المادة الكيميائية تفتت البروتينات المتراكمة في الذاكرة
آخر تحديث GMT 00:08:56
 فلسطين اليوم -

كبسولة دوائية جديدة لعلاج أكثر أنواع الزهايمر انتشارًا في العالم

المادة الكيميائية تفتت البروتينات المتراكمة في الذاكرة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المادة الكيميائية تفتت البروتينات المتراكمة في الذاكرة

مرض الزهايمر
لندن _ فلسطين اليوم

أعلن علماء بريطانيون، عن اكتشافهم عقارًا جديدًا لعلاج واحد من أكثر أنواع الخرف انتشارًا، وهو ما يعد خطوة أقرب للقضاء على مرض الزهايمر نهائيًا، ذلك من خلال كبسولة دوائية جديدة تؤخذ مرتين يومياً وتعرف بإسم "LMTX".

المادة الكيميائية تفتت البروتينات المتراكمة في الذاكرة

ووفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن العلاج الجديد يحسن إلى حد كبير وظائف المخ للمصابين بالخرف، وقد تمكن وبنجاح من إصلاح الأضرار التي لحقت بدماغ المرضى، الذين خضعوا للتجارب المخبرية، إلى حد بدت معه صور الرنين المغناطيسي وكأنها صور لأشخاص أصحاء تماماً، وذلك بعد تسعة أشهر فقط من الانتظام على الدواء.

المادة الكيميائية تفتت البروتينات المتراكمة في الذاكرة

وقال المشرف الرئيسي على الدراسة البروفسور غوردون ويلكوك من جامعة أكسفورد لصحيفة ديلي ميل: "لم أر هذا الانتعاش من قبل لإصابات الدماغ وما يعني ان العلاج الجديد هو خطوة اقرب نحو القضاء على ألزهايمر". ووجدت الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة مرض الزهايمر (The Journal of Alzheimer's Disease)، أن "LMTX"، الذي يجري اختباره، يحسن بشكل كبير من قدرات المرضى على القيام بالمهام اليومية مثل الاستحمام وارتداءهم الملابس بأنفسهم، في حين يعزز أيضا قدراتهم على تسمية الأشياء بشكل صحيح وتذكر التاريخ.

المادة الكيميائية تفتت البروتينات المتراكمة في الذاكرة

وأشار العلماء إلى أن العقار الجديد يحتوي على مادة كيميائية يمكن أن تقضي على الخرف تماماً باستهداف بروتين في الدماغ يسمى الفا سينيوكلاين، وهو واحد من أربعة بروتينات ويقول العلماء إنها مسؤولة عن هذا المرض العصبي المدمر،  وفقا لما ذكرته الشركة المصنعة توركس فارماسيوتيكالز.

وتعمل المادة الكيميائية على تفتيت المواد البروتينية التي يسبب تراكمها في الدماغ تكون كتل صغيرة في المناطق المسؤولة عن الذاكرة فيه، كما يمنع تكون هذه الكتل مستقبلاً، ما يعمل على إبطاء فقدان الذاكرة أو على مكافحة فقدان الذاكرة وبشكل نهائي.

وقام الباحثون من جامعتي أكسفورد وأبردين بدراسة ما يقارب 800 مريض زهايمر من أكثر من 12 دولة حول العالم، وتم إعطاء المرضى جرعتين من الدواء الجديد يومياً وعلى مدى 18 شهراً متواصلاً، وتم فحص تحسنهم في أمور عدة، مثل القدرة على تسمية الأغراض وتذكر الوقت والتاريخ، بالاضافة إلى قدرتهم على تناول الطعام دون مساعدة، واستخدام الهاتف، وغسل ولبس ملابسهم بأنفسهم، والسيطرة على الأمعاء والمثانة تم تقييمها أيضا، مع القيام بإجراء صور رنين مغناطيسي لأدمغة المرضى بعد 9 أشهر.

وصرّح الباحثون، بأن درجة التحسن الظاهرة على صور الرنين المغناطيسي كانت مذهلة وغير متوقعة، بل إنها غير مسبوقة تقريباً في تاريخ الطب عندما يتعلق الأمر بالتعافي من إصابات وتلف الدماغ باستخدام الأدوية.كما تحسنت بشكل ملحوظ قدرة المشاركين على إنجاز المهام مثل تسمية الاشياء بشكل صحيح وتناول الطعام دون مساعدة.

أما بالنسبة للأعراض الجانبية للدواء الجديد، فجاءت بشكل رئيسي على هيئة مضاعفات عرضية في الجهاز الهضمي والمسالك البولية، مما تسبب لوقف العلاج لـ 40 مريضا. يذكر أن مرض الزهايمر يؤثر على حياة ما يقارب 850 ألف شخص في بريطانيا، بينما يؤثر في المقابل على ما يقارب 5.5 مليون شخص في الولايات المتحدة الأميركية. ولا زال الدواء الجديد قيد البحث والتجربة، وإذا نجح بالفعل في تحقيق النتائج المرجوة، فغالبًا سيتم اعتماده بعد فترة 5 سنوات من الآن.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المادة الكيميائية تفتت البروتينات المتراكمة في الذاكرة المادة الكيميائية تفتت البروتينات المتراكمة في الذاكرة



 فلسطين اليوم -

خلال حصولها على جائزة تكريمًا لأعمالها الإنسانية

النجمة بريانكا شوبرا تلفت الأنظار بإطلالتها الجذابة

نيويورك ـ مادلين سعاده
من لونه الأحمر اللافت للأنظار، إلى قصته العصرية التي تجمع بين الرقي والإثارة، خطفت بريانكا شوبرا الأنظار بفستانها خلال حصولها على جائزة تكريماً لأعمالها الإنسانية في حفل UNICEF Snowflake Ball في نيويورك. فستان بريانكا الذي حمل توقيع دار سلفاتوري فيراغامو Salvatore Ferragamo، تميّز بقصّته غير المتساوية asymmetrical، فجاء بكمّ واحد طويل، اضافة الى الياقة العالية، والظهر المكشوف مع العقدة الخلفية ما منح الاطلالة لمسة من الاثارة. كذلك فإن قصة الميرميد mermaid ناسبت قوام شوبرا مع الطرحة الطويلة. وأكملت اللوك بمعطف أسود طويل، وحذاء ستيليتو كلاسيكي بلون حيادي. وقد زيّنت شوبرا اللوك الأنيق، بأقراط ماسية. كما إعتمدت تسريحة ذيل الحصان، وفي ما يتعلّق بالمكياج، فقد تألقت بألوان ترابية ناعمة، معتمدة على كثافة الرموش من خلال استخدام الماسكارا، ولون شفاه بلون ا...المزيد

GMT 03:47 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

أجمل إطلالات النجمات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل في باريس
 فلسطين اليوم - أجمل إطلالات النجمات الساحرة خلال عرض أزياء شنيل في باريس

GMT 04:59 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

اختفاء مُصوِّر عراقي عقب عودته من ساحة التحرير في بغداد
 فلسطين اليوم - اختفاء مُصوِّر عراقي عقب عودته من ساحة التحرير في بغداد

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 17:16 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

علي فرج والوليلي على قمة التصنيف العالمي للإسكواش

GMT 13:03 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

صورة مسربة لترتيب اللاعبين في جائزة الكرة الذهبية

GMT 16:04 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

"فرانس فوتبول" تستعرض مهارات وأهداف محمد صلاح فى 2019

GMT 15:55 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يجهّز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 00:49 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

قوات الإحتلال تعتقل أسيرا محررا من اليامون

GMT 09:27 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب الخيبات والارتباك وحافظ على رباطة جأشك

GMT 14:37 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 07:07 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء إيجابية ومهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 09:14 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 13:32 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

​المطران عطا الله حنا يستقبل وفدًا مِن مسيحيي قطاع غزة

GMT 19:22 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

نصائح يجب أخذها في الاعتبار عند وضع العطور في طبقات

GMT 09:06 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء هادئة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 10:12 2017 الأحد ,02 تموز / يوليو

الاهلي السعودي يخوض 4 وديات في معسكر النمسا

GMT 09:08 2016 الأحد ,10 إبريل / نيسان

سما المصري تنشر صورا مخلة على موقع "فيسبوك"

GMT 04:25 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب الطبخ على درجات حرارة عالية للوقاية من أمراض القلب
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday