تحطّم جدران بوينغ 757 يصيب المسافرين إلى دالاس بالذعر
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

هبطت الطائرة الأميركيّة اضطراريًا في سان فرانسيسكو

تحطّم جدران "بوينغ 757" يصيب المسافرين إلى دالاس بالذعر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تحطّم جدران "بوينغ 757" يصيب المسافرين إلى دالاس بالذعر

هبطت الطائرة الأميركيّة اضطراريًا
سان فرانسيسكو ـ فلسطين اليوم

اضطرت رحلة الخطوط الجويّة الأميركية إلى الهبوط المفاجئ، عندما بدأت جدران المقصورة في التحطم، ما تسبب في إصابة الركاب بالذعر.

وأبرز أحد ركاب الطائرة، ويدعى جميس ويلسون، في تصريح إعلاميّ، أنَّ "المسافرين على متن رحلة الإثنين، المغاردة من سان فرنسيسكو إلى دالاس، قد تنبؤا بحدوث شيء خطير، عندما شعروا باهتزاز جسم الطائرة، وسماع صوت فرقعة خارج الطائرة بوينغ 757، عقب إقلاعها مباشرة".

وأضاف السائق، البالغ من العمر 32 عامًا، أنّه "خشيّ المسافرون المذهولون من تحطم الطائرة، حيث أنَّ الألواح الداخلية على جانبي المقصورة بدأت في الانفصال عن الجدران، وشعروا بتغير الضغط الجوي في المقصورة، بسبب انتفاخ أنابيب الهواء".

وتابع ويلسون "فجأة سمعنا صوت فرقعة عال، بدى كسقوط كرات البولينغ من صندوق مرتفع، كان صوتًا مخيفًا، ولم نكن  نعرف ما يجري، وكنا ننادي بصوت عال على طاقم الطائرة، ليأتوا ويشاهدوا انهيار الجدران"، مشيرًا إلى أنَّ "أفراد الطاقم كانوا يسحبون الألواح باحثين عن سبيل للنجاة".

وبيّن أنّه "خوفًا من سوء الوضع، فقد قام بنشر الصور عبر موقع التواصل الاجتماعي، كما قام بإرسال رسالة نصية لزوجته، التي كانت تنتظره في دالاس، لكي تعرف ما الذي حدث في حال تحطم الطائرة".

وناشد ويلسون أصدقائه على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بأن "يقوموا بالاتصال بزوجته في حال عدم وصول رسالته"، مبيّنًا أنَّ "طائرة رحلة الخطوط الجويّة الأميركية رقم 2293 قد انخفض ضغط الهواء فيها، وانفصلت أجزاؤها في الهواء، رجاء صلوا لنا".

وأشار ويلسون إلى أنّه "على الرغم من صعوبة الوضع إلا أنّه ظلّ متمسكًا وهادئًا، تبادل بعض الفكاهات مع اصدقائه عبر فيسبوك".

وأعلن قائد الرحلة 2293، على الرغم من المخاوف الركاب، عن استمرار الطائرة في طريقها إلى مطار دالاس فورت وورث الدولي، لأنَّ ضغط المقصورة أصبح مستقرًا، لكنه سرعان ما غيّر رأيه، بعدما خرج من قمرة القيادة ورآى الضرر بنفسه.

وغيّرت الطائرة اتجاهها نحو حدود كاليفورنيا نيفادا، وقامت بالهبوط الاضطراري في سان فرانسيسكو، حيث كان رجال الإطفاء في استقبال الطائرة.

وأخبر ويلسون أصدقائه على "فيسبوك" عند هبوط الطائرة، فيما امتلئ حسابه الشخصي بالعديد من الرسائل، لتخفيف عن عائلته وأصدقائه من وقع هذه المحنة.

وعبّرت زوجته آليسون عن عرفانها بالجميل، حيث كتبت "أشكركم على محادثتي عبر الهاتف، وإرسال الرسائل الصوتية والنصية، إنّه شيء مزعج عند القيادة في منطقة لا يوجد فيها شبكات التغطية".

وكشف مهندس الطيران روبرت دتشاي، في تصريح إعلامي، أنَّ "ألواح جدران المقصورة ليست جزءًا من هيكل الطائرة، ولا تؤثر على سلامة الهيكل الخارجي".

وأكّدت إدارة الخطوط الجويّة الأميركيّة، في بيان لها، أنّه "يتم، في الوقت الراهن، فحص الطائرة وإصلاحها"، مبيّنة أنّها "ستعمل على الوقوف على أسباب المشكلة وتصحيحها قبل إقلاع الطائرة مرة ثانية".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تحطّم جدران بوينغ 757 يصيب المسافرين إلى دالاس بالذعر تحطّم جدران بوينغ 757 يصيب المسافرين إلى دالاس بالذعر



GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:50 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

10 فنادق سياحية في نيروبي كينيا موصى بزيارتها تعرف عليها

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

سويسرا موطن البحيرات الخلابة لقضاء عطلة ساحرة ومميزة

GMT 10:54 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

"العلا" وجهة السياحة "العالمية" تكتب التاريخ السياسي

GMT 07:09 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

تعرفوا على أبرز المهرجانات السياحية في منطقة جازان

GMT 08:17 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرَّف على 5 من أفضل شواطئ الرمال السوداء في ايسلندا
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 09:58 2020 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

43 مستوطنا يقتحمون الأقصى

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 09:55 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 02:55 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

رامي السبيعي يغضب من التجاهل الإعلامي لإنجازاته
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday