تركي يكشف استرداد العراق 14 مليار دينار أموالًا ممنوعة من الهدر
آخر تحديث GMT 10:36:53
 فلسطين اليوم -

أكد لـ"فلسطين اليوم" إجراء مئات التحقيقات في النزاهة

تركي يكشف استرداد العراق 14 مليار دينار أموالًا ممنوعة من الهدر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تركي يكشف استرداد العراق 14 مليار دينار أموالًا ممنوعة من الهدر

مكتب المفتش العام لوزارة الثقافة العراقية
بغداد – نجلاء الطائي

أعلن المفتش العام لوزارة الثقافة العراقية فراس خضير تركي، عن إعادة 14 مليار دينار، إضافة إلى 300954 دولار أميركي لخزينة الدولة، موصيًا بإعادة ما يقارب من 11 مليار دينار.

وأكد تركي في حديث مع "فلسطين اليوم"، أن الأموال الممنوعة من الهدر بلغت 25 مليار 655 مليون دينارًا عراقيًا، فضلاً عن 100 مليون دولار مائة مليون دولار أميركي.

وأشار إلى أن التحقيقات التي أجراها المكتب وصلت إلى 1246 تحقيقًا، والشكاوى المستلمة بهذا الخصوص هي 1611 شكوى، والتي أحيل منها إلى هيئة النزاهة بواقع 90 وإلى المحاكم بـ40، والقضايا التي تم حسمها  فهي 59 من القضايا المحالة إلى هيئة النزاهة، و36 التي نظر بها القضاء ، وأعداد المتهمين المحالين وفق ذلك فهو 1459 متهمًا، مع الإشارة إلى أن التقارير القانونية التي رفعها المكتب وقدمها إلى وزير الثقافة فقد بلغـت 560 تقريرًا.

ولفت إلى تمكن كوادر المفتش العام من تحقيق زيارات تفتيشية بـمعدل 689 زيارة، عضدتها بتقارير مرفوعة إلى الوزير حيث بلغت 676 تقريرًا، فيما تمخضت عمليات التدقيق النشاط التدقيقي تحقيق 2467 عملية تدقيقية عرضت منها على الوزير بتقارير بلغت 149 تقريرًا.

 وأستعرض تركي جهود المكتب الهادفة إلى نشر وتعميم ثقافة وشفافية النزاهة، وبالذات في موضوع الورش الخاصة للتعريف بالإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد وأسس وآليات بناءها، والدليل الاسترشادي لتنفيذ خطة المكتب بهذا الشأن.

وأوضح أن الأولى كانت للأعوام 2010- 2014 والثانية للأعوام 2015-2019 في المركز والمحافظات باعتبارها رؤية ورسالة تستمد جذورها من التأمل والمنطق وتستند إلى علم الإدارة ومكافحة الجريمة ممزوجة بالتجارب العالمية.

وشدد المفتش العام على أهمية ودور الأفراد والمؤسسات للمساهمة في حماية المجتمع ومكافحة ظواهر الفساد ومنع وقوعها للأمدين القريب والبعيد التي تضمن بناء مجتمع نزيه وشفاف وفعال، لافتا إلى أعداد الورش المتحققة في صفحتها الأولى 25 ورشة، وفي صفحتها الثانية تمكن المكتب من عقد 20 ورشة ولغاية شهر أيلول/سبتمبر من العام الجاري.

ونوّه بتواصل المكتب الذي أخذ على عاتقه معالجة الظواهر السلبية وأوجه الفساد الإداري والمالي بحسب الوظائف الملقاة على عاتقه وعاتق مكاتب المفتشين العموميين في العراق، مبينا أنه جهازً رقابي تقويمي بناءً في تطبيق القوانين المختصة والتعليمات والسياسات التي تهدف إلى تحقيق بيئة نزيهة نظيفة تنجز المهام المكلفة بها المتمثلة في "التحقيق والتدقيق والتفتيش وتقويم الأداء"، وهي مهام رقابية حضارية تُقوي وتُطور الأداء الوظيفي وتنهض بواقعه العملي نحو الأفضل . 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تركي يكشف استرداد العراق 14 مليار دينار أموالًا ممنوعة من الهدر تركي يكشف استرداد العراق 14 مليار دينار أموالًا ممنوعة من الهدر



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:48 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين

GMT 09:36 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة حازم المصري تتهمه بالاعتداء عليها وتحرر محضرًا ضده

GMT 00:38 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ليلى شندول ترد على أنباء خطوبتها لفنان عربي

GMT 03:03 2016 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

فوائد الريحان

GMT 06:00 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

أجمل أساور الذهب الأبيض لإطلالة ساحرة وأنيقة

GMT 12:38 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

2470 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي الأثنين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday