الآلاف من وحيدي القرن في مرمى بنادق الصيادين في أفريقيا
آخر تحديث GMT 00:51:27
 فلسطين اليوم -

يصطادونها بشكل غير شرعي للاستيلاء على قرونها الثمينة

الآلاف من وحيدي القرن في مرمى بنادق الصيادين في أفريقيا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الآلاف من وحيدي القرن في مرمى بنادق الصيادين في أفريقيا

حيوانات وحيد القرن
كيب تاون - جمال السعدي

لا يزال مستوى الصيد غير المشروع لحيوان وحيد القرن في جنوب أفريقيا في ارتفاع متواصل، وتمتلك جنوب أفريقيا أكثر عدد من حيوانات وحيد القرن في العالم، وتبلغ حصتها حوالي أربع أخماس العدد الكلي من وحيد القرن على الأرض.

وتعود أسباب ازدياد صيد هذا الحيوان إلى ازدياد الطلب عليها في بعض البلدان كفيتنام التي تستخدم قرون وحيد القرن في الطب الشعبي، ويبلغ سعر الكيلو منه حوالي 65 ألف دولار وبهذا يكون أغلى من الذهب.

وقتل حوالي 1215 وحيد قرن في العالم العام الماضي، ما يعادل أضعاف ما قتل عام 2011 والبالغ عددها 448، والذي اعتبر عامًا كارثية على وحيدي القرن، واستطاع 6000 صياد مسلح اصطياد حوالي 749 من حيوانات وحيدي القرن منهم 544 في حديقة كروجر الوطنية في جنوب أفريقيا.

وفي محالة لمقاومة صيد وحيد القرن غير المشروع ، استطاع حراس الحديقة قتل ما يقرب من 500 صياد قادمين من موزمبيق على مدى الأعوام الخمسة الماضية، وتتهم الحكومة الجنوب افريقية شبكات جريمة عالمية بتجنيد الصيادين لاصطياد حيوانات وحيد القرن.

وتستغل هذه العصابات حاجة السكان في موزمبيق والصيادين الفقراء وقلة تقديرهم لثروات بلادهم، وتحثهم على التسلل إلى جنوب أفريقا لاصطياد وحيد القرن من هناك مقابل مبالغ تصل إلى 5000 دولار لكل كيلو يستطيعون اصطياده من قرونها.

وتؤكد منظمات تعنى بشؤون مكافحة الصيد غير المشروع أن الصيادين لا يعرفون شيء سوى الذهاب إلى الأدغال لتتبع الحيوانات واصطيادها وجلبها لأولئك الذين يبيعونها ليسدوا رمقهم ورمق أولادهم في مجتمعات تعاني من الفقر المدقع.

وتتكون عصابة الصيد عادة من ثلاث أشخاص أحدهم يحمل البندقية وأخر يحمل الغذاء والماء وواحد بالفأس الذي سيقص فيه القرن ، ولانجاز مهمتهم يقضون ليلتين أو ثلاث ليالي في الأدغال، وتتنوع أساليب صيد وحيد القرن من البدائية بالبندقية إلى المتقدمة في الهليوكابتر واستخدام حيوانات أخرى كالأسود للحصول على غنيمة أكبر في أقل الوقت.

وأكد واحد من الصيادين حكم عليه بأربعة أعوام سجن جراء اصطياده لحوالي 22 وحيد قرن، أنه لم يكن ينوي القيام بهذا الأمر، ورفض في بداية الأمر ولكنه رضخ بسبب الفقر.

وتجد الدول التي تحتوي هذه الحيوانات النادرة صعوبة في مكافحة الاصطياد غير الشرعي ، فعدد الصيادين كثير والمغريات التي يتلقونها كبيرة مقارنة بعملهم ذو الدخل الزهيد وبأوضاعهم الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، ولا يعتبر قتل الصيادين هو الحل الأمثل لهذه المشكلة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الآلاف من وحيدي القرن في مرمى بنادق الصيادين في أفريقيا الآلاف من وحيدي القرن في مرمى بنادق الصيادين في أفريقيا



تعتمد تنسيقات مُبتكَرة تُناسب شخصيتها القوية والمستقلّة

أبرز ١٠ إطلالات مميَّزة مُستوحاة مِن فيكتوريا بيكهام

لندن ـ فلسطين اليوم
نالت فيكتوريا بيكهام شهرة كبيرة في عالم الموضة بسبب إطلالاتها المميزة التي تنسقها في مختلف المناسبات الكاجوال منها والرسمية والتي تعتمد فيها تنسيقات مبتكرة تناسب شخصيتها القوية والمستقلة، وجمعنا أحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام مستوحاة من فيكتوريا بيكهام. تتمتع فيكتوريا بيكهام بأسلوب مميز جدا في الموضة يجمع بين النمط الكلاسيكي والنمط العصري وكل ذلك في قالب أنثوي وجذاب ناعم، ولهذا فهي تعتبر اليوم واحدة من أكثر أيقونات الموضة شهرة وكونها سيدة أعمال ناجحة جدا فكثيرا ما نراها في إطلالات أنيقة للعمل، وجمعنا اليوم لك بالصور أجمل وأحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام منها، وتنوعت هذه الإطلالات بين التنسيقات الكاجوال والتنسيقات الأكثر رسمية والتي اختارت فيها أما البناطيل القماشية ذات القصات الواسعة أو التننانير الميدي التي اعتمدتها ...المزيد

GMT 00:38 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 فلسطين اليوم - مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات

GMT 19:59 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 10:00 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس فتتأثر بمشاعر المحيطين بك

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 02:01 2014 الخميس ,18 كانون الأول / ديسمبر

ولاء البطاط تؤسِّس جيل فلسطيني جديد يحب الحياة

GMT 06:45 2018 الأحد ,01 إبريل / نيسان

أفكار مميزة لرص الاواني في المطبخ

GMT 14:43 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

نبات الصبار صيدلية الصحراء

GMT 01:02 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

لبنى أحمد تؤكّد أهمية شرب الماء لتطبيق قانون الجذب

GMT 22:14 2016 السبت ,11 حزيران / يونيو

فوائد الخبيزة كغسول مهبلي

GMT 01:30 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع سعر الشيكل الإسرائيلي مقابل الدولار الأميركي الخميس

GMT 17:56 2015 الإثنين ,07 أيلول / سبتمبر

أهم القواعد لتزيين الأطباق بالطريقة الصحيحة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday