إيمان الريس تؤكد أهميتها وتطلق معًا لتعليم الطفل التنمية البشرية
آخر تحديث GMT 20:42:53
 فلسطين اليوم -

أوضحت ل"فلسطين اليوم" ماهية حملتها التنموية للطفل

إيمان الريس تؤكد أهميتها وتطلق "معًا لتعليم الطفل التنمية البشرية"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إيمان الريس تؤكد أهميتها وتطلق "معًا لتعليم الطفل التنمية البشرية"

تعليم الطفل التنمية البشرية
القاهرة - شيماء مكاوي

كشفت خبيرة التنمية البشرية إيمان الريس ل "فلسطين اليوم" عن إطلاقها لحملة تهدف إلى تعليم الأطفال التنمية البشرية كمادة رئيسية تدرس في المدرسة وخلال مراحل عمرية مختلفة .

وقالت "الريس" وهي مدرب عام في التنمية البشرية معتمدة من جامعة كندا، إنها أطلقت "حملة وأسميتها " معا لتعليم الطفل التنمية البشرية " من أجل تدريس التنمية البشرية في المدار نظرًا لأهميتها الكبرى".

وأضافت أن "من أهداف التنمية البشرية بناء إنسان قادر على مواجهة الحياة والتغيرات التى تحدث حوله بشكل ريجابى وفعال ، ومساعدة الفرد على التفكير بشكل إيجابى وإبداعى وتغير نظرته من نظرة سطحية إلى نظرة أكثر عمقًا وبشكل مختلف للحياة من حوله، و محاولة إثراء تواصل الفرد بالمجتمع بشكل أخلاقى ومؤثر يعبر فيه الفرد عن نفسه ويتولد شئ من الارتياح بينه وبين أسرته وأصدقائه وزملاء العمل وقائديه، ومساعدة الفرد لإيجاد الوظيفة المناسبه له وكيفية الحصول عليها، وما يحتاجه لذلك من مؤهلات ودورات سمات فى الشخصية، وكيفية تعامله مع فريق العمل ورب العمل".

ولفتت إيمان الريس إلى وجوب "أن نعلم جيدًا أن الفرد كالترس سواء كان الترس الرئيسي أو الصغير فى الماكينة، ونرمز بها للمؤسسة أو المجتمع بصفه عامة.  وحتى أن الترس الكبير لن يدور من دون الترس الصغير، لذلك يجب أن يتفهم الفرد أنه مهما كان دوره فإنه سيكون مؤثرًا إذا ما قام به على النحو الأمثل وعمل على رظهار إبداعاته الخلاقه به".

وأكدت خبيرة التنمية البشرية أن "الفرد قائد المهمة التى يقوم بها مهما صغرت، ويجعل الإنسان يدرك ما هي أهمية الوقت وما هي أهمية دوره وكيفية استغلال طاقاته ومواهبه ووضع أهداف لحياته ، و.كيفية التعامل مع المشكلات التي تواجه الفرد بشكل إيجابي،  فلا يتعامل مع المشكلة وكأن فوهة مدفع مصوبة لرأسه".
وتتابع الريس معتبرة من قول رسول الله صلى الله عليه وسلم  ( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته )" أن ، تربية الأبناء فن وعلم وما انحرف الأبناء وانجرفوا في تيارات الضلال إلا بعد أن استقال الآباء والأمهات عن الإلمام بقواعد هذا الفن والعلم. والأدهى والأمر أن يجاهلوا أهمية فهم العملية التربوية  ".

وأشارت إلى أن الذكاء وحده ليس سببًا لنجاح الإنسان في حياته "لذلك تطالب الدراسات الحديثة الوالدين بالاهتمام باكتشاف قدرات الأبناء الإبداعية بدلاً من التركيز فقط على قياس مستوى ذكائهم, لأن تنمية القدرات الإبداعية تقودهم إلى التفوق والتميز. وتؤكد الدراسات أن لدى كل طفل موهبة تختلف عن غيره وهي قدرات حركية أو فنية أو علمية . إن المناخ المدرسي الملائم لإبراز قدرات الطالب الإبداعية تعتمد وبشكل كبير، على المعلم الذي يأخذ زمام المبادرة وتتضح لديه المسؤولية لتحقيق أهداف الرفع من مستوى الطالب وتنمية قدراته الإبداعية."

ولفتت الريس النظر إلى أن فريقها الإستشاري والتدريبي صمم حقيبة تدريبية مبنية على خبراتهم التدريبية والاستشارية ومدعمة بالمنهجيات العالمية الحديثة في مجال تنمية القدرات الإبداعية لدى الأطفال، وتلبي حاجات الفئات المستهدفة من التربويين، "وركزنا فيها على التطبيقات العملية والمشاغل التدريبية لإكساب المعارف والخبرات والمهارات. كما تنمية مهارات تطوير القدرات الإبداعية لدى الأطفال من خلال اختيار وتوفير الأنشطة والتمرينات التي تنمي الإبداع وتصميم وتنفيذ برامج تنمية القدرات الإبداعية بالعمل الفردي والجماعي مع الأطفال."

وأبدت تمنياتها بأن "تحقق تلك الحملة الهدف المنشود منها وأن يسمع المسؤولين هذا النداء من أجل مصلحة أطفالنا في المستقبل".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيمان الريس تؤكد أهميتها وتطلق معًا لتعليم الطفل التنمية البشرية إيمان الريس تؤكد أهميتها وتطلق معًا لتعليم الطفل التنمية البشرية



 فلسطين اليوم -

بصيحات مواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات

النجمة جنيفر لوبيز تستقبل الشتاء بمجموعة من التصاميم

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة خطفت النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez النظار مرتدية التصاميم الشتوية الساحرة التي جعلتها ملفتة، خصوصاً مع اختيار موضة نقشات الكارو الداكنة التي جعلتها في غاية الأناقة، فتألقت بصيحات شتوية ومواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات.إنطلاقاً من هنا، واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها الشتوي. خطفت جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الانظار، مرتدية موضة نقشات الكارو الفاخرة التي برزت بلوني البني والاسود. فاختارت فستان قصير مع البلايزر التي تصل الى حدود الفستان مع التدرجات البنية البارزة بلونين مختلفين. واللافت تنسيق مع هذا الفستان الكنزة الطويلة التي تبرز بالنقشات عينها مع أقمشة الكارو عينها لتكون اطلالتها متناسقة وفاخرة في الوقت عينه. والبارز أن جنيفر لوبيز Jennifer Lopez نسّقت مع ه...المزيد

GMT 08:53 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك
 فلسطين اليوم - أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك

GMT 09:55 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف
 فلسطين اليوم - إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 16:04 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

"فرانس فوتبول" تستعرض مهارات وأهداف محمد صلاح فى 2019

GMT 15:55 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يجهّز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 10:16 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء محبطة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 06:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفقد السيطرة على الأمور بعض الوقت

GMT 09:13 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 09:22 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 08:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يلتزمون بوعودهم
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday