ترميم المواقع الأثريّة صعب بسبب حصار إسرائيل
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

وكيل وزارة "السياحة والآثار" في غزة لـ"فلسطين اليوم":

ترميم المواقع الأثريّة "صعب" بسبب حصار إسرائيل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ترميم المواقع الأثريّة "صعب" بسبب حصار إسرائيل

وكيل وزارة السياحة والآثار في غزة محمد خلة
غزة – محمد حبيب

كشف وكيل وزارة "السياحة والآثار" في غزة، محمد خلة، عن استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلية المواقع الأثرية بشكل واضح، خلال العدوان الأخيرة على قطاع غزة.
وأضاف خلة، لـ"العرب اليوم"، أن إسرائيل منذ أن احتلت فلسطين وهي تحاول أن توجد لها تاريخًا تثبت من خلاله أن لها موضع قدم في هذه الأرض، مشيرًا إلى أن الحفريات التي يقوم بها الاحتلال أسفل المسجد الأقصى دليل على هذا الجهد الكبير الذي يبذل من إجل البحث عن دور تاريخي في المنطقة.
وبيّن أن الاحتلال ومنذ انتفاضة الأقصى، أقدم على تدمير مسجد النصر الأثري، الذي يعود إلى العهد الأيوبي، كما أن المعالم المسيحية لم تسلم من العدوان، حيث دمرت أجزاء من الكنيسة "البيزنطية"، ولم تسلم مساجد المحكمة ودمري والعمري في جباليا، فقد دمرت تمامًا، رغم أنها تعود إلى العهد المملوكي.
وقال إن "اليونسكو"، لم تقم بدورها في حماية المواقع الأثرية في القطاع، منذ أن استلمت حكومة "حماس" الحكم في 2007، لافتًا إلى أن وزارته حاولت التواصل مع المسؤولين في المنظمة، ورفعت عددًا من التقارير لحماية الآثار من الاستهداف الإسرائيلي، مضيفًا "حاولت التواصل مع الوزيرة في حكومة الوفاق الوطني أكثر من مرة وأرسلت لها رسائل عدة، دون جدوى"
وأوضح أن الحصار الذي تفرضه إسرائيل على القطاع يحول دون ترميم المواقع الأثرية، لافتًا إلى أن وزارته وقعت اتفاقا مع الجامعة الإسلامية، ومركز "إيوان" الثقافي، والكلية الجامعية لإعداد المشاريع، وتسويقها للفرنسيين والألمان من أجل ترميم هذه المواقع.
وأكّد خلة أن ثقافة المجتمع في غزة سياسية أكثر منها حضارية، فيما تحاول الوزارة توفير الإمكانات التي من شأنها توعية المواطنين بأهمية الآثار والحضارة والتاريخ، كما وجهت رسالة إلى وزارة "التربية والتعليم"، حتى تكون غالبية الرحلات إلى المواقع الأثرية، في رفقة مرشد سياحي لإطلاع الطلاب على المواقع الأثرية في فلسطين.
وأبرز أن قصر الباشا شهد زيارات عدة خلال الفترة الأخيرة، بسبب وجود قطع أثرية تعود إلى عصور قديمة، فضلا عن إصدر كتاب ودليل آثار يجمع غالبية المواقع الأثرية في القطاع، تحت اسم "بوابة الشام" تم توزيعه على غالبية الوزارات والمؤسسات الحكومية في غزة.
وأعلن خلة أن مشاريع التنقيب موجودة في موقعين، الأول تل رفح، حيث تم بدء التنقيب عام 2010، وعثر على جرة تحتوي على 1300 قطعة نقدية يونانية، وتم الاحتفاظ بها، إلى جانب الموقع الثاني وهو أصلات في بيت لاهيا، شمال غزة، موضحا أن الموظفين الجدد بدأوا في دراسة التنقيب عبر استشاريين فرنسيين للاستفادة من ملاحظاتهم، خصوصًا وأن الكثير من الآثار الفلسطينية يعود للقرن الـ 12 قبل الميلاد، ومنها ما يعود للكنعانيين والبيزنطيين.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترميم المواقع الأثريّة صعب بسبب حصار إسرائيل ترميم المواقع الأثريّة صعب بسبب حصار إسرائيل



GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:50 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

10 فنادق سياحية في نيروبي كينيا موصى بزيارتها تعرف عليها

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

سويسرا موطن البحيرات الخلابة لقضاء عطلة ساحرة ومميزة

GMT 10:54 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

"العلا" وجهة السياحة "العالمية" تكتب التاريخ السياسي

GMT 07:09 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

تعرفوا على أبرز المهرجانات السياحية في منطقة جازان

GMT 08:17 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرَّف على 5 من أفضل شواطئ الرمال السوداء في ايسلندا
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 09:13 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 10:15 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية تعاكس توجهاتك

GMT 12:18 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اشتية يؤكد الحكومة تتحضر للانتخابات التي طال انتظارها
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday