كل ما يجب علمه قبل فترة عيد الميلاد الملقَبة باسم ما قبل الخريف
آخر تحديث GMT 13:02:09
 فلسطين اليوم -

عروضها تتواجد خلال كانون الثاني في معظم الأسواق الأوروبية

كل ما يجب علمه قبل فترة عيد الميلاد الملقَبة باسم "ما قبل الخريف"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - كل ما يجب علمه قبل فترة عيد الميلاد الملقَبة باسم "ما قبل الخريف"

لبس خريفي
لندن - ماريا طبراني

تعرف هذه الفترة في كل أنحاء العالم بفترة ما قبل عيد الميلاد، ولكن في عالم الموضة يطلق عليها فترة ما قبل الخريف، والتي تقول عنها مصممة زيرو ماريا "ماريا كورنيغو" في الفترة التي تعد مجموعتها التي تشمل الحلي والكيمونو والمعاطف والفساتين بفترة "نهاية الصيف".

 كل ما يجب علمه قبل فترة عيد الميلاد الملقَبة باسم ما قبل الخريف

وتبدأ ملابس الصيف في نصف الكرة الشمالي بالتداول في المحلات في أيار/مايو، ولكن هذا الشهر بالنسبة للنصف الجنوبي من الكرة الأرضية أمر مختلف، فيصفه المصمم مايكل كورز ببساطة " التحول بين موسمين". وعلى أي حال فإن عروض ما قبل الخريف تتوافر في كانون الثاني/يناير في معظم الأسواق الأوروبية، وستبدأ عروض الرجال للخريف في نيويورك هذا الشهر، وهناك العديد من الأسباب التي أدت بالمصممين لابتكار مجموعات ما قبل الخريف.

ويبدو أن لموسم ما قبل الخريف ملازم وهو موسم ما قبل الربيع والذي يعرف بمجموعات "ريزورت" أو "كروز"، بسبب الحاجة المالية للترويج للعروض الكبيرة للملابس التي تأتي قبل الأعياد والتي تحقق مبيعات كبيرة، وهي السبب في أن شانيل أعلنت أنها ستأخذ مجموعة "ريزورت" الخاصة بها الى كوبا، فيما سيأخذ لويس فيتون مجموعته الى ريو، حيث اختلف المصممون حول أهمية موسم ما قبل الخريف نظرا لأن الناس مشغولون بأمور أخرى حتى نهاية العام.

قرر كوتش على سبيل المثال تبني هذا الموسم مع المصمم ستيوارت فيفر، ليقدم معه مجموعته الخاصة التي تشمل سترة راكبي الدراجات، وفساتين الشيفون المطبعة والكنزات الصوفية، فيما سيطلق كل من بوتيغا فيتنتيا وتوماس ماير مجموعة الرجال الخاصة بهما، وعقدت ستيلا مكارتني العزم على انتاج مجموعة كاملة ستأخذها الى نيويورك في كانون الثاني /يناير.

ويعتبر " اشتري اليوم، وارتديها اليوم" كأحدث شعار للموضة، فلا أحد يحب ان يشتري معطفا في حزيران/يونيو ويرتديه في تشرين الثاني/نوفمبر، أو يشتري البكيني في كانون الثاني/ديسمبر، لذلك اتت الحاجة الى مرحلة مجموعات ما قبل الخريف لإعطاء المستهلكين سببا في زيارة السوق مرة أخرى لموسم الشتاء، بعد أن يكونوا شاهدوا كل عروض الأزياء وملئوا خزنهم ليشتروا أشياء جديدة أخرى.

ويعتبر اضفاء المزيد من التصاميم على المجموعات السابقة مهما، وهو سبب في إنتاج مجموعة ما قبل الخريف مثلا، فبالنظر الى مجموعة ما قبل خريف 2016، يلاحظ أن فيكتوريا بيكهام أضافت المزيد من تصاميم الدانتيل والمعاطف، والتنانير القصيرة وسترات الكشمير، أما كالفن كلاين فأضاف المزيد من البنطلونات والتي شرتات للتنانير.

ويسعى العديد من المصممين الى اضافة المزيد من المطبوعات في ملابس مجموعتهم ما قبل الخريف مثل الطبعات القديمة والرسوم البيانية، مثل الأوشحة المطبوعة بـ 70 نمطًا لدي ديان فون، فيما ذهب أوسكار دي لا رنتا الى المزج بين بلوزات التويد المبالغ فيها مع البلوزات بلا أكمام مع تصاميم هندسية، واستلهم رالف لورين مجموعته من طراز ديكو أرت الهندسي لإنتاج سراويله الجديدة والتي قال عنها لورين " لم أكن واثقا منها تماما، ولكنني أنتجتها في النهاية". لتصبح واحدة من ابتكارات الموضة.

وأراد العديد من المصممين أن تحظي النساء بمزيد من الراحة وخصوصا الامهات والنساء العاملات لذلك أتت مجموعات ما قبل الخريف معهم بإنتاج بلوزات رسمية مريحة مثل كارولينا هيريرا التي ابتعدت عن الدانتيل و بيربري الذي استخدم الكشمير، فيما مزج رالف لورين تصاميمه بين بيجامة الرياضة والبدلة الرسمية للنساء لينتج في النهاية مزيجًا مريحًا وجميلًا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كل ما يجب علمه قبل فترة عيد الميلاد الملقَبة باسم ما قبل الخريف كل ما يجب علمه قبل فترة عيد الميلاد الملقَبة باسم ما قبل الخريف



 فلسطين اليوم -

تألقت بفستان من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى

أحدث إطلالات الملكة ليتيزيا الساحرة باللون "الليلكي" تعرفي عليها

مدريد ـ فلسطين اليوم
إطلالات الملكة ليتيزيا راقية وأنيقة بشكل دائم، وأحدث إطلالات الملكة ليتيزيا لم تكن مختلفة حتى ولو جاءت مكررة لكنها إختيار خالد ومميّز، وزين طقم من مجموعة دار كارولينا هيريرا Carolina Herrera لخريف وشتاء 2016 أحدث  إطلالات الملكة ليتيزيا فبدت مثالاً للأناقة والرقيّ خلال مشاركتها في حفل توزيع جوائز the Jaume I 2020 awards، في مدينة لونجا دي لوس ميركاديريس، واعتمدت الملكة ليتيزيا تسريحة الشعر المنسدل ومكياج ناعم. وتألقت الملكة ليتيزيا بفستان باللون الليلكي من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى أما التنورة فجاءت واسعة ووصلت إلى حدود الركبة، وزيّن الخصر حزام من القماش نفسه معقود بأناقة حول خصرها. وأكملت الإطلالة بمعطف واسع أنيق متناسق مع الفستان.   وما زاد أناقة احدث اطلالات الملكة ليتيزيا هو بطانة الفستان والمعطف التي أتت بدرجة لون أد...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 07:48 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 فلسطين اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 08:36 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"
 فلسطين اليوم - محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"

GMT 11:41 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 12:28 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يبعد مقدسيا عن المسجد الأقصى لخمس شهور

GMT 21:53 2015 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

البشرة السمراء تحتاج لألوان شعر تبرز جمالها

GMT 01:43 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

أفراح العرس في السودان لها طقوس ومورثات مختلفة

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 04:54 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

صور نادرة تُظهر حَمْل النجمة مارلين مونرو عام 1960

GMT 16:15 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

افضل عطور "جيفنشي" للتمتع بسحر وجاذبية في امسياتك الراقية

GMT 18:27 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج القولون
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday