جون كيري يوضّح أن بريطانيا عرقلت خطط بلاده في سورية
آخر تحديث GMT 13:11:33
 فلسطين اليوم -

بعدما صوّت البرلمان ضد القصف في آب 2013

جون كيري يوضّح أن بريطانيا عرقلت خطط بلاده في سورية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - جون كيري يوضّح أن بريطانيا عرقلت خطط بلاده في سورية

وزير الخارجية الأميركي، جون كيري
واشنطن ـ يوسف مكي

كشف وزير الخارجية الأميركي، جون كيري أن تصويت البرلمان البريطاني ضد قصف سورية عرقل خطط الولايات المتحدة لاستخدام القوة ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد ردًا على استخدامه للأسلحة الكيميائية، وتردد منذ فترة طويلة أن الرئيس الأميركي باراك أوباما تراجع عن خطته لقصف سورية بسبب هزيمة ديفيد كاميرون في مجلس العموم عام 2013 وهو ما أكده وزير الخارجية الأميركي المُنتهية ولايته رسميا، وعندما سُئل أوباما عن تلك اللحظة أوضح أنه قرر عدم فرض "خط أحمر" ضد استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية.

وأوضح كيري، الخميس، أن التصويت البريطاني يعني أن الرئيس الأميركي شعر أنه ليس لديه أي خيار آخر سوى الحصول على موافقة من الكونغرس الأميركي، مشيرًا إلى أن "الرئيس

قرر أنه في حاجة إلى الذهاب إلى الكونغرس بسبب ما حدث في بريطانيا العظمى، حيث ذهب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أمام البرلمان ساعيًا إلى لحصول على تصويت بالموافقة على المشاركة في العمل الذي كنا سنشارك فيه لكن البرلمان رفض المشاركة وهزم كاميرون"، وصوت البرلمان  بـ 285-272 صوتًا ضد القصف في أغسطس/ آب 2013، فيما تباطأت محاولة أوباما في الحصول على موافقة الكونغرس لتوجيه غارات إلى سورية فيما بدا مسارًا سريعًا نحو الحرب، وفي حين كان البيت الأبيض يضغط على أعضاء الكونغرس للتصويت لصالح المشاركة إلا أنه تم التوصّل إلى الاتفاق والذي وافق نظام الأسد بمقتضاه على التخلي عن الأسلحة الكيميائية وفي نهاية الأمر لم تطلق الولايات المتحدة أية هجمات.

واعتبرت الأسابيع الأخيرة في صيف 2013 لحظات حاسمة في رئاسة أوباما، وذكر النقّاد في الولايات المتحدة والشرق الأوسط أن الفشل في فرض الخط الأحمر أدّى إلى تحطيم مصداقية أميركا وشجع روح المغامرة بواسطة أعداء أميركا، وجادل النقاد بأن قرار روسيا لضم شبه جزيرة القرم في العام التالي شجّع نظام الأسد على تنفيذ فظائع ضد المدنيين في سورية، وأوضح أوباما ومؤيدوه أن التهديد الحقيقي من التدخل العسكري أجبر الأسد على التخلي عن ترسانته من الأسلحة الكيميائية ما أزال خطر احتمالية وقوع الأسلحة في أيدي المتطرّفين.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جون كيري يوضّح أن بريطانيا عرقلت خطط بلاده في سورية جون كيري يوضّح أن بريطانيا عرقلت خطط بلاده في سورية



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

الملكة ليتيزيا تخطف الأنظار بفستان ارتدته العام الماضي

مدريد - فلسطين اليوم
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019.وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أز...المزيد

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 08:16 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العذراء" في كانون الأول 2019

GMT 08:06 2014 الجمعة ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أنظار العالم تتجه إلى الطفلة الرّوسيّة كرستينا بيمنوفا

GMT 08:05 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الأسد" في كانون الأول 2019

GMT 09:28 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

مراهقة أفغانية تواجه رغبة أبويها بتزويجها وتصبح فنانة "راب"

GMT 18:22 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط

GMT 17:42 2014 الأحد ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

رغبات الانحراف الجنسي لدى الرجال أكثر من النساء

GMT 14:07 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

توافقك الظروف المهنية اليوم لكي تعالج مشكلة سابقة

GMT 10:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 06:03 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات شقق فخمة بمساحات واسعة تخطف الأنظار
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday