أديرة إيطالية كانت موطن الديانة الكاثوليكية وجهة العديد من السياح
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

أماكن تتميز بتاريخها الغني وهندستها المعمارية البارزة

أديرة إيطالية كانت موطن الديانة الكاثوليكية وجهة العديد من السياح

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أديرة إيطالية كانت موطن الديانة الكاثوليكية وجهة العديد من السياح

أديرة إيطالية
روما - ليليان ضاهر

تعتبر إيطاليا الموطن الساحر للديانة الكاثوليكية، ويفضل العديد من السياح على سبيل التغيير أو بحثًا عن السلام والهدوء، النزول في بعض الأديرة الإيطالية التي تحولت إلى فنادق، والتي تتميز بتاريخها الغني وهندستها المعمارية البارزة، والتي يعود البعض منها إلى العصور الوسطى.

وتتميز الأديرة بحدائقها وإطلالتها المميزة على الجبال والبحر والجيوب القديمة، في أماكن يقدم فيها القساوسة والراهبات الخدمة بأنفسهم للنزلاء، مسترشدين بأحكام ضيافة عمرها أكثر من 1500 عام في أماكن تأخذ بين أربعة وخمسة نجوم في جميع المجلات.

أديرة إيطالية كانت موطن الديانة الكاثوليكية وجهة العديد من السياح

وتكلف الغرفة المزدوجة في واحدة من هذه الأماكن 97 يورو في الليلة بالمتوسط، ولكن الفنادق التي تديرها الراهبات والرهبان، لديها قوانينها المميزة، والتي تكون أبرزها فرض حظر للتجوال بعد الساعة العاشرة مساء، ونقص الكحول فيها.

ويتيح موقع "موناستري ستيس" مجموعة من 500 دير ودور ضيافة أبرشية للاختيار، لكل منها طابع مميز خاص بها، ويحدد الموقع مجموعة من التفاصيل والتسهيلات التي يقدمها كل مكان، من ضمنها الوجبات، وخدمة الغرف.

ويحذر الموقع المستخدمين من أن لا يتوقعوا خدمة فاخرة فهذا ليس غرض الدير، ولكنهم بالتأكيد سيستفيدون روحيًا من طابع حياة الرهبان والراهبات التي تتميز بالفقر والعفة والطاعة وتكريس الحياة للآخرين، ويبقى الجاذب الأكبر هو الدير نفسه.

وتأتي على قائمة خيارات الموقع فيلا أغاب في توسكانا، وهي فيلا تعود إلى القرون الوسطى مع كنيسة خاصة بها، بين مجموعة من التلال على الجانب الجنوبي من فلورنسا، تملكها راهبات وتديرها إحدى شركات الفنادق، وتوفر الفيلا مناظر بانورامية رائعة ومصلى في الحدائق الخلفية حيث يستطيع الزوار تناول وجبة الإفطار.

وجدد المكان في عام 1602 على يد المالك السابق له جولي دي فيليبو الذي كان أحد أصدقاء العالم غاليليو وهناك لوحة في الفيلا تخليدًا لذكرى الأخير، وتبعد الفيلا عشر دقائق عن وسط مدينة فلورنسا، ولا تفرض الراهبات حظر للتجول، ولكن نظرًا لبعد المكان نسبيًا عن المدينة، فليس بمقدور النزلاء التأخير في الليل كثيرًا للعودة.

أديرة إيطالية كانت موطن الديانة الكاثوليكية وجهة العديد من السياح

وتمتلك فلورنسا نفسها قصر كاس ادي سانتو نومي جيسو المبني في القرن الرابع عشر المتاخم لكنيسة برانشاسي، وهو مملوك لراهبات ورهبان فرنسيسكانيين، ويتميز القصر بغرفه المرممة ببساطة وأناقة، مع فناء جميل يضم بئر مياه، وحديقة ورد.

وتقع فيلا ميرلو بيانكو على إحدى التلال في فلورنسا، ويعود تاريخ الفيلا إلى حوالي 400 عام، استخدمت كمركز لقيادة الحلفاء في الحرب العالمية الثانية، وتتميز غرفها بأنها واسعة تحتوي معظمها على مدفئة على الحطب.

ويتميز ساحل امالفي سورينتو بوجود العديد من الأديرة الواقعة على البحر للمصطافين الذين يبحثون عن بعض الشمس على الشواطئ الإيطالية، منها فيلا كراوفورد وفيلا لا شيلا واللتين تقدمان مناظر خلابة عبر البحر على جبل فيزوف، وتقع فيلا كروفورد فوق البحر مباشرة وتتميز بمجموعة من القناطر والحدائق الخلابة، ويتميز المكان بمزيج من الحديث الذي يحتوي على ملعب للتنس والجزء الأصلي القديم، وترتفع فيلا لا شيلا عن المدينة حيث تقع على مرتفع تحيط به أشجار البرتقال حيث تقام دروس للفن والرسم، وتحتوي الفيلا على غرفة خاصة بالقراءة.

وفي أمبريا الملقبة بقلب إيطاليا الأخضر، حيث كنيسة القديس فرنسيس المدرجة على لائحة اليونسكو للتراث، يوجد ديران يعودان إلى القرن الثالث عشر مفتوحان على شكل فنادق للزبائن، وهما موناستيرو أمدريا، وموناستيرو سان جوزيبي يطلان على الكنيسة الكبرى، ونجا المبنيان من الزلازل الذي وقع عام 1007.

أديرة إيطالية كانت موطن الديانة الكاثوليكية وجهة العديد من السياح

وتقع بعض الأديرة مثل كاس اديل بيليغرينو على الجبال التي تعتليها الثلوج، ويقع الدير في قرية أوربا ويعود تاريخه إلى القرن التاسع الميلادي وهو مدرج على قائمة "اليونسكو" للتراث، ويطل الفندق على جبال الألب الساحرة، وتوفر الإقامة فيه جوًا من الرومانسية.

وتعرض واحدة من أحب المدن في العالم، البندقية مجموعتها الخاصة من الأديرة التي تحولت إلى فنادق وتشمل قائمتها فندق استاتو سان جوزيبي وهو قاعدة مثالية لاستكشاف البدنقية، وتكلف الليلة فيه 106 يورو، ويبدأ حظر التجوال فيه الساعة العاشرة والنصف، وهو وقت مبكر لأولئك الذين يفضلون التجول في أزقة المدينة في ضوء القمر.

ولكن بالنسبة لأي شخص يحرص على التعرف على التاريخ الكاثوليكي الإيطالي عليه التوجه إلى روما، والتوجه نحو كاس ادي سانتا بريغيدا في ساحة فارنيزي كأفضل الفنادق وأغلاها ثمنًا، ويحتوي الفندق على مصلى خاص بالفاتيكان ومكتبة مع سطح يشرف على المدينة وبقعة رومانسية لتناول العشاء، وسكنت سانت بريديغيب بنفسها في الطابق الأول للمبنى حتى عام 1373.

أديرة إيطالية كانت موطن الديانة الكاثوليكية وجهة العديد من السياح

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أديرة إيطالية كانت موطن الديانة الكاثوليكية وجهة العديد من السياح أديرة إيطالية كانت موطن الديانة الكاثوليكية وجهة العديد من السياح



GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:50 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

10 فنادق سياحية في نيروبي كينيا موصى بزيارتها تعرف عليها

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

سويسرا موطن البحيرات الخلابة لقضاء عطلة ساحرة ومميزة

GMT 10:54 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

"العلا" وجهة السياحة "العالمية" تكتب التاريخ السياسي

GMT 07:09 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

تعرفوا على أبرز المهرجانات السياحية في منطقة جازان

GMT 08:17 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرَّف على 5 من أفضل شواطئ الرمال السوداء في ايسلندا
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 19:36 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

عرض فيلم "الوحش الغاضب" للنجمة الهندية بيباشا باسو

GMT 04:06 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

نشر صور جديدة لأكل لحوم البشر في روسيا في مجاعة 1921

GMT 08:15 2018 الأربعاء ,04 تموز / يوليو

منزل ريفي يكشف أسرار أرقى البحار في أميركا

GMT 04:31 2018 الأربعاء ,14 شباط / فبراير

جورج وسوف يستعد لمغادرة بحر صاف بعد أزمة حادة

GMT 01:56 2017 الخميس ,24 آب / أغسطس

سعر الريال القطري مقابل الدولار الأميركي
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday