فيكتوريا بيكهام توسّع أنشطتها التجاريّة لتعزيز مجموعتها
آخر تحديث GMT 06:22:27
 فلسطين اليوم -

تحولت من مغنية متواضعة القدرات إلى مصممة أزياء ناجحة

فيكتوريا بيكهام توسّع أنشطتها التجاريّة لتعزيز مجموعتها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فيكتوريا بيكهام توسّع أنشطتها التجاريّة لتعزيز مجموعتها

مصممة الأزياء فيكتوريا بيكهام
لندن ـ كارين إليان

اعتلت مصممة الأزياء فيكتوريا بيكهام، الامبراطورية التجارية، بعد أن تركت عالم الغناء، لتتفوق على زوجها لاعب كرة القدم السابق ديفيد بيكهام.
وتجمع فيكتوريا المال بطريقة سريعة، فقد وصلت ثروة عائلة بيكهام إلى 210 مليون جنيه إسترليني، تمتلك فيكتوريا منها 100 مليون، فيما يشير محللون إلى أنها تمتلك أكثر من ديفيد الذي اعتزل كرة القدم أخيرًا.

فيكتوريا بيكهام توسّع أنشطتها التجاريّة لتعزيز مجموعتها

ويعتبر ما حصدته فيكتوريا، محصلة للعمل الشاق والأرباح الخاصة بمبيعاتها السنوية من شركتها "فيكتوريا بيكهام المحدودة"، التي تنمو بشكل متواضع فقط من 1 مليون إسترليني إلى 30 مليون في أقل من عشر سنوات، وقفزت من 3 موظفين إلى مائة، ومن المتوقع أن ترتفع الأرقام بعد افتتاح متجرها حديثًا، في "مايفر" في نيويورك في العام المقبل.
ويقبل المشاهير على شراء المنتجات الخاصة بمتاجر فيكتوريا، خصوصًا وأن الملابس والتحف غالية الثمن، فحقيبة اليد يصل ثمنها إلى 18 ألف جنيه إسترليني، ما جعل المغنية السابقة، من أبرز سيدات الأعمال الرائدات في بريطانيا.

فيكتوريا بيكهام توسّع أنشطتها التجاريّة لتعزيز مجموعتها

وعلى الرغم من أن فريق "سبايسي" تحول إلى ذكرى بعيدة، منحتها الإيرادات المستمرة في العام الماضي 750 ألف جنيه إسترليني، وفي عام 2007 حصلت فيكتوريا على 10 مليون في جولة ناجحة للمجموعة، وفي عام 2001 مع بداية سجلها في "الموضة" والأناقة حصلت على الأقل على مليون جنيه، بالإضافة إلى برنامج تلفزيون الواقع في عام 2007 في الولايات المتحدة، والذي تحدث عن انتقال عائلة بيكهام إلى لوس أنغلوس.
 وتحظى عائلة بيكهام بالنفوذ عندما يتعلق الأمر بالترويج للمنتجات سواء الخاصة بهم أو لشخص آخر، والآن يشاع أن فيكتوريا على اتصال بشكرة "اتش آند أم"، والتي تشتهر بالملابس الداخلية الخاصة بزوجها، ففي عام 2009، وقعت على صفقة بقيمة 12 مليون دولار لمدة ثلاثة سنوات مع أرماني، وبعد عامين دفعت مليون جنيه للإعلان لشركة حقائب يابانية خاصة بالمصممة سامنتا ثافاسا.

فيكتوريا بيكهام توسّع أنشطتها التجاريّة لتعزيز مجموعتها

وحصلت فيكتوريا على مبلغ ضخم لتصميم سيارة "رانج روفر"، وخلال عام 2007 حصلت هي وزميلاتها في فرقة سبايسي على مليون جنيه نظير الإعلان لشركة "تيسكو"، بلغ حجم استثمارات الأزياء 30 مليون جنيه خلال العام الماضي، بأرباح 3 مليون جنيه أي ضعف العام السابق.
توسعت فيكتوريا في مجال الأزياء حتى وصلت إلى مجموعات "الجينز" والنظارات الشمسية وحقائب اليد والأحذية وسلاسل المفاتيح التي يتراوح سعرها من 150 إلى 485 جنيه إسترليني.
ويمتلك الزوجان بيكهام، محفظة عقارية كبيرة، نصيب فيكتوريا فيها 25 مليون جنيه، ويقال إنهم دفعوا نحو 30 مليون جنيه لشراء قصر مكون من أربعة طوابق في "كنسينغتون" غرب لندن، كما أنها تمتلك قصرًا في "بيفرلي هيلز"، وشاطئ في جزيرة "كوسامي" في تايلاند، و آخر في "نابا"، الذي أعاطها ديفيد كهدية.
وتحقق العطور الخاصة بمنتجات فيكتور أرباحًا تصل إلى مليون جنيه إسترليني سنويًا، خصوصًا بعد طرح أنواع خاصة بيهم مثل 18 لبيكهام، و6 لفكتوريا، وكوتي.

فيكتوريا بيكهام توسّع أنشطتها التجاريّة لتعزيز مجموعتها

وتهتم فيكتوريا حاليا بأدق الأشياء في الحياة، حيث حقيبتها من "هيرمس بيركن"، وهي تمتلك نحو 100، تقدر المجموعة بـ1.5 مليون جنيه إسترليني، وأغلى قطعة بتكلفة 80 ألف جنيه، كانت هدية من ديفيد، وتحتوي على 3 قيراط ألماس على القفل.
يعتقد أيضا أن فيكتوريا تمتلك حقيبة "بيركن" نادرة من جلد التمساح مع القطع المعدنية، ولديها أيضا مجموعة من المجوهرات تقدر بنحو 3.8 ملايين جنيه إسترليني، من ضمن المجموعة ما لا يقل عن 13 خاتم زواج، يوجد خاتم ألماس على شكل قلب تقدر قيمته بمليون جنيه.
لايزال ديفيد يحتفظ بالكاد باتفاقه مع "اتش آند أم" لعرض الملابس الداخلية، وصفقات تأييد مثل "أديدس" وشبكة "سبورتس"، ولكن يتوقع أن ينخفض دخله أمام زوجته.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيكتوريا بيكهام توسّع أنشطتها التجاريّة لتعزيز مجموعتها فيكتوريا بيكهام توسّع أنشطتها التجاريّة لتعزيز مجموعتها



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 08:46 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
 فلسطين اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 09:03 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday