منزل بيتوورث هاوس يحتضن لوحات شهيرة للمرة الأولى
آخر تحديث GMT 06:48:12
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

خصوصًا لوحة "العائلة المقدَسة" لأندريا ديل سارتو

منزل بيتوورث هاوس يحتضن لوحات شهيرة للمرة الأولى

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - منزل بيتوورث هاوس يحتضن لوحات شهيرة للمرة الأولى

أعمال ترميم لوحة العائلة المقدسة للفنان اندريا ديل سارتو
لندن - سليم كرم

بحث خبراء ومؤرخو الفن من المتحف الوطني في لندن لمدة نصف قرن، على بعض اللوحات الفنية في منزل غرب ساسكس، وبعض المناظر الطبيعية والأعمال الدينية لاختيار اللوحات التي يمكن أن تقبلها الحكومة، بدلًا من النقود لتسوية فاتورة ضريبة الإرث الضخم، وانتهت بعض اللوحات إلى المتحف الوطني، وأصبح بعضها ملكًا للقطاع العام، حيث يتم عرضها في "بيتوورث هاوس" بما في ذلك لوحة "العائلة المقدسة" بواسطة أندريا ديل سارتو والتي تعرض للمرة الأولى في المنزل نهاية هذا الأسبوع.
 
وتعود العديد من اللوحات التي تملكها العائلة، والتي يتم عرضها للمرة الأولى، بما في ذلك مجموعة اللوحات المعروفة لسطح القمر والتي رسمت من خلال التليسكوب، ويعود تاريخ هذه اللوحات إلى 26 يوليو/تموز 1609 عندما رفع عالم الرياضيات والفلكي توماس هاريوت التليسكوب للنظر إلى القمر وذلك قبل أكثر من أربعة أشهر قبل بداية الفلكي الإيطالي جاليليو جاليلي في ملاحظاته الشهيرة.
 
وبعد وفاة ثلاثة من ورثة عائلة إيجريمونت، كان على العائلة دفع مليون جنيه ضريبة على اللوحات الفنية، ما يزيد احتمال بيع مجموعة بيتوورث الشهيرة في المزاد العلني، وتشمل المجموعة أعمال بواسطة الفنانين فان دايك وجمو تيرن، وهم من أجيال العائلة في إطار ما يسمى بنظام القبول المستخدم على نطاق واسع، حيث ساعد في جلب العديد من اللوحات الفنية الرائعة إلى المتحف الوطني.
 
ويعتقد أندرو لوكرز الذي يرعى المعرض الذي يقدمه الصندوق الوطني في المنزل حتى مارس/ أذار أن العائلة حصلت على صفقة هزيلة، حيث فقد الخبراء بعض الأعمال الرائعة ورفضوا أعمال أخرى، وتم تقدير الأعمال المقبولة بقيمة 500 ألف أسترليني فقط، ولذلك لا زالت العائلة تحتاج للدفع لتسوية فاتورتها الضخمة، وتسامح أندرو مع العائلة بسبب جودة لوحة ديل سارتو وهو فنان من عصر النهضة الإيطالي الذي وصف في حياته الفنية بأنه من دون أخطاء.
 
واعتبر لوكرز لوحة "العائلة المقدسة" بمثابة نجم المعرض، مضيفا "أي متحف وطني أخر يفخر بتعليق هذه اللوحة المفعمة بالحيوية"، ويأتي في وسط اللوحة توقيع الفنان أندريا ديل سارتو باللغة اللاتينية، وتم ترميم اللوحة في فترة الثمانينات، وأعطى منزل بيتوورث هاوس والحديقة إلى الصندوق الوطني في منتصف القرن العشرين وتم فتحهم لعامة الناس في عام 1953 مع عرض العديد من اللوحات المذهلة، إلا أن أسرة إيجريمونت لا تزال تعيش في جناح لها مع مئات الأعمال من مجموعتهم الخاصة.
 
وتم الحصول على بعض هذه اللوحات في القرن الـ 17 بواسطة ايرل نورثمبرلاند العاشر وهو برلماني، أثناء الحرب الأهلية والذي ساعد في تمويل جيش أوليفر كرومويل، واستأجر المنزل الرائع في لندن والذي كان المنزل الملكي لدوق باكنغام ولا يزال يضم مجموعة من الأعمال الفنية.
 
وعرض ايرل الحصول على بعض اللوحات الكاثوليكية كجزء لسداد تمويله، وحققت الصفقة عائدا جيدا لاستثماره، وكان من اللوحات التي أخذها سلسلة من اللوحات المصغرة تشبه جوهرة القديسين بواسطة "آدم الشمير"، وبورتريه بواسطة "بالما فيكو" لامرأة ترتدي فستانًا انزلق ليكشف عن ثديها وهي حاليًا في المتحف الوطني.
 
وحصل على لوحات أخرى للفنان باريس بوردون في إطار تسوية قروض المعرض إلا أن لوكرز يعتقد أن هذه اللوحات حصل عليا جامع للأعمال الفنية والذي كان الراعي الكبير لتيرنر من عائلة إيجريمونت.
 
ويتم الاحتفاظ بالرسومات الحبرية للقمر في مكتب سجلات ساسكس في شيشستر حيث يفوق أرشيف عائلة إيجريمونت جميع الوثائق الأخرى في المقاطعة، وكان راعى اريوت يدعى نرى بيرسى وعرف أيضا باسم ويزارد ايرل لإتمامه بالعلوم والكيمياء، واستمر بيرسي في تجاربه ودعمه للفلك خلال 17 عاما قضاها في السجن في برج لندن للاشتباه في تورطه في مؤامرة البارود.
 
ولم ينشر هاريوت رسومه لكنه تركها لبيرسي، والذي نشرها أخيرا لقضاء حياته الباقية في ستوديوهات بيتوورث، ويعرف العديد من الخبراء مدى جودة أعمال هاريون، وفى فترة الستينات وصل مجموعة من العلماء الروس لبيتوورث لدراسة الحفر والجبال التي سجلت منذ أكثر من 400 عامًا في الوقت الذي كان يأمل فيه الاتحاد السوفيتي بهبوط أول رجل على سطح القمر لتفقده شخصيا، وحاليا يستطيع الجمهور مشاركة خبرتهم للمرة الأولى.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منزل بيتوورث هاوس يحتضن لوحات شهيرة للمرة الأولى منزل بيتوورث هاوس يحتضن لوحات شهيرة للمرة الأولى



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 11:36 2015 الثلاثاء ,06 كانون الثاني / يناير

لون السجاد البنفسجي تحفة فنية تزين الصالون

GMT 01:32 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

هولي هولم تهزم روندا روزي بالضربة القاضية في ملبورن

GMT 09:08 2016 الأحد ,10 إبريل / نيسان

سما المصري تنشر صورا مخلة على موقع "فيسبوك"

GMT 21:07 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

أماني كمال بإطلالة أنيقة في جلسة تصوير جديدة

GMT 03:45 2015 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

مكغريغور يعقد جلسة تدريبية مع الممثل يوليوس بيورنسون

GMT 21:41 2019 الإثنين ,08 إبريل / نيسان

عمرو دياب يطرح " مقدرش عالنسيان" مع تركي آل الشيخ

GMT 14:47 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

إعادة "ابن آوي" إلى البرية بعد العثور عليه في قرطبا

GMT 06:34 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

مسلسل جديد يجمع بين بطلة مسلسل "حب للإيجار" ومهند ‏

GMT 16:12 2018 السبت ,09 حزيران / يونيو

أحدث ألوان الطرح التي تُناسب البشرة السمراء

GMT 20:10 2015 الأحد ,01 آذار/ مارس

فوائد حبة الرشاد

GMT 23:59 2015 الخميس ,15 كانون الثاني / يناير

ايس كريم باسكن روبنز
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday