء اللوم على الأجهزة الأمنية

ديفيد كاميرون يحذر المسلمين البريطانيين من مساعدة التطرف

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ديفيد كاميرون يحذر المسلمين البريطانيين من مساعدة التطرف

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون
لندن - ماريا طبراني

كشف رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون عن أنَّ الكثير من المسلمين البريطانيين "يتغاضون بهدوء عن التطرف". وفي خطاب شديد اللهجة، أكد أنَّه سيحث الأسر على التحدث ضد "الأيديولوجية السامة"، التي أسفرت عن جلب المئات من الشباب إلى المحاربة في صفوف تنظيم "داعش" المتطرف.

ودعا رئيس الوزراء الآباء والأمهات لوقف إلقاء اللوم على الشرطة والأجهزة الأمنية لفشلها في منع المراهقين البريطانيين المتجهين إلى سورية.

وأبرز كاميرون قضيتين هذا الأسبوع الأولى لفتى عمره 17 عامًا من شمال بريطانيا فجر نفسه في العراق والثانية لثلاث شقيقات هجرن أزواجهن ويعتقد أنهن في سورية مع أطفالهن التسعة،  مثالًا على كيفية انزلاق الناس من التحيز لقناعات معينة إلى التطرف.

وأضاف كاميرون، خلال كلمته في مؤتمر أمني كبير في سلوفاكيا: لقد كان لدينا دائما شباب من الرجال والنساء غاضبين بشان قضايا ثورية مفترضة، ولكن ما يحدث هو الشر، وغير مُجدي.

وأضاف: هناك أناس يتبنون بعض وجهات النظر هذه ولا يذهبون إلى حد الدعوة إلى العنف لكنهم بإيمانهم ببعض هذه القناعات يعطون هذا الخطاب الإسلامي المتطرف وزنا ويقولون لإخوانهم المسلمين أنتم جزء من هذا.

وتابع: هذا يمهد الطريق أمام الشبان بتحويل القناعات المسبقة المضطربة إلى نوايا قاتلة. ويأتي تدخل كاميرون وسط مخاوف متزايدة بشأن تطرف الشباب المسلمين البريطانيين.

ومن جانبه؛ أوضح مصدر في مكتب كاميرون، أننا في حاجة إلى حوار صريح عن الدور الذي ينبغي أن يؤديه كل فرد. وأضاف: جزء من هذا يتمثل في تشجيع الناس في تلك المجتمعات الذين يريدون المساعدة في معالجة تطرف الشباب على أن يتقدموا إلى الصدارة ويساعدوا في العمل معا لمعالجة هذه المشكلة.

وتعقيبًا على كلمة كاميرون؛ شدد مجلس "مسلمي بريطانيا" على أنَّه من الخطأ القول بأنَّ المجتمعات الإسلامية دفعت الشباب إلى التطرف.

وأكد كاميرون في كلمته أن للحكومة دورا يجب أن تؤديه في معالجة التطرف ولكن للمجتمعات والأسر الإسلامية دور ينبغي أن تضطلع به.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ديفيد كاميرون يحذر المسلمين البريطانيين من مساعدة التطرف ديفيد كاميرون يحذر المسلمين البريطانيين من مساعدة التطرف



تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية

موديلات أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي

واشنطن - فلسطين اليوم
أصبح معظم النساء العاملات والموظفات يمارسن أعمالهن من المكتبية من المنزل منذ بداية انتشار فيروس "كورونا" وفرض الحجر الصحي، بانتظار أن تعود الحياة إلى سابق عهدها قريباً بعد انتهاء هذه الأزمة واحتواء الفيروس، وبانتظار ذلك الوقت جمعنا لك اليوم بالصو أبرز موديلات أزياء للدوام من أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي.حيث إن أمل تعتبر من أكثر النساء أناقة في العالم ولاسيما عندما يتعلق الأمر بالإطلالات الخاصة بالعمل، وهي تمتلك أسلوباً خاصاً في الموضة ميزها عن غيرها يجمع بين النمط الكلاسيكي لكن دائماً مع لمسات من العصرية. وفي اطلالات الدوام أو التنسيقات الرسمية في فصل الربيع عموماً نراها تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية مثل الفساتين الميدي أو التيورات الأنيقة المؤلفة من البليزر والتنورة، وأحياناً تعتم...المزيد
 فلسطين اليوم - أبرز 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 22:16 2020 الأحد ,22 آذار/ مارس

الاحتلال يعتقل ثلاثة شبان من الزاوية

GMT 10:15 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية تعاكس توجهاتك

GMT 04:02 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

والد ميغان ماركل يكشّف تفاصيل حفل زفافها الأول في جاميكا

GMT 00:05 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

سعر الريال العماني مقابل الشيكل الاسرائيلي السبت

GMT 03:22 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

سعد لمجرد يكشف حقيقة خطبته إلى الفنانة ابتسام تسكت

GMT 23:57 2014 الأربعاء ,10 أيلول / سبتمبر

استخدمتُ "الليكرا" و"الجينز" في مجموعتي الجديدة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday