احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20  لمتحف غوغنهايم
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

المؤسسة جلبت الفن ومحبيه إلى مدينة الساحل الشمالي

احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20 لمتحف غوغنهايم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20  لمتحف غوغنهايم

متحف غوغنهايم
بلباو ـ عادل سلامه

تحتفل مدينة بلباو الإسبانية هذا العام بالذكرى الـ 20، لافتتاح متحف غوغنهايم، وهو المؤسسة التي جلبت الفن ومحبيه إلى مدينة الساحل الشمالي، حيث أنه في العشرين عامًا منذ افتتاحه، كان المتحف بمثابة المغناطيس لمحبي الفن والهندسة المعمارية، فضلاً عن الحياة الليلية والمطاعم.

احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20  لمتحف غوغنهايم

وتم بنائه في أواخر التسعينات على أحد ضفتي نهر نرفيون في المدينة التجارية الواقعة شمال إسبانيا، وقد تم افتتاحه تحديدا سنة 1997 ليصبح بعد عشر سنوات أحد أهم معالم بلباو السياحية، إلى جانب قصر الحمراء والمسرح الروماني وجامع قرطبة الشهير، ومن أكثر المباني إدهاشًا في العالم وقد احتفي به، على أنه أروع مبنى في الوقت الحاضر.

احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20  لمتحف غوغنهايم

وبدأت عملية إعادة إحياءه  من قبل العديد من أفضل المهندسين المعماريين في العالم - نورمان فوستر وفليب ستارك وسانتياغو كالاترافا وأراتا إيسوزاكي، حيث كان عبارة عن منطقة صناعية مضافة إليه أشجار النخيل المتلألئة والمتنزهات الفقيرة.

احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20  لمتحف غوغنهايم

وكانت الاضافات الجديدة تعزز بقايا الباسك القديمة في بلباو التي كانت لا تزال سليمة، والسياحة لم تعطل نمط الحياة الذي يحسد عليه سكانها، الذي كونوا صداقات لمدى الحياة، بالاضافة إلى تعزيز الثقافات، وروح كرة القدم.

احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20  لمتحف غوغنهايم

يحيط بالمدينة نهر نيرفيون، وهناك سلسلة من الشواطئ مثل (لاس أريناس، جيتكسو، بلنتزيا) داخل منطقة العاصمة، ويمكن الوصول إليها عن طريق قطارات المترو، وهناك طريقة جيدة للوصول إلى وسط المدينة وهو المشي لمدة نصف ساعة على طول الضفة اليسرى لنيرفيون من سان ماميس، موطن نادي بلباو الرياضي. 

من المستحيل ان تأتي لزيارة بلباو ولا ترى متحف غوغنهايم - من خلال التخطيط والطوبوغرافيا، يمكنك رؤيته في كل مكان تقريبًا، وأراد فرانك جيري من تصميم متحف غوغنهايم بلباو أن يضيف شيئا نابضًا بالحياة على معالم المدينة، لذلك عمد إلى تغطية جدران المبنى بالتيتانيوم لتوفير المظهر المتلألئ للمتحف ولكون التيتانيوم معدن خفيف وقوي كفاية لتحمل رطوبة جو بلباو، بالإضافة إلى إعطاء المظهر الساحر للمتحف مع مرور الزمن، ليصبح اللون أقرب إلى اللون الذهبي الجميل، ألواح التيتانيوم بتصميمها البارع عكست الأشعة لتصبح على شكل حراشف سمكية مرددة شكلاً من أشكال الحياة العضوية الأخرى، ولطالما تكررت تلك الطريقة في تصميمات فرانك جيري الأخرى، مثل قاعة احتفال والت ديزني الشهيرة في لوس أنجلوس وغيرها.

يجمع المتحف معروضات فنية لـ"روبرت موثرويل، إيف كلاين، أندي وارهول، إدواردو شيليدا، وأنسيلم كيفر" في المجموعة الدائمة، ويحتوي المتحف على روابط هندسية غير متوقعة، فهو مؤلف من جدران دقيقة ومعقدة ومنحنية بالإضافة إلى مساحات عرض شاسعة، لتحقيق الأمرين معًا توجب أن تكون الجدران رفيعة، مما أدى إلى مشكلة ضمان قوة المبنى بشكل كافٍ ليدعم نفسه، حيث كان الإسمنت سيجدي نفعًا لكن الجدران ستكون سميكة جدًا، لذا تم استخدام هيكل معدني رفيع على شكل منحنيات مزدوجة وواضحة لتقوية البناء، مما جعل التعقيد هي الصفة السائدة على معالم متحف غوغنهايم بلباو، فقد استخدم فرانك جيري في تصاميمه برامج حواسيب "كاد" للحصول على دقة متناهية للنماذج الثلاثية الأبعاد بالإضافة إلى “"ذراع هومر" لتحديد الأطوال ذات الأبعاد الثلاثة بشكل كامل.

من 11إلى 14 أكتوبر/تشرين أول، سيتم استخدام خارج غوغنهايم كصرح لنقل قصة عقدين من التحول الثقافي في بلباو من خلال عرض للرسوم المتحركة.

الأسواق
يمتلأ سوق "Dos de Mayo" في بلباو و"لا فيجا" بالشارع الذي يحمل نفس الاسم في السبت الأول من الشهر، بصالات العرض في المنطقة ومحلات الملابس، التي غالبا ما تسد الطريق لفتح أبوابها.كما يشتهر بصناعة الفن والملابس القديمة، بالإضافة إلى المقاهي التي تبيع الكعك الرائع.وفي أول وأخر أحد من هذا الشهر، يتحول العمل شمالا إلى موقع صناعي يعاد تطويره قريبا في شبه جزيرة نهر زوروزاور.

يوم الأحد هو أيضا اليوم لسوق زهرة كاسكو فيجو، المعبأ بالكتب العتيقة، الكناري، والصغار الذين يتداول بطاقات كرة القدم، في مكان قريب من الساحة الرئيسية، بلازا نويفا.

جسر فيسكايا
هو جسر أثري يمتد فوق المصب الخليجي لنهر أبايزبال غرب مدينة بيلباو الإسبانية. أعدّه المهندس ألبرتو دي بالاسيو من منطقة الباسك وانتهى من العمل به عام 1893م، يمتد نحو 160 متراً، وهو يجمع بين تقليد البناء المعدني للقرن التاسع عشر وتكنولوجيا الكوابل الفولاذيّة الملولبة. أفتتح الجسر لحركة المرور عام 1893م وهو أوّل جسر معلق في العالم ينقل المارّة والسيارات بواسطة سلّة نقل كبيرة معلّقة، وشكّل نموذجاً للعديد من الجسور المماثلة في أوروبا وإفريقيا وأمريكا. يُستخدم فيه كوابل الفولاذ الخفيفة الملولبة، يُعتبر بناءً هندسيّاً معدنيّاً مُميّزاً من مخرجات الثورة الصناعيّة.يعد من المباني المدرجة في قائمة اليونسكو وهو أقدم جسر نقل في العالم. يمتد هذا المبنى الرائع من نيرفيون بالقرب من لاس أريناس إلى ضاحية بورتوغاليت الجميلة، ويوفر خيارين لأي شخص يرغب في العبور. يمكنك الوصول إلى الممشى الذي يبلغ ارتفاعه 50 مترا أو ركوب الجندول المعلقة أو الباركيلا. هناك محطة مترو على جانبيه ويمكنك شراء الهدايا التذكارية المتاحة من الأكشاك.

أفضل الأكلات الاسبانية: "بينتكسوس"
هذه الوجبات الصغيرة من أفضل الاطعمة في بلباو، تتكلف بينتكسوس حوالي 2 يورو، تعد وسيلة رخيصة وتقليدية ومسلية للغاية لتناول الطعام بشكل جيد.

مطعم "مينا"
يقع هذا المطعم الصغير على الرصيف الذي يطل على ميركادو لا ريبيرا، السوق المغطى  بالمدينة، حيث يقوم الشيف ألفارو غاريدو بتزويد مكوناته بالتقاطعات اللذيذة، استغرق غاريدو مقامرة افتتاح مؤسسة الطعام الراقية في بلباو لا فيجا قبل عقد من الزمان عندما كان شيئا فارغا ولكن اصبح لديه الكثير من المعجبين، وكذلك نجمة ميشلين. هناك ستة طاولات تطل على النهر وتوفر ثمانية أماكن فرصة لمشاهدة الطهاة  في المطبخ المفتوح. 

قصر ديبيوتاسيون
وهو قصر تاريخي يعود إلى بداية القرن الـ20 ويضم تحفا أوروبية وقاعات مصممة على نمط قاعات قصر فرساي الفرنسي. يمكن للزائر التجول في القصر ومشاهدة محتوياته يوميا في جولات منظمة يقودها دليل محلي. وهو يقع في وسط المدينة في شارع غران فيا دون دييغو لوبيز دو هارو.

خيارات الأنشطة السياحية في بلباو متعددة، فيمكن لزائري هذه المدينة الإستمتاع بشواطئها الرائعة في فصل الصيف، وتبعد هذه الشواطئ عن المدينة بما يقرب 14 كيلومتراً. خيارات السياحة المتعددة في بلباو جعلت المدينة وجهة مميزة لدى السياح من دول العالم المختلفة، فالمدينة تستقبل نحو ثلث زوار إقليم الباسك، وهى تعد الواجهة السياحية الأولي بالإقليم.

وفي بلباو توجد حافلة سياحية تطوف بالزوار في أرجاء المدينة كما توجد أيضا زوارق سياحية تقوم بجولات يومية في النهر الذي يخترق المدينة، كما توجد مدينة سياحية قريبة تبعد 25 دقيقة بالمترو عن بلباو اسمها بورتوغاليتا ويمكن قضاء يوم من العطلة فيها للتجول بين شوارعها والتعرف على معالمها. وهي تمثل نموذجا لمدينة حديثة في إقليم الباسك وتشتهر بحسن استقبال السياح.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20  لمتحف غوغنهايم احتفال في إسبانيا بالذكرى الـ 20  لمتحف غوغنهايم



GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:50 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

10 فنادق سياحية في نيروبي كينيا موصى بزيارتها تعرف عليها

GMT 07:51 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

سويسرا موطن البحيرات الخلابة لقضاء عطلة ساحرة ومميزة

GMT 10:54 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

"العلا" وجهة السياحة "العالمية" تكتب التاريخ السياسي

GMT 07:09 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

تعرفوا على أبرز المهرجانات السياحية في منطقة جازان

GMT 08:17 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

تعرَّف على 5 من أفضل شواطئ الرمال السوداء في ايسلندا
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات
 فلسطين اليوم - 10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد
 فلسطين اليوم - دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 08:24 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن
 فلسطين اليوم - مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008

GMT 11:56 2019 السبت ,28 كانون الأول / ديسمبر

ميراث العلماء يعمر الكون ويقهر ظلمات الجهل والخرافة

GMT 05:18 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

أفضل العطور النسائية المميزة في 2019

GMT 19:52 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

"فنية رماية الأطباق" تطالب بميادين أولمبية جديدة

GMT 12:11 2018 الخميس ,26 إبريل / نيسان

طريقة إعداد كرات اللحم بصلصة الطماطم

GMT 10:40 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

تعرّف على مواصفات سيارة "جينيسيس GV80 2020"

GMT 01:40 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

كارداشيان بفستان دانتيل بتوقيع "وانغ"

GMT 05:03 2016 الجمعة ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

كارلي كلوس تطلّ في ثوب ذهبي براق في نيويورك

GMT 06:27 2015 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

هيتوني هوسونو تطرح مجموعة بديعة من أعمال الخزف

GMT 15:11 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

خسائر فادحة لمزارعى الأسماك بعد نفوق أطنان من "الشبوط"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday