العاقوص يكشف تفاصيل تجربة شدَّت الأطفال وأضاءت مستقبلهم
آخر تحديث GMT 08:40:49
 فلسطين اليوم -

أوضح لـ"فلسطين اليوم" أنَّ الصدق سر الوصول إلى القلوب

العاقوص يكشف تفاصيل تجربة شدَّت الأطفال وأضاءت مستقبلهم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - العاقوص يكشف تفاصيل تجربة شدَّت الأطفال وأضاءت مستقبلهم

الكاتب السوري مهند العاقوص
دمشق ميس خليل

أكد الكاتب السوري مهند العاقوص، أنَّ روايته الأولى “عندما يضحك الأسود" جاءت بعد تجربته التعليمية في معهد المكفوفين في دمشق، مشيرًا إلى أنَّه نقل خلالها تجربته ومشاهداته ليضيء تلك الزوايا المظلمة في نفوس الأشخاص من ذوي الإعاقة.

وأوضح العاقوص في مقابلة مع "فلسطين اليوم" أنَّ قصته "هل أنت زيز؟" حصدت المركز الأول في مسابقة "كتابي" عن فئة الخيال التي أطلقتها مؤسسة الفكر العربي في البحرين تؤيد حكم سجن معارض شيعي" href="../../../news/arabworld/%D9%85%D8%AD%D9%83%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A6%D9%86%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D8%B1%D9%8A%D9%86-%D8%AA%D9%88%D9%8A%D8%AF-%D8%AD%D9%83%D9%85-%D8%B3%D8%AC%D9%86-%D9%85%D8%B9%D8%A7%D8%B1%D8%B6-%D8%B4%D9%8A%D8%B9%D9%89.html">البحرين وهي مؤسسة تهتم باللغة العربية ولها فرع يهتم بأدب الطفل.

وأضاف أنَّ الجائزة أعطته دفعة كبيرة للاستمرار في مجال الكتابة للطفل وابتكار الشخصيات التي تشد الطفل وتكسبه القيم التربوية، معتبرًا أنَّ الصدق مفتاح كل نجاح وأنَّ الطفل هو شخص واعٍ؛ لكنه بريء يستقبل بقلبه كلمات تخرج صادقة، مؤكدا ضرورة الإحاطة بعلم نفس الطفل لتقديم نصوص تناسب الطفل نفسيًا ولغويًا وفكريًا وعمريًا.

وأشار إلى أنَّ نشاطه لم يقتصر على القصة والشعر والرواية بل امتد ليبتكر شخصيات داخل أهم مجلات الوطن العربي مثل شخصية "وردان" في مجلة "العربي الصغير"، لافتًا إلى أنَّه يعد أعمالا ستظهر قريبًا على قنوات تلفزيونية موجهةللطفل.

وطالب العاقوص بوجود دار نشر وطنية مخصصة للطفل مؤلفة من خبراء في علم النفس ومؤلفين ورسامين ومفكرين لإنتاج مشروع وطني حقيقي يرتكز على علاج المشكلات النفسية والاجتماعية عبر الأدب، مبينا أنَّ الطفل هو المنتج الأهم في كل أمة وأن الاستثمار الوطني في قضاياه هو السبيل لحماية وربح مستقبل صحي مشرق.

يُذكر أنَّ الكاتب مهند العاقوص من مواليد دمشق عام 1983، وهو خريج معهد إعداد مدرسين لغة انجليزية عمل مدرسًا في عدد من مدارس دمشق وريفها كما عمل أمينا لتحرير مجلة "أسامة" للأطفال عام 2014، وترجم بعض الأعمال الأدبية إلى الانجليزية، كما أنَّه كاتب وشاعر للأطفال واليافعين حازت كتبه على جوائز عدة في مجال الأدب، ونشر أعماله في الكثير من مجلات ودور النشر العربية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العاقوص يكشف تفاصيل تجربة شدَّت الأطفال وأضاءت مستقبلهم العاقوص يكشف تفاصيل تجربة شدَّت الأطفال وأضاءت مستقبلهم



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 12:28 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يهنىء بايدن بالفوز على ترامب

GMT 16:30 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حماية الجهاز الهضمي مفتاح علاج السرطان

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 10:05 2016 الأربعاء ,17 آب / أغسطس

مصرع شاب في حادث دراجة نارية في مدينة غزة

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 03:03 2016 الخميس ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الأطفال يطلعون على كيفية التعامل مع الثعابين السامة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday