برج أمازون يقدم للعلماء معلومات شاملة عن الغابات الإستوائية
آخر تحديث GMT 11:21:14
 فلسطين اليوم -

أطول من "إيفل" ويراقب التغيرات الأساسية للغلاف الجوي

برج أمازون يقدم للعلماء معلومات شاملة عن الغابات الإستوائية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - برج أمازون يقدم للعلماء معلومات شاملة عن الغابات الإستوائية

برج "أمازون"
واشنطن ـ رولا عيسى

تعد غابات الأمازون الاستوائية ذات تأثير غير عادي على كوكب الأرض، حيث تنتج ما يقرب من نصف الأكسجين الموجود في الغلاف الجوي، وبنى العلماء الآن صاريًا طويلًا يعد أطول من برج إيفل في عمق الغابة وسط النمور والثعابين والأشجار العملاقة، من أجل مراقبة التغييرات الكيميائية في الهواء والتي يمكنها إلقاء الضوء على تغيير المناخ العالمي.

ويعتبر برج "أمازون" الشاهق أعلى بناية في أميركا الجنوبية يصل طوله 1,066 قدم أي 325مترًا، أعلى من برج إيفل بمقدار ثلاثة أقدام، حيث سيسمح هذا الارتفاع للباحثين بتحقيق منظور جديد أكثر تأثيرًا.

وصرَّح الباحث في المعهد الوطني لبحوث الأمازون "Inpa" أنطونيو مانزي، قائلًا: "هنا في البرازيل كان لدينا اهتمام تم توثيقه جيدًا في امتلاك برج شاهق من أجل دراسة أفضل لآليات سطح الغلاف الجوي، حيث أن أسئلة علمية مختلفة جعلت من الضرورة بناء هذا البرج".

وأكد مانزي أنَّ هناك أربعة اتجاهات للبحث بالنسبة إى لفريق العلماء تتضمن التغييرات الكيميائية في الغلاف الجوي، وتكون السحب وتأثير ظاهرة الاحتباس الحراري على عملية التمثيل الضوئي.

وبمراقبة مثل هذه التغييرات فإنَّ الباحثين في المعهد الوطني لبحوث الأمازون ومعهد "ماكس بلانك" في ألمانيا يأملون في أن يروا كيف يساهم تغير المناخ في إحداث موجات مثل الفيضانات والجفاف.

وأوضح ستيفان وولف من معهد "ماكس بلانك" أنَّ ولاية الأمازون شهدت في العقود الماضية موجتين من الفيضانات الشديدة وموجتين من الجفاف، مضيفًا: "يوجد حاليًا 39 مقاطعة داخل ولاية الأمازون في حالة طوارئ بسبب الفيضانات السنوية التي تأتي بسبب ارتفاع مستويات مياه النهر الأمر الذي يؤثر على ما يقرب من 320 ألف شخص".

وتابع: "في الوقت نفسه فإن مدينة ساوباولو تعاني من موجة جفاف تاريخية يرجح بأن يكون سببها أعمال قطع أشجار الغابة الاستوائية"، موضحًا: "عندما ترتفع درجات الحرارة يكون هناك المزيد من الطاقة في الغلاف الجوي ومن ثم لابد من وجود أمطار غزيرة وبالتالي فهناك احتمال كبير بأنَّ بعض الأمطار ستأتي أكثر غزارة".

يُذكر أنَّ المرحلة الأولى من المشروع التي تم إطلاقها عام 2009 جاءت بتكلفة تقدر بنحو 9 ملايين دولار، كانت من أجل إنشاء برجين بارتفاع 260 قدمًا وقد اختير هذا الموقع من قبل العلماء نظرًا إلى الغابة البكر والاحتياج للتنمية إلا أنَّ كون موقع إقامة البرج بعيدًا من شأنه أن يجلب مخاطر غير عادية للعلماء وغيرهم من الذين يذهبون إلى هناك، حيث الحيوانات والثعابين والنمور الموجودة في المكان.

ويعد برج أمازون تكملة لبرج زوتو في سيبريا والذي تم بناؤه عام 2006 في شراكة مع معهد "ماكس بلانك" وسيتم مشاركة البيانات من البرج بين العلماء من البلدين يوميًا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برج أمازون يقدم للعلماء معلومات شاملة عن الغابات الإستوائية برج أمازون يقدم للعلماء معلومات شاملة عن الغابات الإستوائية



تعتمد تنسيقات مُبتكَرة تُناسب شخصيتها القوية والمستقلّة

أبرز ١٠ إطلالات مميَّزة مُستوحاة مِن فيكتوريا بيكهام

لندن ـ فلسطين اليوم
نالت فيكتوريا بيكهام شهرة كبيرة في عالم الموضة بسبب إطلالاتها المميزة التي تنسقها في مختلف المناسبات الكاجوال منها والرسمية والتي تعتمد فيها تنسيقات مبتكرة تناسب شخصيتها القوية والمستقلة، وجمعنا أحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام مستوحاة من فيكتوريا بيكهام. تتمتع فيكتوريا بيكهام بأسلوب مميز جدا في الموضة يجمع بين النمط الكلاسيكي والنمط العصري وكل ذلك في قالب أنثوي وجذاب ناعم، ولهذا فهي تعتبر اليوم واحدة من أكثر أيقونات الموضة شهرة وكونها سيدة أعمال ناجحة جدا فكثيرا ما نراها في إطلالات أنيقة للعمل، وجمعنا اليوم لك بالصور أجمل وأحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام منها، وتنوعت هذه الإطلالات بين التنسيقات الكاجوال والتنسيقات الأكثر رسمية والتي اختارت فيها أما البناطيل القماشية ذات القصات الواسعة أو التننانير الميدي التي اعتمدتها ...المزيد

GMT 19:59 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 10:00 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس فتتأثر بمشاعر المحيطين بك

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 02:01 2014 الخميس ,18 كانون الأول / ديسمبر

ولاء البطاط تؤسِّس جيل فلسطيني جديد يحب الحياة

GMT 06:45 2018 الأحد ,01 إبريل / نيسان

أفكار مميزة لرص الاواني في المطبخ

GMT 14:43 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

نبات الصبار صيدلية الصحراء

GMT 01:02 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

لبنى أحمد تؤكّد أهمية شرب الماء لتطبيق قانون الجذب

GMT 22:14 2016 السبت ,11 حزيران / يونيو

فوائد الخبيزة كغسول مهبلي

GMT 01:30 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع سعر الشيكل الإسرائيلي مقابل الدولار الأميركي الخميس

GMT 17:56 2015 الإثنين ,07 أيلول / سبتمبر

أهم القواعد لتزيين الأطباق بالطريقة الصحيحة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday