زوجان يصنعان نماذج مماثلة لأعضاء الجسم
آخر تحديث GMT 17:19:20
 فلسطين اليوم -

يستخدمانها لجراحات أكثر حساسية لإنقاذ الأحياء

زوجان يصنعان نماذج مماثلة لأعضاء الجسم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - زوجان يصنعان نماذج مماثلة لأعضاء الجسم

صنع نماذج مماثلة تقريبًا لأعضاء الجسم
لندن ـ سليم كرم

ذَكَرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أنّ زوجين مِن الأطباء استطاعا صنع نماذج متماثلة تقريبا لأعضاء الجسم المريضة حتى يستخدمانها لممارسة جراحات أكثر حساسية لإنقاذ المرضى الأحياء، ووفقا للصحيفة البريطانية فإن الجراحة الروبوتية الدقيقة والحديثة هي الآن الطريقة المفضلة للعديد من الأطباء، لكن 144 شخصًا ما زالوا يموتون في هذه العمليات الجراحية بين عامي 2000 و2013.

وتساعد المحاكاة الأطباء على ممارسة سيطرتهم على حركات ومراحل العمليات الآلية، لكن هذه الممارسات على الشاشة لا تقصر عن ضغوط الأعضاء الحية في غرفة العمليات الحية، وللمساعدة في جعل هذه المحاكاة إلى واقع أقرب بقليل، طوّر طبيبان من جامعة روشستر نظامًا لإجراء نسخ متماثلة لأعضاء المريض نابضة بالحياة.

وقضى هذان الطبيبان ما بين 11 إلى 15 عامًا بين المرحلة الجامعية والمدرسة الطبية والإقامة، على التدريب وتطوير هذه التقنية التي تم ابتكارها لأول مرة منذ أكثر من 30 عاما لاستنساخ هذه الأعضاء.

وتشير التقديرات إلى أن الأخطاء الطبية خلال العمليات الجراحية، على سبيل المثال لا الحصر، هي السبب الرئيسي الثالث للوفاة في الولايات المتحدة، وهو ما يؤدي إلى فقدان نحو 25 ألف شخص كل عام، وفقا إلى دراسة أجرتها جامعة جونز هوبكنز، لذلك يرغب معظم الأطباء في تبني التقنية الجديدة لجعل إجراءاتهم أكثر أمانا وفعالية، إذ لا يزال العديد منهم يكافحون لإتقان المهارات الحركية الدقيقة لتشغيل هذه الأعضاء.

يقول الدكتور غازي "ستكون هناك دائما مرة أولى يأخذ فيها الطيار طائرة 747 في الهواء، وستكون هناك دائما مرة أولى يقوم فيها الجراح بإجراء عملية جراحية من البداية إلى النهاية من تلقاء نفسه، وفي الوقت الذي يمتلك فيه الطيارون أجهزة محاكاة تسمح لهم بقضاء ساعات من التدريب في بيئة واقعية، فإنه لا يوجد في الواقع ذلك للجراحين".

ويضيف: "أحد المكونات الرئيسية في العملية هو الجهاز الحي، أو مجموعة من الأعضاء التي يقوم الأطباء بإصلاحها، وهذا هو ما يريده الأطباء من أجل التمرن عليه، وهذا ما أنشأناه فهو نموذج يظهر ويشعر ويتفاعل كأنه عضو حي ويسمح للمتدربين والجراحين بتكرار نفس التجربة التي سيواجهونها في غرفة العمليات مع مريض حقيقي".

كان الدكتور غازي ابتكر مع طبيب صديقه طريقة لإنشاء "نسخة مماثلة" لأعضاء الجسم، تبدو كأنها متحركة بطرق مشابهة لأعضاء الجسم الحقيقية بدلا من صنع دعامة بلاستيكية مسموعة لأحد الأعضاء.

يتم صنع ذلك بمساعدة الكمبيوتر واستخدام برنامج "أوتو كاد"، والطباعة ثلاثية الأبعاد، حيث يفعل الأطباء عن طريق عمل مسح وفحص للعضو المريض ووضعه في برنامج CAD، ومن هناك يقومون بإنشاء نموذج ثلاثي الأبعاد له، والذي يصبح القالب الصلب الذي يقومون بطباعته 3D، واستخدام مادة هيدروجيل والماء لصنع قالب العضو، وبعد أن يتم تجميده، يمكن صبغها بألوان الجسم والدم وتوصيلها بالأجهزة الأخرى للمساعدة في إجراء المحاكاة للعملية الجراحية مما يؤدي إلى نجاحها بشكل كبير.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زوجان يصنعان نماذج مماثلة لأعضاء الجسم زوجان يصنعان نماذج مماثلة لأعضاء الجسم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زوجان يصنعان نماذج مماثلة لأعضاء الجسم زوجان يصنعان نماذج مماثلة لأعضاء الجسم



كانت مجوهراتها الفيروزية مذهلة للكثير من عشاق الأناقة والرقى

بليك ليفلي تجذب الأنظار في نيويورك ببدلتها البيضاء

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية بليك ليفلى، بإطلالة ملكية أنيقة باللون الأبيض، يوم الأحد، في إحدى شوارع مدينة نيويورك الأميركية. بدت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما مذهلة، حيث ارتدت بدلة بيضاء مخططة باللون الأسود، مع سترة طويلة وضعتها حول كتفها. جذبت النجمة صاحبة الخصر النحيف الأنظار اليها اثناء خروجها من فندقها في نيويورك، والتي اضافت لإطلالتها  لمسة كلاسيكية حيث ارتدت قميص بأكمام من الدانتيل ، والذي ظهر تحت سترتها. كما اكملت اطلالتها بزوجا من الحذية الكريمي، مع الاكسسوارات الفضية اللامعة المضاف اليها اللؤلؤ الوردي والرمادي حول معصميها، بالاضافة الي المكياج الناعم من احمر الشفاة الوردي ولمسة من الكحل الاسود. تشتهر نجمة فيلم "Sisterhood of the Traveling Pants"، باختياراتها الجديدة من الازياء الفاخرة،  حيث ظهرت مؤخرا مرتديه إحدى تصميمات الملابس الرجالية، حيث قدم " البدلة " التى ظهرت بها ليفلي أحد عارضى الأزياء على منصة عرض الازياء الخاص بدار "Versace"،

GMT 05:13 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

فيكتوريا بيكهام تعزز القوالب النمطية الضارة

GMT 13:27 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ريال مدريد يستغني عن غاريث بيل إلى ليفربول لشراء محمد صلاح

GMT 06:58 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

أغادير في المغرب وتولوز في فرنسا أهم وجهات سفر عام 2018

GMT 04:59 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

سيارة "بورش باناميرا السبورت" تنافس "بي ام دبليو"

GMT 06:29 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مسيرات احتجاجية في المدن السويسرية تنديدا بقرار ترامب

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 12:34 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

أسامة حجاج

GMT 16:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بلاطة يتغلب على العميد ويشارك الهلال صدارة المحترفين

GMT 00:57 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - زوجان يصنعان نماذج مماثلة لأعضاء الجسم
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine