زيادة أعداد المواليد والهجرة في بريطانيا تُهدَدان كفاءة التعليم
آخر تحديث GMT 10:29:17
 فلسطين اليوم -

نتيجة النقص في أعداد المقاعد الجديدة لطلاب الثانوية

زيادة أعداد المواليد والهجرة في بريطانيا تُهدَدان كفاءة التعليم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - زيادة أعداد المواليد والهجرة في بريطانيا تُهدَدان كفاءة التعليم

المدارس البريطانية
لندن ـ كارين إليان

أصدرت الحكومة البريطانية، الجمعة، إحصائية توضح أنه بحلول عام 2020 ستعاني المدارس البريطانية من نقص شديد في أعداد المقاعد الجديدة لطلاب الثانوية، لدرجة أن بعضهم سيضطر إلى أن يلجأ إلى اختيارات أخرى بعيدا عن اختيارهم الأول لتلك المدارس. ويواجه المدرسين معضلة تصفية الأماكن لحل الأزمة من خلال الامتحانات التمهيدية، والتي تسببت فيها الطفرة في أعداد المواليد الناتجة عن الهجرة.

زيادة أعداد المواليد والهجرة في بريطانيا تُهدَدان كفاءة التعليم
 
وأشارت الأرقام التي صدرت إلى ارتفاع عدد المدارس الثانوية التي تكافح من أجل مواكبة الطلب، وبعضها فقط على استيعاب الأطفال الذين يعيشون على بعد دقائق من المدرسة. وتستطيع حوالي أقل من 28 مدرسة ثانوية في انجلترا استقبال الأطفال فقط لاعتبارات القرب، إذا ما كانوا يعيشون في إطار كيلومتر واحد من موقع المدرسة. حيث إن الزيادة لم تكن مفاجئة نظرا لتزايد عدد السكان في سن الدخول للمدرسة، وهو ما يهدد بانخفاض كفاءة التعليم في بريطانيا.
 
ويتم تعيين قواعد القبول في المدارس البريطانية من قبل المجالس والمدارس، والتي تعطي الأولوية لمعايير أخرى غير القرب الجغرافي من المدرسة، مثل وجود أشقاء للتلاميذ في المدرسة بالفعل. وتشير الأرقام الرسمية إلى أن 84.2% من الأطفال حصلوا على خيارهم الأول من المدارس الثانوية العام الماضي، بانخفاض نقطة مئوية واحدة من 85.2% في عام 2014. ومع ذلك، في لندن فقد ما يقرب من ثلث الأطفال خيارهم الأول في المدرسة التي يريدون الانضمام إليها.

زيادة أعداد المواليد والهجرة في بريطانيا تُهدَدان كفاءة التعليم
 
وقال بيان الحكومة البريطانية أن هذه المناطق تحتاج إلى إنشاء ما مجموعه 80716 مقعد جديد في المدارس الثانوية، بحلول العام الدراسي 2019/2020. وأفاد التقرير بأن هناك 120 ألف مولودا زيادة في عام 2011 عن عام 2002، بالإضافة إلى زيادة بمقدار ثلاثة أضعاف في صافي الهجرة منذ منتصف التسعينات.
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زيادة أعداد المواليد والهجرة في بريطانيا تُهدَدان كفاءة التعليم زيادة أعداد المواليد والهجرة في بريطانيا تُهدَدان كفاءة التعليم



ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتخطف الأضواء بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون.وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا.بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخلفي...المزيد

GMT 03:33 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "شاب يقفز من الطابق 11"
 فلسطين اليوم - أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "شاب يقفز من الطابق 11"

GMT 10:27 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس
 فلسطين اليوم - الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس

GMT 12:49 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح المصرى الوحيد وسط 32 جنسية فى كأس العالم للأندية

GMT 20:51 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

صلاح ينجح في قيادة نادي ليفربول إلى ثمن نهائي دوري الأبطال

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 08:32 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

"الفيفا" يرصد كل المعلومات الخاصة بكأس العالم للأندية 2019

GMT 21:00 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

هاتريك ميليك يضع فريق نابولي في ثمن نهائي الدوري الأوروبي

GMT 10:19 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 17:35 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

برج الحصان..ذكي وشعبي ويملك شخصية بعيدة تماما عن الصبر
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday