فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر
آخر تحديث GMT 16:05:05
 فلسطين اليوم -

كوليكشن ترست" تتعاقد مع "غوغل" على تصوير 7 غرف

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر

غرفة وايت دروينغ في قصر باكنغهام
لندن ـ كاتيا حداد

يعد قصر باكنغهام حلمًا "بعيد المنال" يراود الكثيرين لرؤيته من الداخل فقط، ولكن الآن يمكن لهؤلاء الطامحين الإقامة في منازلهم الخاصة مع إضفاء لمسات ملكية تزيِّن هذا القصر بالفعل، فالخيارات أصبحت متوافرة للجميع ومن دون عناء، فقط كل ما تحتاجه هو الأموال الطائلة التي تنقلك في غمضة عين إلى حياة الملوك المترفة.

وللحصول مثلًا على أقمشة المفروشات الملكية هناك الكثير من الخيارات عبر موقع "ديساينرغويلد دوت كوم"، بينما يقدم محل زوفاني ورق جدران مشابه لنقوش جدران القصر، ويقدم سيمون إيدشونز أريكة بسعر 799 جنيه إسترليني تشبه أريكة ملكية، ويعرض متجر سيفر مجموعة من الخزفيات التي أثرت القصر.

وقد اعتلت الملكة فيكتوريا العرش العام 1837، وهي تبلغ من العمر 18 عامًا، وسُحرت كثيرًا بقصرها الجديد "باكنغهام"، وكتبت في مذكراتها "غرف قصر باكنغهام مرتفعة جدًا ولطيفة ومبهجة والحديقة كبيرة وجميلة جدًا"، ولكن للأسف فرحتها لم تدم طويلاً، فاختطفت مظاهر الإهمال فرحة الملكة وحاشيتها سريعًا.

دورات المياه في القصر الجديد لا تجف، وجرت عادة أهل لندن على إلقاء القمامة حول جدران القصر، والمداخن كانت سيئة، وممرات الخدم عبارة عن متاهة، وكانت التمديدات تؤدي إلى تبريد الماء الساخن لحين ووصوله إلى الغرف الملكية، فشكت الحاشية مرارًا وتكرارًا، وكتبت وصيفتها فريدا أرنولد "إنه يشبه القبر، لم أشعر بالبرد طوال حياتي مثل اليومين الذين قضيتهما في هذا القصر.

وتولى الأمير ألبرت الأمر وبنى كنيسة صغيرة للأسرة، إلا أن الزوجين ظلّا يريان منزلهما سيئًا وباردًا وضيقًا، وأي شخص ينظر إلى القصر اليوم لا يستطيع تصديق ما يقرأ، فمنذ ذلك الحين أضيفت عليه الكثير من التحسينات.

وتعمل مؤسسة رويال كوليكشن ترست الخيرية على إدارة القصر الآن، وعملت مع شركة غوغل لإتمام جولة تصوير 7 غرف في القصر، ويفتح الباب على مدخل كبير يؤدي إلى درج أكبر ثم قاعدة جرين دراوينغ، وقاعة العرش، وغرفة معرض الصور، وغرفة الرقص.

وكان المهندس المعماري جون ناش هو المسؤول عن التصميمات الداخلية الفخمة، وعينه الملك جورج الرابع العام 1822 لإعادة تصميم القصر، فقد امتلك الأخير طموحًا كبيرًا، وأعرب ذات مرة أن مثله الأعلى الزعيم الفرنسي نابليون بونابرت، لذلك أحضر الكثير من خصائص باريس إلى القصر، فغرفه تبدو فرنسية بالستائر والأبواب المعكوسة والجدران والمرايا، وتعتبر المرايا فكرة لجعل المنزل أكثر فخامة إلى جانب علّاقات الثياب.

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر

ولم يعتبر المهندس ناش جيدًا في إدارة الموازنة ففي ذلك الوقت وافق البرلمان على تجديد القصر بتكاليف تصل إلى 150 ألف جنيه إسترليني، ولكن جورج أخذ منهم 450 ألف إسترليني، وفي النهاية تجاوزت العملية 500 ألف إسترليني، واتهمته لجنة برلمانية مختارة بالإهمال الجسيم في حفظ الموازنة.

 

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر

 

palestinetoday
palestinetoday

GMT 01:57 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

6 أفكار حيل تسهّل مهمتك في تنظيف المنزل بشكل بسيط

GMT 12:46 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفكار رائعة لديكورات غرف الأطفال 2019

GMT 08:29 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات جذابة لتجديد الجلسات الخارجية في الحديقة

GMT 02:06 2019 الخميس ,13 حزيران / يونيو

5 أفكار مميزة لتزيين البيت بالشموع والعطور

GMT 09:43 2019 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

إليك أبرز النقشات في ديكورات غرف النوم الرئيسية
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تثير الجدل بسبب عدم ارتداء قبعة رأس

لندن - كاتيا حداد
وصلت الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، الإثنين، بصحبة زوجها، الملك فيليم-ألكسندر، إلى المملكة المتحدة لحضور مراسم حفل "فرسان الرباط" في كنيسة سانت جورج بقلعة ويندسور، بحضور الملكة إليزابيث الثانية ولفيف من أفراد العائلات الملكية في بريطانيا وأوروبا. ولفتت ماكسيما الانتباه إليها بفضل إطلالتها التي جاءت باللون الوردي، ولعل أبرز ما علّق عليه المتابعون على السوشيال ميديا بمجرد نشر بعض الصور لها من المراسم هو عدم ارتدائها قبعة رأس في البداية، ما بدا غريبًا بالنسبة للمتابعين بعض الشيء، وهو الأمر الذي تداركته ماكسيما لاحقًا، بعد ظهورها مجددًا في فترة ما بعد الظهيرة. واختارت ماكسيما لإطلالتها فستانًا على شكل رداء مزوّد بحزام ورقبته مصممة من أعلى على شكل حرف V، وجاء ليُبرز قوامها الطويل الممشوق، وأكملت طلتها بانتعالها حذاءً مح...المزيد

GMT 10:39 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

فيكتوريا بيكهام ترتدي فستان ميغان ماركل
 فلسطين اليوم - فيكتوريا بيكهام ترتدي فستان ميغان ماركل

GMT 01:57 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

6 أفكار حيل تسهّل مهمتك في تنظيف المنزل بشكل بسيط
 فلسطين اليوم - 6 أفكار حيل تسهّل مهمتك في تنظيف المنزل بشكل بسيط

GMT 11:23 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

ترامب يدفع بمارك إسبر وزيرًا للدفاع
 فلسطين اليوم - ترامب يدفع بمارك إسبر وزيرًا للدفاع

GMT 01:22 2016 الأربعاء ,21 كانون الأول / ديسمبر

هيفاء الحسيني ترفض الديكتاتورية في العراق

GMT 03:39 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"كيلز" تطلق ماسكات بمواد طبيعية للعناية بالبشرة

GMT 18:18 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

تامرعبد المنعم يصالح محمد فؤاد في حفلة زفاف
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday