علاج التهاب المفاصل العظمي بواسطة هندسة الأنسجة
آخر تحديث GMT 12:50:55
 فلسطين اليوم -

عن طريق استخدام غضاريف ركب البقر

علاج التهاب المفاصل العظمي بواسطة "هندسة الأنسجة"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - علاج التهاب المفاصل العظمي بواسطة "هندسة الأنسجة"

الأبقار
لندن - ماريا طبراني

أحرز العلماء خطوة جديدة نحو علاج التهاب المفاصل، من خلال زراعة أنسجة جديدة من غضروف ركب الأبقار في المختبر. ووفقا لما ذكرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، فإن تلف الغضروف، يسبب حالة مؤلمة، تجعل أصحابها يعانون من الألم وانعدام القدرة على الحركة.

وأضافت الصحيفة أنه في الحالات المتأخرة، يصبح كل مفصل من غضاريف الركبة منبرية تقريبا، مما يتسبب في ألم طاحن جراء حركة العظام. ونجح حاليا الباحثون في جامعة "يوميا" السويدية، في زراعة أنسجة الغضروف من ركب الأبقار في المعمل.

ويأمل الباحثون في إمكانية التوصل إلى علاج لالتهاب المفاصل عن طريق زراعة الغضروف البشري بطريقة مماثلة. وعلى الرغم من أن مرض التهاب المفاصل يعد مشكلة كبيرة بالنسبة لكبار السن، فإن واحد من بين كل أربعة أشخاص تحت سن الـ45 يعانون منه. وكبديل عن مفاصل الركب المعدنية التي تتلف في نهاية المطاف، يبدو الحل الأمثل في استبدال الغضروف التالف. ويعتبر الغضروف بشكل خاص عرضة للتلف لعدم احتوائه على الأوعية الدموية، لذا من الصعب إصلاح نفسه.

علاج التهاب المفاصل العظمي بواسطة هندسة الأنسجة

وقالت باحثة الدكتوراه في الجامعة جانني يلارينني: "لا يوجد حاليا علاج جيد لالتهاب المفاصل أو ما يعرف طبيا بـ "الفصَالٌ العظْمِي". وأضافت، "العلاجات الجراحية قد تساعد عندما يكون التلف في الغضروف بسيطًا نسبيًا، في حين أن جراحة استبدال المفاصل هي الحل الوحيد للأشخاص الذين يعانون من تلف أكبر في الغضروف".

وتابعت، "على الرغم من أن المفاصل الاصطناعية لم يزيد استخدامها عن بضعة عقود، فإنها جعلت الجراحة غير مناسبة للشباب، فنحن في حاجة لحل أكثر استدامة". حيث تشمل التجارب المعملية استبدال هندسي لأنسجة الغضروف في المختبر. إذ أنتج الباحثون أنسجة مشابهة لمثليتها الطبيعية الموجودة في البشر.

ويسعى الباحثون إلى أن تساعد هذه النتائج في المستقبل على تخليق غضروف لإصلاح مفاصل الركبة التي دمَرها التهاب المفاصل. حيث أوضح مؤلفو الدراسة البحثية أن الخلايا الجذعية البشرية يمكن أن تنمو بما يوفر كمية غير محدودة من المواد اللازمة لهندسة الأنسجة. مشيرين إلى أن الأبحاث المستقبلية تحتاج إلى تحسين جودة الأنسجة، وجعلها أكثر تماثلا من الناحية الهيكلية لغضروف الركبة الموجود في جسم الإنسان.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علاج التهاب المفاصل العظمي بواسطة هندسة الأنسجة علاج التهاب المفاصل العظمي بواسطة هندسة الأنسجة



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

الملكة ليتيزيا تخطف الأنظار بفستان ارتدته العام الماضي

مدريد - فلسطين اليوم
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019.وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أز...المزيد

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 08:16 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العذراء" في كانون الأول 2019

GMT 08:06 2014 الجمعة ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أنظار العالم تتجه إلى الطفلة الرّوسيّة كرستينا بيمنوفا

GMT 08:05 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الأسد" في كانون الأول 2019

GMT 09:28 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

مراهقة أفغانية تواجه رغبة أبويها بتزويجها وتصبح فنانة "راب"

GMT 18:22 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط

GMT 17:42 2014 الأحد ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

رغبات الانحراف الجنسي لدى الرجال أكثر من النساء

GMT 14:07 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

توافقك الظروف المهنية اليوم لكي تعالج مشكلة سابقة

GMT 10:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 06:03 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات شقق فخمة بمساحات واسعة تخطف الأنظار
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday