مَطالِب برلمانية مصرية بتطبيق التعليم عن بُعد لمواجهة كورونا
آخر تحديث GMT 22:23:54
 فلسطين اليوم -
دبي تقرر استئناف عمل الموظفين في المقار الحكومية بنسبة 50% اعتبارا من يوم الأحد المقبل وصولا إلى 100% بحلول 14 يونيو وزارة الموارد البشرية السعودية تعلن رفع تعليق حضور العاملين في القطاع الخاص لمقار أعمالهم منظمة العمل الدولية: أكثر من سُدس شباب العالم فقدوا وظائفهم خلال أزمة كورونا سويسرا تؤكد أنها ستعيد فتح حدودها مع ألمانيا وفرنسا والنمسا ابتداء من 15 يونيو سويسرا تسمح بإقامة الأنشطة العامة التي يحضرها أقل من 300 شخص ابتداء من 6 يونيو الكرملين يعلن أن الرئيس فلاديمير بوتن تلقى دعوة من رئيس الوزراء البريطاني لحضور قمة حول لقاح فيروس كورونا الأوقاف الفلسطينية تؤكد أن قرار فتح المساجد لأداء صلاة الجمعة فقط وزيرة الصحة الفلسطينيه تعلن تسجيل 8 إصابات جديدة بكورونا في الخليل وغزة فولفو تؤكد كورونا ستؤدي لنهاية عصر محركات الوقود هيئة ⁧‫الطيران المدني‬⁩ السعودي تعلن استئناف الرحلات الجوية الداخلية تدريجياً اعتباراً من الأحد المقبل
أخر الأخبار

لمواكبة التطوّرات التكنولوجية الحديثة وتوفيرًا للنفقات الباهظة

مَطالِب برلمانية مصرية بتطبيق "التعليم عن بُعد" لمواجهة "كورونا"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مَطالِب برلمانية مصرية بتطبيق "التعليم عن بُعد" لمواجهة "كورونا"

التعليم عن بُعد
القاهرة - فلسطين اليوم

تصاعدت مطالب برلمانية وشعبية مصرية للتوسع في تطبيق نظام "التعليم عن بعد"، بعد تجاوز أزمة انتشار فيروس "كورونا" لمواكبة التطورات التكنولوجية الحديثة وتوفيرا لنفقات التعليم الباهظة، لكن هذا التوسع يواجه عقبات مالية وتقنية حسب معنيين. يأتي ذلك تزامنا مع قرار الحكومة المصرية بشأن تعليق الدراسة بالمدارس والجامعات، ضمن إجراءاتها الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس "كورونا المستجد"، ولجوؤها الاضطراري لوسائل تعليم تكنولوجية من المنزل بديلاً عن الحضور.

وتشرع وزارة التربية والتعليم المصرية، في اتخاذ إجراءات جديدة مع تطبيق قرار تعليق الدراسة، اعتبارًا من منتصف مارس/آذار الجاري.وتتضمن تلك الإجراءات تواصل المعلم مع طلابه من خلال أحد تطبيقات التواصل والتعلم عن بعد، على أن يقوم أخصائي التكنولوجيا بالمدرسة بتقديم الدعم التقني لمساعدة المعلم في تكوين مجموعات تضم طلاب الصفوف التي يقوم المعلم بتدريسها وفق الخطة الرسمية. تعتمد الخطة الحكومية على استخدام محتوى بنك المعرفة المصري EKB في التدريس لطلبة الصفوف الدراسية المختلفة.

ووفقا للمخطط يتم إعداد جدول زمني معلن بالمدرسة للفترات التي يقوم فيها المعلم بتقديم الإرشادات لطلابه، والرد على استفساراتهم سواء المباشرة أو غير المباشرة عبر التطبيق الإلكتروني، وسيتم إعداد مسابقة على مستوى كل مديرية تعليمية، ثم على مستوى الجمهورية لاختيار أفضل معلم في ممارسته التدريسية من خلال التطبيق الإلكتروني، ويمنحوا "جوائز قيمة".وتشير الدكتورة شادية ثابت، عضو مجلس النواب المصري، إلى أن اللحاق بالتطور التكنولوجي بات أمر حتميا، ونظام التعليم عن بعد مطبق في جميع دول العالم، وكان لازما على مصر أن تشرع فيه.  

وأضافت البرلمانية المصرية: "بصرف النظر عن تداعيات أزمة كورونا وما فرضته علينا من إجراءات، علينا الآن التوسع في تطبيق ذلك النظام، على الأقل تدريجيا، والبداية من الجامعات ثم المدارس".ونوهت ثابت إلى المشاكل التي يعاني منها التعليم في مصر حاليا، مؤكدة أن معظم الطلاب لا يذهبون للمدارس ويعتمدون على الدروس الخصوصية، كذلك هناك أزمة في المدرسين، فلماذا لا نعتمد على الوسائل التكنولوجية الحديثة، الأمر الذي سيوفر علينا الكثير من النفقات في بناء المدارس وتعيين المدرسين.

وأكدت أن هذا النظام المعروف عالميا ويطبق منذ عشرات السنوات في أوروبا وأميركا سيقضي على أزمة الكثافات في الفصول وندرة المعلمين.كما أوضح النائب المصري إبراهيم حجازي، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، عدم وجود صعوبة في التوسع بنظام التعليم عن بعد، خاصة أنه موجود بالفعل في عدد من الجامعات الأجنبية داخل مصر، ومن ضمنها الجامعة الأميركية، لكنه شدد على أن تطبيق هذا النظام بشكل موسع بالمدارس يحتاج إلى تأهيل الطلاب والمدرسين وتدريبهم على كيفية التعامل معه، في ظل جهل البعض بتكنولوجيا التعليم الحديثة.

وقالت وزارة التربية والتعليم المصرية، إن خطة التعلم عن بعد مستمرة حتى في حالة تمديد فترة الإجازة لأكثر من أسبوعين.وتطبق الحكومة المصرية نظام تعليمي جديد منذ سنوات يعتمد على التوسع في استخدام التكنولوجيا، ويرى الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أن المنظومة التكنولوجية التي جرى فيها الاستثمار على مدار السنوات الماضية ستتضح إيجابياتها حالياً مع أزمة كورونا مع إقبال الطلاب على استخدامها.

قد يهمك أيضا :

التربية والتعليم بغزة تصدراً تنويهاً مُهماً حول اخبار انتظام العملية التعليمية

    100 ألف طالب مهددون بالحرمان من التعليم في القدس

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مَطالِب برلمانية مصرية بتطبيق التعليم عن بُعد لمواجهة كورونا مَطالِب برلمانية مصرية بتطبيق التعليم عن بُعد لمواجهة كورونا



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها ومنحها لقب أميرة

تعرفي على إطلالات غريس كيلي أشهر أيقونات الموضة

القاهرة ـ فلسطين اليوم
غريس كيلي Grace Kelly لم تكن إنسانة عادية، بل كانت امرأة استثنائية سحرت قلوب الناس بجمالها، بما فيهم قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة في عام 1956، ولدت عام 1929 بجمال استثنائي، وهذا ما جعلها تدخل مجال التمثيل لتصبح إحدى أشهر ممثلات هوليوود في حقبة الأربعينيات والخسمينيات، كما وملهمة للكثير من الفنانين ومصممي الأزياء، وهي إلى اليوم تُعتبر إحدى أشهر أيقونات الموضة، واطلالاتها الرائعة التي مازالت إلى اليوم تبدو مواكبة لأحدث صيحات الموضة، هي أكبر دليل على ذلك. وإليكِ بعض الأمثلة. اطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة على مر الزمن: تنسيق أنيق في البنطلون القماشي اعتمدته غريس كيلي: كنا نشاهد  “غريس كيلي” Grace Kelly غالبًا في الاطلالات الرسمية، لكنها كانت تبدو أيضًا غاية في الأناقة، حيث تنسق اطلالات كاجوال م...المزيد

GMT 12:37 2020 السبت ,23 أيار / مايو

إصابة أسطورة نيويورك نيكس بفيروس كورونا

GMT 10:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 08:44 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الجدي" في كانون الأول 2019

GMT 15:43 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

نشر صور إباحية للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 01:00 2018 الثلاثاء ,11 أيلول / سبتمبر

هبة قطب تكشف حقيقة تأثير الغذاء على الشهوة الجنسية

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 03:02 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تطلب "الخلع" بعد 4 أيام وتتهم زوجها باغتصابها أمام صديقه

GMT 20:23 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

تعرفي على اجمل الديكورات لـ"جلسات أسطح المنزل"

GMT 17:47 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

مصر تحتضن البطولة الأفريقية للعبة الجمباز لعام 2019

GMT 20:47 2017 الخميس ,15 حزيران / يونيو

خلطة بياض الثلج لليدين والرجلين

GMT 08:18 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"قبلة" تنهي حياة مولودة جديدة و"تأكل رئتيها ودماغها"

GMT 07:53 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

غلاف مجلة فوج يتسبب في مقتل روضة عاطف

GMT 17:55 2016 الجمعة ,15 إبريل / نيسان

فواكه وخضروات تعالج الإمساك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday