دراسة تكشف أن نصف الآباء لم يخبروا أطفالهم حول الصحة العقلية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

أوضحت أن معظم أولياء الأمور يعتقدون بأنها ليست مشكلة

دراسة تكشف أن نصف الآباء لم يخبروا أطفالهم حول الصحة العقلية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة تكشف أن نصف الآباء لم يخبروا أطفالهم حول الصحة العقلية

دراسة تكشف أن نصف الآباء لم يخبروا أطفالهم حول الصحة العقلية
لندن ـ ماريا طبراني

كشفت الدراسة جديدة، أن ما يقرب من نصف الآباء والأمهات في إنجلترا لم يتحدثوا أبدًا إلى أطفالهم حول الصحة العقلية لاعتقادهم بأنها شيء لا يحتاج للمناقشة، وهذا على الرغم من حقيقة أن واحدًا من كل عشرة شباب أو ثلاثة في الفصول الدراسية يواجهون مشكلة في الصحة العقلية حسبما أفادت الدراسة، ما أدى إلى إطلاق حملة لمساعدة الآباء والأمهات على فتح مناقشة في مثل هذه الظروف.

وأوضح استطلاع للرأي أجرته "أوبينيان ماترز" في إطار حملة التغيير، أن 55% من الآباء والأمهات أثاروا مسألة الصحة العقلية مع أطفالهم، في حين أشار 45% إلى اعتقادهم بأنهم ليسوا بحاجة لمناقشة هذه القضية، في حين أوضح خمس المشاركين أنهم لا يعرفون ماذا يقولون لأطفالهم بشأن قضايا الصحة العقلية في إطار وصمة العار التي تحيط بمثل هذه القضايا.

وعملت حملة "تايم تو تشينج" مع بعض الشباب لإنتاج إعلانين جديدين بهدف تشجيع الحوار بين الشباب من عمر 14 إلى 18 عامًا وآبائهم، وكذلك وقت الحكم على من يعانون من مشاكل في الصحة العقلية.

ويضم أحد الإعلانين كلمة منطوقة على لسان الفنان سولي بريكس، وفي إطار الحملة التي تمولها الحكومة تعمل منظمة "يانغ ميندز" الخيرية في 60 مدرسة في ست مناطق في إنجلترا على تثقيف الشباب وأولياء الأمور حول ظروف أمراض الصحة العقلية.

وأوضحت دانيلا بيك (19 عامًا) أنها بدأت تعاني من مشاكل في الصحة العقلية عندما كان عمرها 12 عامًا، مشيرة إلى أن أصدقائها رفضوا الاعتراض بمرضها ووصفوها بأنها تسعى إلى الاهتمام.

وأضافت بيك: "كانوا يقولون أشياء مثل لماذا تبكين لا يوجد شيء خطأ بك، أنت ملكة دراما، كانت تعليقاتهم تشعرني بالرغبة في العزلة أكثر، شعرت أنني مختلفة عن الجميع وشعرت بالسوء بسبب تعليقاتهم، كنت مضطربة بسبب ما أشعر به إلا أن ردود أفعال الناس جعلتني أشعر وكأني مذنبة".

ولفتت إلى أن الاستماع مع عدم الحكم هو المفتاح بالنسبة لأي شخص لديه مشكلة في الصحة العقلية، مردفة: "ليس هناك توقعات منك بتقديم حلول أو تغيير شيء ولكن عليك فقط إعطاء مساحة ودودة للحديث دون خوف من الحكم على المريض وربما يكون لذلك تأثير هائل".

وذكرت مديرة حملة "تايم تو تشينج" سو بيكر: "يجب أن يكون هذا الجيل من أجل التغيير، حيث تعتبر مشاكل الصحة العقلية أمرًا شائعًا لدى ثلاثة أطفال في كل فصل دراسي، وكشفت دراسة حديثة أن أكثر من ثلثي مديري المدارس قلقين بشأن مشاكل الصحة العقلية لتلاميذهم، وللأسف تؤدي وصمة العار إلى توقف الشباب عن ممارسة أمور الحياة العادية مثل الخروج مع أصدقائهم والذهاب إلى المدرسة وتكوين علاقات، وأوضح ربع المرضى تقريبًا أن وصمة العار جعلتهم يفقدون الأمل في الحياة".

وتابعت بيكر: "يجب على هذه الحملة أن تتحدى هذا التصور وتساعد الآباء والأمهات بحيث يكونون مستعدين للحديث مع أبنائهم وتشجيعهم على تجنب إصدار أحكام على أقرانهم".

وارتكزت الدراسة على الأرقام التي أصدرتها جمعية "NSPCC" الخيرية، والتي كشفت أن الأطفال في بعض الأجزاء من البلاد يجب أن ينتظروا ستة أشهر قبل تقييم ظروف الصحة العقلية لديهم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف أن نصف الآباء لم يخبروا أطفالهم حول الصحة العقلية دراسة تكشف أن نصف الآباء لم يخبروا أطفالهم حول الصحة العقلية



GMT 07:45 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

المدارس تجرّب استراتيجية إبداعية جديدة للتواصل مع الطلاب

GMT 09:12 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

طرق تنظيم وقت الأطفال بين الدراسة والمرح
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 17:50 2019 الأحد ,10 شباط / فبراير

تيفاني ترامب على علاقة بشاب من أصول لبنانية

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 17:43 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات خاطئة عن العلاقة الجنسية

GMT 03:25 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

أفكار ديكور لتزيين المنزل استقبالًا للعام الجديد

GMT 05:20 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

"النعناع البري" نبات ربما يُساعد في علاج مرض السرطان

GMT 01:07 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

ماغي بو غصن تؤكّد أن "كراميل" يغرّد خارج السرب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday