قلق من نتائج الأزمة الاقتصادية في اليونان على رحلات السياح
آخر تحديث GMT 16:05:26
 فلسطين اليوم -

في ضوء المكانة السياحية الرفيعة والطبيعة الخلابة في البلاد

قلق من نتائج الأزمة الاقتصادية في اليونان على رحلات السياح

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - قلق من نتائج الأزمة الاقتصادية في اليونان على رحلات السياح

اليونان من البلاد السياحية المهمة
أثينا ـ علي صيام

تعد اليونان من البلاد السياحية المهمة، والتي تتعرض إلى خطر الإفلاس، ومن المقرر لها أن تسدد ديونها في موعد أقصاه 30 حزيران/يونيو، ويبدو أن حكومة سيريزا ترغب في تلبية مطالب الدائنين من اجل الإصلاحات الاقتصادية، وفي ظل تلك الحالة من القلق وصلت أسئلة من بعض المصطافين نوجز الرد عليها من خلال هذا التقرير.

يتوقع أن تكون الـ10 أيام المقبلة أكثر قلقا للسياح، ولذلك يفضل تنظيم الأمور المالية من حيث استخدام بطاقة الائتمان مع بعض فواتير التسوق والمطاعم، واستخدام بطاقة السحب الآلي لسحب النقود في حالات الطوارئ بنسبة 20% في منطقة اليورو، ولا يتوقع استخدام بطاقات الائتمان في كل مكان بسبب رفض بعض المحلات التجارية والمطاعم التعامل بها، أو ربما يقولون أن ماكينة سحب النقود معطلة، وفي حالة خروج اليونان من منطقة اليورو، فهناك احتمال أن يلجا السكان المحليين إلى استخراج أموالهم من الصراف الآلي ما يعنى احتمالية نفاذ الأموال.

وتتطلع شركات الطيران لإقامة رحلات في الصيف بين بريطانيا واليونان، ويعتقد أنهم سيفعلون ما في وسعهم للتأكد من سلامة الرحلات، أما عن نقص الوقود فيمكن أن تعتمد الطائرات على ناقلات الوقود التي تمدها بالوقود اللازم للطيران مرة أخرى، ولا يعتقد أن حركة مراقبة الطيران سوف تتضرر جراء الأزمة.

ويحتمل أن تخرج اليونان عن نطاق منطقة استخدام اليورو كعُملة، إلا أنها لن تخرج من الاتحاد الأوروبي في المستقبل القريب، وسوف يستمر تطبيق القواعد الخاصة بحرية الحركة والسفر مهما كان الوضع الاقتصادي، وسيكون التأثير الوحيد الذي قد يحدث هو تقلب قيمة عملة اليورو، لكن من المستبعد أن تفقد قيمتها مقارنة بالإسترليني، لذلك طالما تملك اليورو نقدا فلا داعي للقلق.

وينصح للراغبين في عمل حجوزات سياحية للعام المقبل، الانتظار ريثما تظهر معالم المستقبل، لأنه في حالة خروج اليونان من منطقة اليورو، فإن أسعار العديد من السلع والخدمات المرتبطة بالإسترليني سوف تنخفض، ويتوقع بعض الاقتصاديين تخفيض قيمة العملة بنسبة 40%، لذلك فهناك احتمالية أن الالتزام بمعدل اليورو قد يعني أنك ستدفع أكثر مما تحتاج.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قلق من نتائج الأزمة الاقتصادية في اليونان على رحلات السياح قلق من نتائج الأزمة الاقتصادية في اليونان على رحلات السياح



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:48 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين

GMT 09:36 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة حازم المصري تتهمه بالاعتداء عليها وتحرر محضرًا ضده

GMT 00:38 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ليلى شندول ترد على أنباء خطوبتها لفنان عربي

GMT 03:03 2016 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

فوائد الريحان

GMT 06:00 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

أجمل أساور الذهب الأبيض لإطلالة ساحرة وأنيقة

GMT 12:38 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

2470 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي الأثنين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday