مزارع يرفض قرار الحكومة بهدم قلعة بناها سرًا في إنجلترا
آخر تحديث GMT 05:31:56
 فلسطين اليوم -

استخدم بالات القش لإخفائها وتقدر بمليون جنيه إسترليني

مزارع يرفض قرار الحكومة بهدم قلعة بناها سرًا في إنجلترا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مزارع يرفض قرار الحكومة بهدم قلعة بناها سرًا في إنجلترا

المزارع البريطاني روبرت فيدلر
لندن - ماريا طبراني

تحدى المزارع البريطاني روبرت فيدلر (66 عامًا)، قرار الحكومة بهدم القلعة التي بناها سرًا وأخفاها بواسطة بالات من القش، حيث زعم أنه قد باعها، ويقدر ثمن القلعة بمليون جنيه إسترليني.

وخسر فيدلر معركته القانونية مع الحكومة، والتي استمرت لمدة تسعة أعوام لمحاولة إنقاذ منزل أحلامه، حيث أمرته الحكومة بهدم المنزل بحلول الأربعاء، إلا أنه بعد مرور الموعد الذي حددته له الحكومة، أعلن فيدلر أن هدم المنزل خارج سيطرته لأنه باعه الأسبوع الماضي في 15 حزيران/يونيو.

ورفض تحديد المالك الجديد لمنزله، وتم السماح له وزوجته وابنه بالعيش في مزرعة Honeycrock في سالفرودس، وذكر المزارع الذي يملك 100 من الماشية "لقد قمت ببيع المنزل وسأظل أعيش هنا طالما أن المالك الجديد يسمح لي بذلك، أعلم أنه كان يجب هدم المنزل منذ أسبوعين، ولكني لا أعتقد أنني قد تعديت على القوانين، فقد كان منزل عائلتي هنا منذ 40 عامًا، ويتشابه الأمر مع لوحات بيكاسو، فإذا طلب أحد من بيكاسو تمزيق أجمل لوحاته فإنه لن يفعل ذلك، وبالمثل فعلت أنا نفس الشيء، فمنزلي جميل ولن أستطيع هدمه ولم أخترق القوانين".

وبدأ روبرت الذي يعيش مع زوجته ليندا (45 عامًا) وابنه هاري (14 عامًا) في بناء القلعة منذ عام 2002، لكنه أخفاها مستخدما بالات القش والقماش المشمع، حتى كشف النقاب عنها عام 2006، وتمنى روبرت أن يستطيع إخفاء المنزل المكون من أربع غرف للنوم، مستغلا الثغرة التي تقضى بأنه في حالة استمرار المبنى لمدة أربعة أعوام بلا منازع فإن السلطات لا يمكنها أن تمسه، إلا أن المحكمة رفضت منحه الإذن بذلك، وفي تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، تم منح فيدلر إذن مؤقت بالتخطيط خلال مدة أقصاها ثلاث أعوام.

واعتقد روبرت أنه فاز في معركته مع الحكومة إلا أنه صدر قرار بهدم المنزل حيث أبلغه بالقرار وزير الحكم المحلي اريك بيكلز، وأوضح روبرت الذي لديه خمسة أطفال من زواج سابق تمت تربيتهم في المنزل لمدة 40 عامًا أن "الأمر مثل ذهابك إلى حلبة الملاكمة مع شخص ما، وعند بدايتك في الفوز تجد خصمك يسحب المسدس ويصوب النار نحوك فلا يمكنك الفوز، ولكن مالك المنزل هو شخص أخر الآن ولم يتم هدمه"، بينما رفض روبرت الكشف عن المالك الجديد للمنزل أو الثمن الذي باعه به مدعيا أنه لا يعرفه.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مزارع يرفض قرار الحكومة بهدم قلعة بناها سرًا في إنجلترا مزارع يرفض قرار الحكومة بهدم قلعة بناها سرًا في إنجلترا



بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها تلك في "غوغل"

جنيفر لوبيز بنسخة جديدة من فستان أثار ضجة قبل 20 عام

ميلان - فلسطين اليوم
في عام 2000، ارتدت النجمة العالمية جنيفر لوبيز فستانًا أخضر من دار الأزياء "فيرساتشي" في حفل توزيع جوائز "غرامي". وقد يصعب تصديق ذلك، ولكن بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها الأيقونية تلك في "غوغل" إلى درجة أنه اضطر محرك البحث لإنشاء "صور غوغل".وبعد مرور 20 عاماً تقريباً، ارتدت لوبيز نسخة حديثة من الفستان، ولكنها ارتدته هذه المرة في عرض "فيرساتشي" لربيع عام 2020  خلال أسبوع الموضة في ميلان.وأنهت النجمة العرض بشكل مثير للإعجاب، إذ وقف الحضور على أقدامهم بينما تهادت النجمة على المدرج وهي ترتدي نسخة جديدة من الفستان. وأدرك الحضور على الفور أهمية ما كانوا يشاهدونه، فكان هناك الكثير من الهتاف، والتصفيق، وسرعان ما برزت الهواتف التي كانت توثق المشهد.وتم تحديث الفستان عن مظهره الأصلي، فهو بدون أك...المزيد

GMT 20:37 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

اعتقال مسئول بارز في اندرلخت بسبب الفساد

GMT 08:32 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

مطعم "العراة" يوفر تجربة تناوُل الطعام بدون ملابس

GMT 11:13 2018 الجمعة ,14 أيلول / سبتمبر

الشعر الرمادي يتربع على عرش الموضة خلال عام 2018
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday