بريطانيون يغادرون السودان نحو تركيا للانضمام إلى داعش
آخر تحديث GMT 07:33:59
 فلسطين اليوم -

جميعهم يدرسون الطب البشري في إحدى جامعات الخرطوم

بريطانيون يغادرون السودان نحو تركيا للانضمام إلى "داعش"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بريطانيون يغادرون السودان نحو تركيا للانضمام إلى "داعش"

بريطانيون يغادرون السودان نحو تركيا
لندن ـ كاتيا حداد

غادر سبعة بريطانيين من بين 12 بريطانيًا كانوا متواجدين في السودان، نحو تركيا في محاولة للانضمام إلى مقاتلي تنظيم "داعش" في العراق وسورية، فالطلاب البريطانيين جميعهم درسوا الطب في جامعة "العلوم الطبية والتكنولوجيا في الخرطوم" في السودان توجهوا الجمعة إلى تركيا.

وتبين أن تسعة من الأطباء والطلاب البريطانيين ممن يدرسون في مجال الطب في السودان، سافروا إلى سورية في آذار/مارس، للعمل في المناطق التي يسيطر عليها "داعش".

وبيّن العميد في إحدى الجامعات الخاصة في الخرطوم الدكتور أحمد بابكر، أن مجموعة تتألف من الرجال والنساء من الذين يحملون جنسيات أميركية وكندية حاولوا الوصول إلى سورية للانضمام إلى "داعش"، مضيفًا أن هناك تقارير مؤكدة تشير إلى مغادرة 12 طالبًا الجمعة متوجهين إلى تركيا.

وأكدت سلطات مطار الخرطوم أن مجموعة الطلاب هذه غادرت إلى تركيا، كما أن عائلات هؤلاء الطلاب ذكروا أنهم لم يروا أبنائهم منذ الجمعة، وغير قادرين على الوصول إلى جوازات السفر الخاصة بهم،  ولم يتم تسمية هؤلاء الطلاب ولكن مصدر في الجامعة بيّن أنهم كانوا في السنة النهائية من الدراسة، حينما تم تجنيدهم لتنظيم "داعش" من قبل بعض الأفراد داخل الجامعة.

وأكدت المتحدثة باسم وزارة "الخارجية" البريطانية أن سبعة من المواطنين البريطانيين سافروا إلى تركيا من السودان، مضيفة أنه جار التنسيق مع السلطات التركية لتقفي أثر هؤلاء الطلاب.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيون يغادرون السودان نحو تركيا للانضمام إلى داعش بريطانيون يغادرون السودان نحو تركيا للانضمام إلى داعش



 فلسطين اليوم -

تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا بـ "البلايزر الكاب" خلال حضورها مؤتمرًا عن المناخ

مدريد ـ لينا العاصي
البلايزر الكاب قطعة غالباً من تزيّن بها الملكة ليتيزيا إطلالاتها لمنحها أسلوباً عملياً وأنيقاً وفي الوقت نفسه عصرياً، فنراها تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وفي كل مرة تنسّقها بشكل أنيق ومختلف. ولحضورها مؤتمراً عن المناخ في مدريد، تألقت الملكة بفستان ميدي رمادي بنقشة المربعات نسّقت معه حزاماً رفيعاً لتحديد خصرها. وأكملت الملكة ليتيزيا اللوك بالكاب الأسود، مع الكلاتش والحذاء الستيليتو باللون الأسود أيضاً. ومن الناحية الجمالية، إعتمدت تسريحة الشعر المنسدل والماكياج الناعم كعادتها. ولاعتماد صيحة البلايزر الكاب لا يعني فقط إعتمادها مع الفستان فقط، فسبق للملكة ليتيزيا أن تألقت بهذه البلايزر التي اعتمدتها في مناسبات عدة سواء مع فساتين أو حتى مع القميص والسروال الكلاسيكي وكذلك مع القميص الأحمر مثلاً والتنورة المزيّنة بن...المزيد

GMT 04:08 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا
 فلسطين اليوم - تعرف على المواقع الخلابة للاستكشاف في ألبانيا

GMT 04:03 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر طهران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 فلسطين اليوم - بومبيو يحذر طهران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 19:27 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

استبعاد روسيا من مونديال قطر 2022 وأولمبياد طوكيو 2020

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 09:31 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 04:13 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

بيكربونات الصوديوم ترفع معدلات الولادة الطبيعية

GMT 08:51 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

الفارسة السعودية دلما ملحس تنافس في بطولة العالم

GMT 12:17 2015 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح للزوج للتعامل مع زوجته المريضة بسرطان الثدي
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday