هضبة أندرمات في جبال الألب تستقطب هواة التزلج
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

إنشاء مصاعد جديدة في منحدرات "سيردون"

هضبة "أندرمات" في جبال الألب تستقطب هواة التزلج

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - هضبة "أندرمات" في جبال الألب تستقطب هواة التزلج

هضبة أندرمات
برن - لميس حمود

تقع هضبة "أندرمات" في منطقة جبال الألب حيث قطار السكة الحديد السويسري بقاطراته الحمراء، الذي يربط بين زيوريخ وبيلينزونا، ويتوقف في محطة "غوتسشينن" ثم يكمل في نفق عبر الجبال، لينطلق بعد ذلك مستقلًا الجبل، وفي طريقه تظهر صخور متدلية من الماضي وأشجار كثيفة على جانبي طريق ممر ضيق يصل إلى الهضبة.

وتعتبر "أندرمات" منتجعا للتزلج يكشف عن عالم من الخيال، وسبق أن زارها الكثير من الشخصيات المشهورة من قبل مثل ذا ديفلز، وألفيس بريسلي، وغوثة، وجيمس بونت، وجي أم دبليو تيرنر، ورجل الأعمال المصري سميح ساويرس، وعلى الرغم من أن صوت القطار السريع المتنقل من أعلى لأسفل الجبل هو الوحيد الذي كان موجودا في المكان حتى وقت قريب، إلا أن المكان كان يمتلك وجها عنيفا أيضا حتى وقت قريب، وهو إطلاق قذائف "هاوتزر" عيار 75ملليمتر عبر الهضبة.

هضبة أندرمات في جبال الألب تستقطب هواة التزلج

ويلفت انتباه الزوار لجدد لها وجود عنصرين كبيرين جدا، أولهما "غيمستوك" وهو جبل مظلم يصل ارتفاعه إلى 3000 ميل، بتضاريس مثالية للتزلج، والثاني فندق "ناتسشين" ويقع على شكل "شاليه" شاهق، بناه رجل الأعمال المصري سامح ساويرس، كأول ثمرة في طموحه، في خطة تحويل "أندرمات" إلى منتجع تزلج فني بإنشاء ستة فنادق أربع وخمس نجوم، و490 شقة و 42 مبنى، وملعب "غولف" يحتوي 18 حفرة.

واتخذ المتزلجون البريطانيون من "أندرمات" مكانا لممارسة هوايتهم المفضلة، وكان لمجموعة منهم الدور المهم في تركيب مصعد على سفح "ناتسشين" في العام 1937، وفي الستينات كان جبل غيمستوك وجهة البريطانيين المتزلجين المهرة، ولكن لفترة طويلة طغت الأنشطة المحلية على رياضة الشتاء المفضلة، وفي القرنين الـ18 و الـ19 كانت المدينة على الطريق الدولي بفضل موقعها بين وسط سويسرا وإيطاليا، وفي يوم من الأيام في العام 1882، اختفت حركة المرور فيها مع افتتاح نفق السكك الحديد "غوتهارد" بين "غوسشتينن" و"أريلو،" وحولت الحكومة السويسرية الهضبة إلى ثكنة عسكرية يتمركز فيها 18 ألف جندي فترة طويلة في القرن الـ20.

هضبة أندرمات في جبال الألب تستقطب هواة التزلج

وعلى الرغم من إنشاء نادي للتزلج المحلي في العام 1903، كان الجنود يمارسون هذه الرياضة، فلم يكن في إمكان الناس القدوم والتزلج في منطقة عسكرية تحت رماية الأسلحة الثقيلة، ولم يكن هناك أي مجال للتوسع، وبعد أن تأكدت الحكومة السويسرية أنها لن تتعرض لغزو وشيك، قررت سحب قواتها من الهضبة والإبقاء على مركز تدريب عسكري قريب، وبالتالي أصبح الموقع مكانا مثاليا للتنمية، فقام سفير سويسرا السابق في مصر بالاتصال بسامح ساويرس، وفي عام 2005، سافر الرجل إلى أندرمارت بطائرة هليكوبتر لتقديم المشورة بشأن ما يمكن القيام به في الموقع، وتعهد بتطويره بنفسه.

وأظهرت نظرة سريعة لساويرس على خريطة التزلج في "أندرمات" مدى قدم طبيعة مسارات التزلج، فلا روابط بين مناطق التزلج، ويقع نستشنين على أطراف المدينة، ليغطي 2244 ميلا، وهو مكان لا يتسع لعدد كبير من المتزلجين، إلى جانب التلفريك الكبير على جبل غيمستوك، ويمتلك الجبل مسارات تزلج شديدة الانحدار، وخصوصا على الوجه الأمامي، بما في ذلك مسار برنهارد بروسي، التي سميت تيمننا ببطل المدينة للتزلج والفائز بالميدالية الذهبية في أولمبياد 1972، فضلا عن مسارات تزلج في الواجهة الأمامية والخلفية للجبل، ويمكن التنقل بين منطقة وأخرى على الجبل بالمشي 10 دقائق، أو انتظار الحافلة ذهابا وإيابا، وفي حال أراد الشخص استكشاف تضاريس القرية المجاورة "سيدرن" عليه أن يأخذ القطار في رحلة مدتها 45 دقيقة.

هضبة أندرمات في جبال الألب تستقطب هواة التزلج

وبعد أخذ هذه النظرة السريعة، اتضح لساويرس أن "أندرمات" تحتاج إلىمنطقة تزلج كبيرة، ولأجل فعل ذلك كان على الشركتين اللتين تعملان في "أندرمات" و"سيدرن" الاتحاد للقيام بهذه المهمة، وهذا ما فعله ساويرس، فخلق شركة واحدة تحمل اسم ASS""، ويشير رئيس تطوير مواصلات "أندرمات" ماركوس بيرغر، "كانت الخطة التي جاء بها ساويرس هي إنشاء أكبر منطقة تزلج في التاريخ السويسري، وبالتالي أرسل إلى لعاصمة برن تفاصيل 1500 مشروع منفصل، بما في ذلك إنشاء مصعد يصل مباشرة إلى منحدرات ناتسشين من وادي في غوستشينن".

وحصل بموجب الخطة على مشروع بتكلفة 87 مليون جنيه إسترليني، منحت له في صيف 2014، وتتوقع الشركة أن تصل بالنقود إلى منطقة جديدة من أكثر من 120 كيلومتر من المنحدرات في أربع سنوات، وعند حلول العام 2018، ستمكن ثلاث مصاعد جديدة من التزلج في منحدرات ناتسشين و سيردون، في رحلة طويلة على طول وادي جبال الألب.

ويبقى المشروع الحقيقي في هضبة "أندرمات" هو فندق مكون من 105 غرف، كأول ملكية أوروبية للعلامة التجارية "شيدي" التي تتخذ من سنغافورة مقرًا لها، من تصميم أحد كبار مصممي الفنادق الفاخرة "جان ميشار غاثي"، مستوحى من سحر الشرق، مع كسوة داخلية خشبية داكنة، وإضاءة خفية، ومواقد لا حصر لها، بخدمة وطعام استثنائيين.

ويمكن للمتزلجين الذين لا يقدرون على أسعار فنادق الخمس نجوم، الإقامة في فنادق ثلاث نجوم مثل "ألبينوهوتل"، فخطة التطوير تشمل تنوعًا في الفنادق والأسعار، ويكلف سبع ليالي في "سكاي ورلد" حوالي 2000 جنيه إسترليني للشخص، فيما يكلف البقاء في "شيدي"، مع الرحلات الجوية من المطار إلى المكان 103 جنيهات إسترليني لليلة.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هضبة أندرمات في جبال الألب تستقطب هواة التزلج هضبة أندرمات في جبال الألب تستقطب هواة التزلج



GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:50 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

10 فنادق سياحية في نيروبي كينيا موصى بزيارتها تعرف عليها

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

سويسرا موطن البحيرات الخلابة لقضاء عطلة ساحرة ومميزة

GMT 10:54 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

"العلا" وجهة السياحة "العالمية" تكتب التاريخ السياسي

GMT 07:09 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

تعرفوا على أبرز المهرجانات السياحية في منطقة جازان

GMT 08:17 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرَّف على 5 من أفضل شواطئ الرمال السوداء في ايسلندا
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 09:10 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اغتيال الناشطة حنان البرعصي يفتح ملف حقوق الإنسان في ليبيا

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 08:05 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الأسد" في كانون الأول 2019

GMT 14:21 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

خاتم زواج الماس للمناسبات الخاصة

GMT 11:21 2016 الخميس ,06 تشرين الأول / أكتوبر

شركة فورد تعلن طرح سيارة "فورد فوكس 2017" العائلية

GMT 16:38 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

روتانا تطرح تذاكر حفل رأس السنة للفنان محمد عبده

GMT 05:30 2018 الأحد ,04 شباط / فبراير

نجوم نجحوا في حمل عملاق المصارعة " بيغ شو "

GMT 23:19 2015 الأربعاء ,21 كانون الثاني / يناير

النحت على رمال البحر يوثق حجم الإبداع في غزة
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday