هل حقا التعليم في الصغر كالنقش على الحجر
آخر تحديث GMT 19:38:26
 فلسطين اليوم -
وزارة الصحة الكويتية تعلن دعم و تأمين المستلزمات الطبية والمختبرات بالكواشف الفيروسية لمنع تفشي فيروس كورونا وزارة الصحة الكويتية تعلن أن هناك فرق مشكّلة وموجودة بالأساس للتعامل مع تسجيل أول حالات بفيروس كورونا في الكويت إيران تعلن ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا إلى 22 وتسجيل 141 حالة بالفيروس وزارة الصحة الكويتية تؤكد أن جميع حالات فيروس كورونا المسجلة حتى الآن هي لأشخاص قدموا من إيران وزارة الصحة الكويتية تؤكد أن تم تفعيل برامج الرصد والاستجابة في الوزارة منذ بداية انتشار فيروس كورونا واشنطن تطالب روسيا مجددًا بـ"إعادة" القرم مسؤول تركي يعلن أن الجيش السوري مدعوما بطائرات روسية أطلق عملية لاستعادة مدينة سراقب واشتباكات عنيفة بالمنطقة سويسرا تعلن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا على أراضيها إلى 4 الكرملين ينفي ما أعلنه الرئيس التركي بشأن اللقاء مع نظيره الروسي في 5 مارس لبحث الوضع في إدلب رئيس الوزراء الياباني يدعو لإغلاق المدارس مؤقتا بسبب فيروس كورونا
أخر الأخبار

بعدما كشف معلمون اهتمامهم بالكبار أكثر

هل حقا التعليم في الصغر كالنقش على الحجر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - هل حقا التعليم في الصغر كالنقش على الحجر

المعلمون لا يكادون يعرفون طلاب المرحلة الثالثة بسبب نقص اهتمامهم نتيجة ضغط العمل المتزايد
لندن كاتيا حداد

كشفت إحدى المعلمات لجريدة الجارديان عن انخفاض اهتماماها بالطلاب في المراحل التعليمية الأصغر لصالح الطلاب في المراحل العمرية الأكبر، وأرجعت ذلك إلى ارتباطه بنتائج الامتحان ، مضيفة: " بعد الانصراف عن المناهج الوطنية أصبح من الصعب الحكم على ما إذا كان الطالب يتواجد في المكان الذي ينبغي أن يكون فيه، كما أنه ليس لدى الوقت لأقلق في شأنه، وطالما أن الطالب في المراحل التعليمية الأصغر يبدو جيدا أعتقد أنني سأكتشف مستواه عندما يصل إلى السنة العاشرة ويبدأ في مرحلة GCSE".

وتابعت المعلمة: "نشرت منظمة "أوفستد" مؤخرا تقريرًا عن الطلاب في المراحل التعليمية الصغيرة بعنوان المرحلة الثالثة: "السنوات الضائعة
"، ولا يتمثل الأمر في أن معلمي المدارس الثانوية لا يهتمون بالطلاب الأصغر، لكننا بالطبع نهتم بهم، ولكن إذا كان الحكم على أدائك مرتبط بجماعات الامتحان وتعمل تحت وطأة أعباء العمل الذى عن يزيد عن 60 ساعة أسبوعيًا، فإنك سوف تتبع أساليب ملتوية وسيحدث ذلك في المرحلة الثالثة".

وأضافت أنه زاد الأمر سوء في السنوات الأخيرة،  حيث أجبر نقص عدد المعلمين المدارس على تخصيص مجموعات للامتحان للموظفين من ذوي الخبرة، ما أدى إلى ترك المرحلة الثالثة إلى معلمين غير متخصصين، ونتج عن ضغط العمل المتزايد أن المعلمين أصبحوا يطلبون من طلاب المرحلة الثالثة تقييم امتحاناتهم بشكل ذاتي، ما نتج عنه قلة الدقة في تتبع التقدم المُحرز لدى الطلاب، وللأسف عندما يصل هؤلاء الطلاب الصغار إلى مرحلة "GCSE" خلال سنوات قليلة فإنهم لن يكونوا مندمجين في العملية التعليمية بعد ثلاث سنوات من التدريس غير الدقيق، وحتى في حالة اندماجهم فينقصهم قاعدة أساسية متينة تصلح إلى البناء عليها".

واشارت إلى أن هذا الأمر واضح بالفعل في الإحصاءات الوطنية، في المدارس الابتدائية معظم الأطفال يؤدون بشكل جيد، ولكنهم عندما يذهبوا إلى مرحلة "GCSE" مع مرور الوقت تتضح الفجوة بين الطلاب الأغنياء والفقراء، فمعظم الطلاب الذين يبلون بلاء حسنا في السنوات الأصغر سنًا ينخفض مستواهم عما كان ينبغي".

واستكملت المعلمة: "يتمثل الحل بالنسبة لهؤلاء الطلاب الصغار في أن يُمنح المعلمون وقت أكثر إلى التخطيط لدورس مثيرة مع تقييم أعمال الطلبة بشكل دقيق، وإذا تمت مواجهة عبء  العمل لدى المعلم فإن مشكلة نقص عدد المعلمين ستختفي، وعندما أفكر في الطلاب الصغار وقيامهم بالحد الأدنى من الجهد للمتابعة وتكثيف معظم جهدى كمعلمة لمتابعة الطلاب الكبار، أجد أنه ليس أمامى العديد من الخيارات، وفي النهاية أواجه الأباء والأمهات وأحاول تحسين الوضع أمامهم".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هل حقا التعليم في الصغر كالنقش على الحجر هل حقا التعليم في الصغر كالنقش على الحجر



 فلسطين اليوم -

اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة أنيقة لـ "كيت ميدلتون" خلال مشاركتها في حدث رياضي

لندن - فلسطين اليوم
بإطلالة تجمع بين اللوك الرياضي والأناقة، تألقت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون في لندن خلال مشاركتها في حدث رياضي بعنوان SportsAid، وكيت ميدلتون التي مارست رياضة الركض وكذلك التايكوندو، أعطت معنى جديداً للملابس الرياضية، إذ إختارت سروال culottes من Zara لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي والأرجل الواسعة ثمنه $70، نسّقت معه توب أخضر لكن بدرجة أفتح من السروال من ماركة Mango ثمنها $20. وأكملت الإطلالة ببلايزر باللون الكحلي من ماركة SMYTHE يبلغ ثمنها $695، وترافق هذه الجاكيت إطلالات كيت منذ العام 2011، ولا تكتمل أي إطلالة رياضية من دون الحذاء المناسب، وفي هذا الإطار إختارت ميدلتون حذاء رياضياً باللون الأبيض من ماركة Marks and Spencer. وحتى لو كانت دوقة كمبريدج تشارك في نشاطات رياضية، كان لا بد أن تنسّق الإطلالة مع مجوهرات. كيت تزيّنت بأقراط من تصميم Monica Vinader، ووضعت ...المزيد

GMT 05:06 2020 الأحد ,23 شباط / فبراير

الاحتلال يعتقل طفلا من قلقيلية

GMT 09:01 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 14:44 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حذرة خلال هذا الشهر

GMT 19:05 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

شركة "جريت وول" تطرح سيارة بسعر 8.68 ألف دولار

GMT 04:14 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تعتز بدورها في مسلسل "جسر الخطر"

GMT 04:12 2019 الخميس ,18 إبريل / نيسان

أفضل ثمانية ماركات عالمية في ديكورات الحمامات

GMT 19:20 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة ميتسوبيشي لانسر 2016 في فلسطين

GMT 18:44 2019 الإثنين ,04 شباط / فبراير

إطلالات العمل مستوحاة من مريم سعيد

GMT 12:37 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حارس منتخب هولندا يجد صعوبة في الاستمرار في برشلونة

GMT 03:53 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أروى جودة تشارك في بطولة مسلسلين خلال رمضان المقبل

GMT 07:00 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

بذخ أسطوري في أغلى حفلة زفاف لابن ملياردير أرمني
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday