دراسة جديدة تُحذر من تناول اللحوم البيضاء وبخاصة الدجاج
آخر تحديث GMT 01:10:14
 فلسطين اليوم -

"البروتينات" التي لا تحتوي على اللحوم تعطي أفضل الفوائد

دراسة جديدة تُحذر من تناول اللحوم البيضاء وبخاصة الدجاج

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة جديدة تُحذر من تناول اللحوم البيضاء وبخاصة الدجاج

اللحوم البيضاء
لندن - فلسطين اليوم

أظهرت دراسة حديثة أن تناول اللحوم البيضاء، وبخاصة الدجاج، له آثار سلبية على القلب تماما مثل اللحوم الحمراء، وفندت نتائج الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، الفكرة السائدة عند غالبية الناس، والتي تؤكد أن تناول اللحوم البيضاء لا يضر بصحة الإنسان.

وأظهرت الدراسة أن اللحوم البيضاء والحمراء لهما المخاطر نفسها على الإنسان، إذ إن كليهما يزيدان من مستويات الكوليسترول "الضار" في الدم، ما يضاعف فرص الإصابة بأمراض القلب.

صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، نقلت عن كبير الباحثين في جامعة كاليفورنيا، رونالد كراوس قوله "كنا نتوقع أن يكون للحم الأحمر تأثير سلبي على مستويات الكوليسترول في الدم أكثر من اللحوم البيضاء، لكن نتائج بحثنا أذهلتنا، فتأثير اللحوم الحمراء والبيضاء السلبية متساوية، والاثنان يحتويان الكثير من الدهون المشبعة".

في المقابل، أكدت ذات الدراسة التي نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية، أن البروتينات التي لا تحتوي على اللحوم مثل الخضروات ومنتجات الألبان والبقوليات، بما في ذلك الحبوب، تعطي أفضل الفوائد، وهي معدلة للكوليسترول.

وافترض أخصائيو التغذية أن نسبة الدهون المشبعة المرتفعة عمومًا في اللحوم الحمراء تساهم في مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية "ومع ذلك لم يختبر أحد هذه النظرية بشكل كافٍ وهذا هو سبب انتشار الاعتقاد القديم" وفقًا للقائمين على الدراسة.

وتم فحص أكثر من 100 رجل وامرأة يتمتعون بصحة جيدة تتراوح أعمارهم بين 21 و65 عامًا، اختيروا عشوائيا.

قام المشاركون الذين امتنعوا عن تناول الكحول طوال فترة الدراسة، بتجربة ثلاث حميات، بداية باختبار حمية اللحوم الحمراء، ثم حمية اللحوم البيضاء، فحمية النظام الخالي من اللحوم تماما، واستمر كل نظام غذائي أربعة أسابيع، تخللته "فترة غسيل".

أظهرت نتائج الدراسة أن البروتينات النباتية لها تأثير صحي على نسبة الكوليسترول في الدم، وفي الوقت نفسه، كانت آثار اللحوم البيضاء والحمراء على مستويات الكوليسترول لدى المشاركين متطابقة عندما كانت مستويات الدهون المشبعة مكافئة.

لذا، فإن المشاركين الذين اتبعوا نظامًا غذائيًا غنيًا بالدهون المشبعة، كانت لديهم مستويات أعلى من الكوليسترول الكلي والكوليسترول المنخفض الكثافة مقارنة مع أولئك الذين تناولوا نظامًا غذائيًا منخفض الدهون المشبعة، بغض النظر عن مصدر البروتين.

الباحثون خلصوا إلى أنه "لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية في تركيزات جزيئات الكوليسترول الكبيرة والمتوسطة والصغيرة في دم المشاركين بين وجبات اللحوم الحمراء واللحوم البيضاء" وبالتالي فتأثيرهما على صحة الإنسان سواء

قد يهمك ايضا 

طريقة إعداد وتحضيرالسلمون المشوي بالأعشاب العطرية 

طريقة إعداد وتحضير شوربة البطاطس مع الخبز المحمّص مع تشيدر

المصدر :

مصراروي

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة جديدة تُحذر من تناول اللحوم البيضاء وبخاصة الدجاج دراسة جديدة تُحذر من تناول اللحوم البيضاء وبخاصة الدجاج



ارتدت بلوزة بأكمام الثلاثة أرباع مع نهايات غير متماثلة

ملكة بلجيكا تختار اللون البطيخي لملابسها وكمامتها في أحدث ظهور

بروكسل ـ فلسطين اليوم
تُعدّ الملكات والأميرات حول العالم مثالًا يُقتدى بهن عندما يتعلّق الأمرُ بالأزياء والموضة، وذلك لأنّ أزياءهنّ تكون مثالية من ناحية أجود أنواع الأقمشة المُستخدمة، ومُصممة بطريقة راقية بأسلوبٍ بسيطٍ وكلاسيكي، وفي الوقت نفسه تكون إطلالاتهن مُطابقة لآخر صيحات الموضة، ولهذه الأسباب، عادةً ما تُلاحق عدسات الصّحافة والباباراتزي نساء العائلات المالكة في مهامهنّ الرّسمية وغير الرسمية، من أجل إلقاءِ نظرة على إطلالاتهن التي تسطر عناوين الصحف والمجلات العالمية، ويُستنسخ منها ستايلات مُختلفة. وفي صباح اليوم الخميس، طلّت ملكة بلجيكا "ماتيلدا" البالغة من العُمر 46 عامًا في مهمّة ملكية جديدة، زارت من خلالها جيدفلورا، أوستنيوكيكري حيث التقت بالعاملين في قطاع زراعة الزهور لمناقشة تأثير فيروس كورونا على أعمالهم.وفي هذه المهمّة ...المزيد
 فلسطين اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 07:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 13:40 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 14:42 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

جوليا جورجيس تستهل مشوارها في 2018 بلقب أوكلاند للتنس

GMT 20:42 2016 الأحد ,24 إبريل / نيسان

بطاطا مهروسة بالطحينة

GMT 20:52 2015 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

جاتوه البلاكفورست

GMT 06:34 2014 الإثنين ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور "الحفر على الزجاج" يناسب كل الأماكن

GMT 01:22 2016 الأحد ,14 شباط / فبراير

عيد الحب لن يكتمل إلا بتغيير ديكورات المنزل

GMT 01:22 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

وعد تواجه انتقادات تباين لون بشرتها عن والدتها

GMT 14:20 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

تعرفي على أفكار ممتازة للتغلب على ضيق المطبخ

GMT 20:54 2016 السبت ,23 إبريل / نيسان

أسباب تقلصات الرحم في الشهر الثامن

GMT 01:47 2016 الأحد ,30 تشرين الأول / أكتوبر

جنيفر هوكينز تساند دونالد ترامب بعد نشر فيديو جديد له
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday