أطعمة وعادات غذائية تمنع احتمالات الإصابة بسرطان الثدي
آخر تحديث GMT 12:28:11
 فلسطين اليوم -

39% من نساء سن الأربعينات مصابات في المرض

أطعمة وعادات غذائية تمنع احتمالات الإصابة بسرطان الثدي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أطعمة وعادات غذائية تمنع احتمالات الإصابة بسرطان الثدي

سرطان الثدي
لندن - كاتيا حداد

كشف الباحثون وفق دراسات حديثة أن النساء اللاتي يواظبن على نظام غذاء نباتي، مع المشي كل يوم، يُحسَن من الدفاعات ضد السرطان في غضون أسبوعين فقط، حيث يكون الدم لديهن قويًا بما يكفي لقتل من 20-30% من خلايا سرطان الثدي. ولا يحدث سرطان الثدي بين عشية وضحاها، بل يتشكل على مر عقود. وتشير الدراسات التشريحية إلى أن ما يصل إلى 39% من النساء في سن الأربعينات لديهن بالفعل أورام سرطانية في الثدي، والتي تكون صغيرة جدًا بحيث لا يمكن الكشف عنها بواسطة تصوير الثدي بالأشعة السينية.
 
وأوضحت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، أن الحقيقة المخيفة هي أن ما يسميه الأطباء "الكشف المبكر" هو في الواقع كشف متأخر، لهذا السبب يجب أن لا تنتظري إلى التشخيص قبل البدء في اتباع نظام غذائي صحي، والذي قد يستطيع منع الإصابة بالسرطان أو وقف تقدمه على الأقل.

أطعمة وعادات غذائية تمنع احتمالات الإصابة بسرطان الثدي
 
وأضافت أنه للأسف حتى بعد تشخيص سرطان الثدي، معظم النساء لا يصنعن تغييرات غذائية التي من شأنها أن تساعدهن على العلاج. ووجدت دراسة أخرى أن ما يقرب من 1500 امرأة أجرين تغييرات بسيطة بشكل ملحوظ، مثل تناول خمس حصص فقط أو أكثر من الفواكه والخضار يوميا مع المشي لمدة 30 دقيقة، لمدة ستة أيام في الأسبوع، شهدن تأثيرا كبيرا. وتتعرض هؤلاء النساء مقارنة مع المرضى اللاتي لم يخضعن لأي من هذه الأمور، إلى خطر الوفاة من سرطان الثدي في العامين التاليين لتشخيص المرض.
 
 وأكدت دراسات أخرى بأن تناول الكثير من البروكلي قد يساعد على منع السرطان من العودة. كما أن الكحول تعتبر من الأشياء المسببة لسرطان الثدي، ففي عام 2013 نشر العلماء مجموعة من أكثر من 100 دراسة عن تأثير الشرب على سرطان الثدي (حتى كوب واحد في اليوم). فوجدوا زيادة طفيفة في مخاطر الاصابة بسرطان الثدي حتى بين النساء اللواتي يشربن مرة واحدة أو أقل في اليوم الواحد. كل عام في جميع أنحاء العالم، وقدر أن ما يقرب من 5000 حالة وفاة بسرطان الثدي تعزى إلى الشرب الخفيف. ومن بين الأطعمة التي تقمع نشاط انزيم يسمى هرمون الاستروجين سينسيز العنب الأرجواني، الفطر الأبيض العادي والفراولة والرمان.
 
 وذكرت "الديلي ميل"، "معظمنا يعرف أن هرمون الميلاتونين يساعد على تنظيم النوم لدينا. ولكن يبدو أيضا أنه يلعب دورا آخر، مثل وقف نمو السرطان، ومن المعتقد أن الميلاتونين يمكنه المساعدة في وضع الخلايا السرطانية في وضع النوم ليلا". وللتأكد من تلك النتائج لجأ الباحثون إلى تجربة المرأة العمياء، لأن المرأة العمياء لا يمكن أن ترى ضوء الشمس، فالدماغ لا يحصل على إشارة لوقف إفراز الميلاتونين في دمائهم.
 
ووجد الباحثون أن النساء العمياء قد يكون لديهن نصف احتمالات الإصابة بسرطان الثدي من النساء المبصرات. وعلى العكس من ذلك، يبدو أن النساء اللواتي يتوقفن عن إنتاج الميلاتونين من خلال العمل في نوبات ليلية يكونون في زيادة خطر الاصابة بسرطان الثدي. حتى اللاتي يعشن في أحد الشوارع الزاهية بالإضاءة قد يزيد لديهن الخطر. ولذلك، على الأرجح من الأفضل النوم في غرفة مع ستائر ثقيلة ليلا بلا أضواء. ولكن هناك شيء آخر يمكنك القيام به للحفاظ على الإنتاج الخاص بك من الميلاتونين، وهو المزيد من الخضروات.
 
 وأظهر باحثون يابانيون في عام 2005، وجود علاقة بين تناول الخضروات ومستويات الميلاتونين العالية. اللحوم، لسوء الحظ، يبدو أن لها تأثير عكسي، وفقا لدراسة في جامعة هارفارد، وقد تم تحليل الوجبات الغذائية لما يقرب من 1000 امرأة قبل أن يتم قياس مستويات الميلاتونين في الصباح. وكان استهلاك اللحوم الغذاء الوحيد الذي يرتبط بشكل كبير بانخفاض إنتاج الميلاتونين، وذلك لأسباب غير معروفة حتى الآن.
 
 وتابعت الصحيفة البريطانية "واحدة من أسوأ الأشياء التي تقومين بها في حال القلق حيال الإصابة بسرطان الثدي، هو طهي اللحم البقري والخنزير والأسماك أو الدواجن في درجة حرارة عالية، وذلك يتضمن القلي، الشواء والتحميص، وعليه، فإن تناول اللحوم المسلوقة ربما يكون أكثر أمانا. وذلك لأن اللحم المطبوخ فوق درجة حرارة 100C تنتج المواد المنتجة للسرطان التي تسمى الأمينات الحلقية غير المتجانسة. ولعل هذا يفسر لماذا أكل اللحوم المطبوخة بشكل جيد ترتبط أيضا بزيادة خطر الاصابة بسرطان القولون والمريء والرئة والبنكرياس والبروستات والمعدة".
 
وأثبتت الدراسة أن النساء اللواتي يتناولن اللحوم أكثر شواء أو المدخنة يكون لديهن احتمالات الاصابة بسرطان الثدي بنسبة 47%. ومن الأطعمة الأخرى التي توقف تقدم السرطان هي البروكلي، حيث تشير نتائج الدراسات أن وجود البروكلي أو الكرنب مع شريحة اللحم الخاصة بك سوف يقلل من تعرض الجسم للمواد المسرطنة. ويرتبط تناول 20 جرام من الألياف يوميا بخفض خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 15%.
 
 وأجرى باحثون في جامعة ييل وغيرها دراسات تفصيلية على النساء قبل انقطاع الطمث، واللاتي تتناولن أكثر من ستة جرامات من الألياف القابلة للذوبان (ما يعادل كوب من الفاصوليا السوداء) في اليوم. وكان للنساء احتمالات أقل بنسبة 62% للإصابة بسرطان الثدي مقارنة مع النساء اللائي تناولن أقل من أربعة جرامات يوميًا.
 
ويعتقد أن سرطان الثدي يستخدم الكولسترول لمساعدة تحريك السرطان وغزو المزيد من الأنسجة، أو بمعنى آخر، أورام الثدي يمكنها الاستفادة من ارتفاع مستويات الكولسترول في الدم لتسريع وتيرة نموها. لذا، انخفاض نسبة الكوليسترول يمكن أن يساعد في خفض خطر الإصابة بسرطان الثدي، وذلك عن طريق تناول العقاقير المخفضة للكوليسترول. ولكن من الأفضل لخفض مستويات الكوليسترول في الدم بشكل طبيعي عن طريق تحسين النظام الغذائي الخاص بك.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أطعمة وعادات غذائية تمنع احتمالات الإصابة بسرطان الثدي أطعمة وعادات غذائية تمنع احتمالات الإصابة بسرطان الثدي



 فلسطين اليوم -

بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 11:06 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
 فلسطين اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 23:18 2013 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

افتتاح مطعم "ماكدونالدز" في صلالة جاردنز مول

GMT 11:47 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

"جبة حائل" بحيرة ضحلة تحولت لموقع أثري في السعودية

GMT 13:09 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن

GMT 15:48 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

سعر كيا سورينتو 2016 في المغرب

GMT 08:51 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

معالم سياحية "ساحرة" وآثار "تراثية" لن تراها إلا في الهند

GMT 15:00 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة سهلة لتحضير تشيز كيك عيش السرايا للشيف سالي فؤاد

GMT 14:00 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أناقة المعطف على طريقة مُصممة الأزياء مرمر

GMT 21:05 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

تعرف على تاريخ مصر القديمة في مجال الأزياء والموضة

GMT 12:37 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

طريقة عمل سلطة الأخطبوط اليونانية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday