وزير خارجية بريطانيا يطالب بعدم استقبال المهاجرين الأفارقة
آخر تحديث GMT 13:50:59
 فلسطين اليوم -

أكد أنَّهم يهددون الأمن ومستوى المعيشة في القارة الأوروبية

وزير خارجية بريطانيا يطالب بعدم استقبال المهاجرين الأفارقة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وزير خارجية بريطانيا يطالب بعدم استقبال المهاجرين الأفارقة

وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند
لندن ـ كاتيا حداد

صرَّح وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند، بأن المهاجرين حول كالييه يشكلون خطرًا على أمن نفق بحر المانش، مشيرا إلى أن إرسالهم إلى أوطانهم يجب أن يكون من الأولويات القصوى.

وحذر هاموند، من أن ملايين المهاجرين الأفارقة باتوا يشكلون خطرًا على مستوى المعيشة والبنية الاجتماعية في المملكة المتحدة وبقية أوروبا، لافتا إلى أنَّ المهاجرين واثقون جدًا من أنهم لن يعودوا إلى أوطانهم بموجب قوانين الإتحاد الأوروبي.

وأضاف أنَّه لن يكون مستدامًا في حال كان على أوروبا استيعاب ملايين من المهاجرين الأفارقة, موضحًا أنَّه لطالما كان هناك عدد كبير من المهاجرين في منطقة كالييه، مبرزا أنَّ ذلك بمثابة تهديد لأمن نفق بحر المانش، ومن ثم يجب التنسيق مع الحكومة في فرنسـا من أجل التعامل مع الأسباب التي أدت إلى حدوث هذه المشكلة.

وفي حديثه خلال الزيارة التي يجريها في سنغافورة، ذكر هاموند أنَّ الفجوة في مستويات المعيشة بين أوروبا وأفريقيا تعني بأنه سيكون هناك دائمًا  دافع اقتصادي للأفارقة ومحاولة الذهاب إلى أوروبا للارتقاء بمستوى المعيشة.

وشدَّد على أنَّه لابد من التوصل إلى حل لهذه المشكلة في نهاية المطاف عن طريق إرجاع هؤلاء المهاجرين ممن ليس لديهم الحق في طلب اللجوء إلى بلادهم مرة أخرى، وهي ما ستكون الأولوية رقم 1 التي سيجري العمل عليها.

وأشار إلى أنَّ قوانين الإتحاد الأوروبي هي من تمنح الثقة لكل من تطأ قدماه أوروبا في أنه لن يعود أبدًا إلى بلاده مرة أخرى، ولكن الاستمرار على هذا الحال سيؤدي إلى تأزم الموقف في أوروبا لأنها لا تستطيع حماية نفسها والحفاظ على مستوى المعيشة والبنية الاجتماعية إذا كان عليها استيعاب ملايين المهاجرين من إفريقيا.

ويرى هاموند بأن مفتاح حل الأزمة في كالييه التي يتجمع عندها المئات أملا في العبور إلي بريطانيا هو من خلال ضمان إرجاعهم إلى أوطانهم.

وتأتي تصريحات فيليب هاموند في أعقاب تحذير رئيس الوزراء اليوناني اليكسيس تسيبراس من أن بلاده تعاني من تدفق كبير للمهاجرين الذين يتوافدون عبر البحر الأبيض المتوسط قادمين من الشرق الأوسط وأفريقيا، فوفقا لأحدث الأرقام من وكالة الحدود في الإتحاد الأوروبي فرونتكس فإن الشهر الماضي وحده شهد وصول ما يقرب من 50,000 مهاجر إلى أوروبا عبر اليونان مقارنة بإجمالي 41,700 في العام الماضي بأكمله.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير خارجية بريطانيا يطالب بعدم استقبال المهاجرين الأفارقة وزير خارجية بريطانيا يطالب بعدم استقبال المهاجرين الأفارقة



تسبب الوباء في إلغاء وإرجاء الكثير من أسابيع الموضة

بيلا حديد تتبرع بأرباح مجموعتها الجديدة من الـ"تي شيرت"

واشنطن - فلسطين اليوم
إلغاء وإرجاء تلو الآخر، هكذا هو حال أسابيع الموضة والمهرجانات الدولية، في ظل أزمة انتشر فيروس كورونا - لعنة العالمة الجديدة - حتى أن النجمات التزمن منازلهنّ للمساهمة في الحد من انتشاره، ومؤخرًا أعلنت عارضة الأزياء بيلا حديد، أنها تعمل على تصنيع مجموعة من الـ تي شيرت بصيحة الـ tie-dying والتبرّع بالأرباح لمساعدة الأشخاص المتضررين من فيروس كورونا. وقد أطلّت في اليوم التالي في نيويورك، بعدما خرجت من منزلها للتزوّد بالمأكولات. وقد كشفت إطلالة بيلا عن صيحة رائجة كثيرة مؤخراً وهي الجاكيت باللون الأصفر. إذ تألقت حديد بمعطف قصير أصفر، نسّقت معه تي شيرت أسود وسروال جينز. وأنهت اللوك بحذاء رياضي من ماركة New Balance x Aime Leon Dore. المجموعات التي تم عرضها في أسابيع الموضة حول العالم، أثبت أن صيحة الجاكيت الأصفر ستفرض نفسها في ربيع وصيف 2020-2021، بعدما ...المزيد

GMT 17:41 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

إيقاف الإيطالي إيانوني 18 شهرا لتعاطيه المنشطات

GMT 17:43 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

الغموض يحوم حول مصير طواف فرنسا 2020

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 08:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يلتزمون بوعودهم

GMT 04:13 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

طريقة عمل البراونيز
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday