كلوج نابوكا من أهم الوجهات السياحية في أوروبا
آخر تحديث GMT 14:56:24
 فلسطين اليوم -

تتألق بالمتاحف والقصور والكنائس ذات العمارة الرائعة

"كلوج نابوكا" من أهم الوجهات السياحية في أوروبا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "كلوج نابوكا" من أهم الوجهات السياحية في أوروبا

مدينة كلوج نابوكا
بوخارست - فلسطين اليوم

تتميز مدينة كلوج نابوكا بكونها من أهم الوجهات السياحية في أوروبا وهي تقع في غرب رومانيا بداخل اقليم ترانسيلفانيا، كما تعد المدينة من أهم المراكز الثقافية والاقتصادية في رومانيا، حيث تشتهر المدينة بتفوقها العلمي والطبي حيث تضم العديد من العيادات والمستشفيات التي تستقطب السياحة العلاجية من مختلف أنحاء العالم بأعداد كبيرة سنوياً.

إقرأ أيضــــا:  مدينة لوي البريطانية وجهة سياحية مفضلة لدى الأسر والعائلات

ويمكن الوصول الى كلوج نابوكا بواسطة مطارها الدولي أو عبر القطارات حيث تربطها السكك الحديدية مع جميع مدن رومانيا، وتعد المدينة رمزاً تاريخياً تمتزج فيه الثقافات، وتعيش في المدينة العديد من الأعراق التي وصلت اليها عبر عدة قرون، كما مرت من خلالها عدة حضارات وأديان، وتحظى بالعديد من المعالم التاريخية الرائعة التي يعود معظمها الى العصور الوسطى.

وقد نشأت المدينة في العصر الروماني كما حققت أهمية كبرى في القرون اللاحقة مما يجعلها تتألق بالمتاحف والقصور والكنائس ذات العمارة الرائعة، واليوم نتعرف معكم على أهم معالم ووجهات السياحة في كلوج نابوكا المدينة الرومانية المتألقة.

كنيسة سانت مايكل
أنشئت كنيسة سانت مايكل عام 1316 فهي تتألق بالطراز القوطي الرائع للعصور الوسطى، وقد بنيت فوق أنقاض كنيسة سانت جيمس التي تعود الى عام 800م، ومن أهم العناصر في هذه الكنيسة التاريخية نقوشها وزخارفها الداخلية الرائعة التي احتفظت بها رغم التجديدات المتعددة، بالاضافة الى السرداب السري وأضرحة النبلاء من سكان المدينة ومقتنيات الكنيسة من اللوحات والمنحوتات بالاضافة برج الكنيسة الممتد بإرتفاع 80 متراً.

المتحف الوطني لتاريخ ترانسلفانيا
يمكن للسائحين زيارة المتحف الوطني المخصص لتفاصيل تاريخ اقليم ترانسيلفانيا، ويضم المتحف معروضات منذ أقدم العصور مثل العصر الحجري والبرونزي والحديدي، وفي معروضات المتحف الوطني يمكن مشاهدة الأواني والعملات والمجوهرات والمنحوتات والخزف والأسلحة والوثائق والأثاث وقد أنشئ هذا المتحف عام 1859.

متحف تاريخ الصيدلة
أنشئ متحف تاريخ الصيدلة في كلوج نابوجا عام 1954 وذلك داخل أقدم صيدلية بالمدينة والتي أنشئت عام 1570 وتضم الأدوات الطبيعة العتيقة ووصفات الأدوية التي تم استخدامها في القرون الماضية، حيث تضم معروضات الصيدلية الكتب والمخطوطات الطبيعة والعلمية وزجاجات الأدوية والمكونات التي استخدمت لتركيب الأدوية بالاضافة الى الأدوات العلاجية للمختبر ويكشف المتحف تاريخ تقدم العلوم الطبية في أوروبا.

متحف كلوج نابوكا للفنون
يقع متحف كلوج نابوكا للفنون داخل قصر بانفي التاريخي الذي يعود الى عام 1774 وهو متألق بطراز عصر الباروك الفاخر، وتم تحويله الى متحف عام 1950، حيث يضم المتحف العديد من المقتنيات الرائعة من اللوحات التاريخية والتماثيل والأعمال الفنية والمفروشات وغيرها من المعروضات التي يصل عددها الى 12 ألف قطعة.

الحديقة النباتية
حدائق ألكساندرو بورزا النباتيه من أهم الوجهات في مدينة كلوج نابوكا فهي من أروع الوجهات للاسترخاء والاستمتاع بيوم منعش وسط الطبيعة حيث مشاهد الزهور والأشجار الجميلة، وقد أنشئت الحديقة عام 1920 وتضم حدائق متنوعة بداخلها مثل حديقة البحر المتوسط والحديقة اليابانية وبحيرات السلاحف والمتحف النباتي الذي يضم ألاف عينات النباتات المجففة من عدة مناطق وعصور.

المتحف الاثنوغرافي
المتخف الاثنوغرافي متحف مفتوح في الهواء الطلق حيث يؤرخ أسلوب الحياة المحلي في المدينة والاقليم على مر العصور ويضم مباني تقليدية تم جمعها من مختلف الأنحاء واعادة تركيبها في المتحف، والمباني التاريخية في المتحف تشمل المنازل والكنائس ويمكن دخولها والتعرف على تفاصيل الحياة اليومية منذ العصر الروماني والعصور الوسطى وصولاً الى العصور الحديثة.

سنترال بارك
تعود سنترال بارك الى 200 عام مضت حيث أنشئت كحديقة للنبلاء وسكان المدينة للاستجمام في أجواء راقية حيث تتألق بالنوافير والمنحوتات التاريخية، حيث تضمنت الحديقة منصة للموسيقيين حيث شملت فرق لعزف الموسيقى قديماً، أما اليوم فهي تضم أهم الأحداث الفنية والثقافية والمهرجانات الصيفية.

ساحة المتحف
ساحة المتحف من الساحات الجميلة في المدينة وتعود الى العصور الوسطى ويفضلها السكان المحليين والسائحين نظراً لوفرة المقاهي والمطاعم بها كما تضم معالم تاريخية هامة مثل قصر الملك ماتياس والكنيسة الباروكية.

كاتدرائية كلوج نابوكا الأرثوذكسية
أنشئت كاتدرائية كلوج نابوكا عام 1933 بعمارة تشبه كنيسة آيا صوفيا في اسطنبول، وهي تضم 4 أبراج مع قبة كبيرة بالاضافة الى زخارف من الفسيفساء.

ساحة وميدان الاتحاد
ساحة وميدان الاتحاد هو أهم ساحات المدينة التاريخية وتضم الساحة تماثيل ومباني اثرية مثل كنيسة القديس مايكل وبقايا القلعة الرومانية القديمة بالاضافة الى المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية.

شارع بوتايسا
شارع بوتاسيا من أجمل الشوارع التاريخية في المدينة حيث يعود الى العصور الوسطى ويضم بقايا قلعة بوتاسيا والمحلات التجارية والفنادق والمطاعم والمقاهي.

متحف الحيوان
أنشئ متحف الحيوان على غرار متاحف التاريخ الطبيعي عام 1859 ويضم المتحف مئات الألوف من عينات الحيوانات المحفوظة والمحنطة من مختلف الفصائل وبعض الكائنات المنقرضة.

قد يهمـــك أيضــــا: 

مصر على رأس الوجهات السياحية للمسافرين من الأثرياء في 2019

إقليم كشمير واحدٌ مِن أجمل الوجهات السياحية في القارة الآسيوية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كلوج نابوكا من أهم الوجهات السياحية في أوروبا كلوج نابوكا من أهم الوجهات السياحية في أوروبا



ارتدت بلوزة بأكمام الثلاثة أرباع مع نهايات غير متماثلة

ملكة بلجيكا تختار اللون البطيخي لملابسها وكمامتها في أحدث ظهور

بروكسل ـ فلسطين اليوم
تُعدّ الملكات والأميرات حول العالم مثالًا يُقتدى بهن عندما يتعلّق الأمرُ بالأزياء والموضة، وذلك لأنّ أزياءهنّ تكون مثالية من ناحية أجود أنواع الأقمشة المُستخدمة، ومُصممة بطريقة راقية بأسلوبٍ بسيطٍ وكلاسيكي، وفي الوقت نفسه تكون إطلالاتهن مُطابقة لآخر صيحات الموضة، ولهذه الأسباب، عادةً ما تُلاحق عدسات الصّحافة والباباراتزي نساء العائلات المالكة في مهامهنّ الرّسمية وغير الرسمية، من أجل إلقاءِ نظرة على إطلالاتهن التي تسطر عناوين الصحف والمجلات العالمية، ويُستنسخ منها ستايلات مُختلفة. وفي صباح اليوم الخميس، طلّت ملكة بلجيكا "ماتيلدا" البالغة من العُمر 46 عامًا في مهمّة ملكية جديدة، زارت من خلالها جيدفلورا، أوستنيوكيكري حيث التقت بالعاملين في قطاع زراعة الزهور لمناقشة تأثير فيروس كورونا على أعمالهم.وفي هذه المهمّة ...المزيد
 فلسطين اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 08:05 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الأسد" في كانون الأول 2019

GMT 09:31 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 10:34 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 01:32 2015 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

عربة "الكوتشي" وسيلة تستقطب السياح في مدينة مراكش

GMT 05:44 2018 الثلاثاء ,17 تموز / يوليو

مكتبات "مودرن رائعة" يمكنك تنفيذها في المنزل

GMT 09:03 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الدلو" في كانون الأول 2019

GMT 02:31 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

الصين تستعرض أغلى سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 13:18 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

تغلبي على احتقان الحلق وحضري اقراص الاستحلاب

GMT 08:36 2018 الثلاثاء ,11 أيلول / سبتمبر

تعرف علي أهم أسباب هجرة الرسول إلى المدينة المنورة

GMT 16:44 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

نسّقي الجاكيت المفتوحة مع الحجاب بهذه الطرق

GMT 13:23 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح فعالة ومضمونة لتربية طفلين صغيرين معًا

GMT 02:11 2015 الإثنين ,02 شباط / فبراير

عبير شمس الدين تشارك بـ"على مقاسي" في سباق رمضان

GMT 18:22 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط

GMT 04:04 2017 الثلاثاء ,09 أيار / مايو

دانية الزهارنة تحوّل الصلصال إلى صناعات مذهلة

GMT 06:06 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نهال عنبر تنفي وجود تشابه بين برنامج "كلام ستات" و"نفسنه"

GMT 04:37 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

إليكِ من Givenchy"" الشنطة التي ستُغيّر إطلالتك بشكل مُميز

GMT 06:41 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارة "كابريوليه سي كلاس" لعشاق القيادة في الهواء

GMT 08:43 2016 الخميس ,11 شباط / فبراير

تعرفي على تقشير البشرة الكيميائي

GMT 23:53 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

خنزير بري يتسلل إلى مكتبة في إحدى الجامعات الماليزية
 فلسطين اليوم -
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday