صبغة الفلورسنت تساعد الأطباء على كشف أعقد الأورام وتجنب البتر
آخر تحديث GMT 12:56:07
 فلسطين اليوم -

تستخدم المادة لتحديد نوع سرطان يصيب الآلاف كل عام

صبغة الفلورسنت تساعد الأطباء على كشف أعقد الأورام وتجنب البتر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - صبغة الفلورسنت تساعد الأطباء على كشف أعقد الأورام وتجنب البتر

واشنطن - فلسطين اليوم

وجد باحثون أن صبغة الفلورسنت، التي تجعل الأورام تتوهج باللون الأخضر، تساعد الأطباء في البحث عن الأورام التي يصعب إيجادها من أجل تدميرها دون المساس بالسيلم منها.ويستخدم الأطباء البريطانيون هذه المادة، للمساعدة في تحديد نوع من السرطان يسمى “ساركوما” (sarcomas)، الذي يصيب الآلاف كل عام.ويمكن أن يُصاب الإنسان بسرطانات النسيج الضام في الجسم (sarcomas)، في منطقة العظام أو العضلات أو حتى الغضاريف.

وغالبا ما تتشابك الأورام مع الأنسجة السليمة، سواء خارج أو داخل الجسم. ويعد خطر انتشار هذا النوع من السرطان مرتفع للغاية، لذا يضطر الجراحون في كثير من الأحيان، إلى إزالة جزء كبير من النسيج الصحي بجانب الورم، وفي الحالات الشديدة، قد يعني ذلك بتر أحد الأطراف.ولكن الجراحين يكافحون أحيانا لمعرفة الجزء السرطاني وتمييزه عن الصحي، ما قد يجعل العملية صعبة.

وبالاعتماد فقط على عمليات المسح للحصول على إرشادات، قد يزال الكثير من الأنسجة السليمة دون داع.والآن، باستخدام صبغة تتوهج تحت كاميرا خاصة محمولة باليد، يمكن للجراحين رؤية أين ينتهي النسيج السرطاني.ويقول كينيث رانكين، استشاري الجراحة العظمية في مستشفيات “نيوكاسل”: “هذا النهج يتعلق بالحفاظ على أعضاء المرضى، وقد يتجنب البتر، أو ربما الحفاظ على عصب أو وعاء دموي مهم، وبالنسبة للمرضى، يمكن أن يحدث فرقا كبيرًا”.

وفي العملية، تُحقن الصبغة، المعروفة باسم الإندوسيانين الأخضر، في مرضى الساركوما قبل الجراحة، ويبدو أنها تمتص بسرعة من قبل الأورام. وعند إزالة الورم، يستخدم الجراحون كاميرا طورت خصيصا، تعتمد على ضوء الأشعة تحت الحمراء، لكشف منطقة الجرح.وتظهر المناطق السرطانية التي امتصت الصبغة، باللون الأخضر على الشاشة. ويمكن للجراح استخدام الصورة لتحديد الأنسجة التي يجب إزالتها وعدم مس الأنسجة السليمة.

ومنذ فبراير/شباط، استُخدمت الصبغة لدى 11 مريضًا يخضعون لعملية جراحية، في مستشفى “فريمان” في نيوكاسل، كما استُخدمت أيضا للمساعدة في علاج سرطان الثدي والأمعاء

قد ءيهمك ايضا 

مادة تسبب توهج السرطان بـ"الأخضر" لكشف أعقد الأورام الخبيثة

أعراض مُخيفة وراء "شلل النوم" وتكرارها يؤدي إلى مرض "التغفيق"

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صبغة الفلورسنت تساعد الأطباء على كشف أعقد الأورام وتجنب البتر صبغة الفلورسنت تساعد الأطباء على كشف أعقد الأورام وتجنب البتر



GMT 04:18 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

عوامل تجبرك على تناول المزيد من الطعام رغم الشبع

GMT 09:07 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

الروائح تذكرك بالذكريات وخاصة العاطفية تعرف على السبب

GMT 03:18 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

فواكه تساعد في التخلص من دهون البطن لمن يعاني البدانة

GMT 08:49 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

باحثون أميركيون يحددون 3 مراحل أساسية للشيخوخة
 فلسطين اليوم -

ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتخطف الأضواء بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون.وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا.بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخلفي...المزيد

GMT 03:33 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "شاب يقفز من الطابق 11"
 فلسطين اليوم - أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "شاب يقفز من الطابق 11"

GMT 10:27 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس
 فلسطين اليوم - الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس

GMT 12:49 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح المصرى الوحيد وسط 32 جنسية فى كأس العالم للأندية

GMT 20:51 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

صلاح ينجح في قيادة نادي ليفربول إلى ثمن نهائي دوري الأبطال

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 08:32 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

"الفيفا" يرصد كل المعلومات الخاصة بكأس العالم للأندية 2019

GMT 21:00 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

هاتريك ميليك يضع فريق نابولي في ثمن نهائي الدوري الأوروبي

GMT 10:19 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 17:35 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

برج الحصان..ذكي وشعبي ويملك شخصية بعيدة تماما عن الصبر
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday