مدير عام الدراسات يطلق دعوة بضرورة الحفاظ على مقتنيات بغداد وتراثها
آخر تحديث GMT 04:36:09
 فلسطين اليوم -

بيّن لـ"فلسطين اليوم" أن العاصمة تحتوي على 1600 موقع أثري

مدير عام الدراسات يطلق دعوة بضرورة الحفاظ على مقتنيات بغداد وتراثها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مدير عام الدراسات يطلق دعوة بضرورة الحفاظ على مقتنيات بغداد وتراثها

عبد القادر الجميلي
بغداد – نجلاء الطائي

أكد مدير مركز الدراسات والبحوث في وزارة الثقافة عبد القادر الجميلي، أهمية مدينة بغداد من الناحية التاريخية والتراثية، مفصحا عن كيفية بنائها وأشهر أبوابها التي عرفت من خلالها وقصورها ومساجدها.

وقال الجميلي، في تصريح لـ"فلسطين اليوم"، أن مدينة بغداد "لها من الحضور والمكانة في كلّ المنتديات الثقافية، فهي كمسمى تحتوي على الكثير من المكنزات الثقافية والسياحية والآثارية، لافتا إلى وجود أكثر من 1600 موقع تراثي بين الكرخ والرصافة متمثلة بـ: الشناشيل، والحمامات والخانات، والمطاعم، والمساجد، التي توزعت مابين عدّة دوائر ووزارات".

ويتأسف الجميلي إلى تغير الكثير من معالم بغداد التراثية، فهي أثرت بشكل سلبي على هذه الأماكن في تحولها إلى مناطق تجارية وصناعية، وبذلك فقدت قيمتها التراثية نتيجة ضياع محتوياتها، مبررا تغيرها على الظروف الأخيرة التي طالت البلاد.

وأشار الجميلي إلى النهج المهم الذي خطط له لإعادة الرونق إلى الأماكن التراثية في منطقة شارع الرشيد، لكنه جوبه بالرفض من قبل ملاكها لأنها ستحرمهم من المنافع المادية التي تعود عليهم في استغلالها كمناطق تجارية، معرجاً على محاور مهمة منها: الفلكلور العراقي وأهميته وتأثيره في الدول المجاورة، والمساجد والأسواق التي ازدهرت في تلك الفترات، وتراث بغداد تأثره الكثير من الحضارات.

وأطلق الجميلي دعوة بضرورة الحفاظ على تراث مدينة بغداد ومقتنياتها من خلال تنمية قدرات الأجيال، في المناهج الدراسية، وتتمحور الدعوة على إطلاق حملة كراس يتناول كيفية الحفاظ على المناطق التراثية في العراق، بالتعاون بين وزارة الثقافة، ووزارة التربية، فضلاً عن وزارة التعليم العالي، وبالمقابل يرى الجميلي على إشاعة ثقافة العمل التطوعي في المجتمع، حيث إنّ المجتمع يفقد هذه الفكرة، إنما هي تنمو لدى الفرد ومن ثم تتوسع لتشمل أفرادا متعددين.

وبيّن الجميلي أنّ العراق يمرّ في أزمات متتالية، وهذه الأزمات قد ولدت الكثير من التخلف والمشكلات للحكومة التي هي الآن منشغلة بالعمليات العسكرية"، وأوضح أنه "لا بد  من تنمية قدرات الفرد العراقي وتنمية قدرة الطفل العراقي في المدارس لبناء جيل قائد يعمل على حماية ممتلكات بلدنا واحتضانها"، مبينا أنه "ستكون هناك مناهج دراسية للأطفال في كيفية مواكبة الحياة ودعم البلد ودعم الحكومة".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدير عام الدراسات يطلق دعوة بضرورة الحفاظ على مقتنيات بغداد وتراثها مدير عام الدراسات يطلق دعوة بضرورة الحفاظ على مقتنيات بغداد وتراثها



GMT 07:06 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

بعثة مصرية تبحث عن مقبرة الملكة "نفرتيتي" في "وادي القرود"
 فلسطين اليوم -

بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الراقي

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 06:28 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 فلسطين اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 07:19 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الفيصل يتسلم جائزة القادة تحت 40 عامًا على مستوى العالم

GMT 15:47 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وُضع التقرير في الملف المعروض على غرفة فض النزاعات

GMT 13:20 2014 الإثنين ,15 أيلول / سبتمبر

افتتاح كلية الدعوة الإسلامية في مدينة الظاهرية

GMT 00:44 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البقر الأنكولي يواجه خطر الاختفاء بسبب التدخلات الجينية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday