نباتي بريطانيّ يدعو إلى الاعتماد أكثر على الفلفل
آخر تحديث GMT 22:32:58
 فلسطين اليوم -

أكّد قلّة المعروض منه بالمقارنة مع دول المتوسّط

"نباتي" بريطانيّ يدعو إلى الاعتماد أكثر على الفلفل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "نباتي" بريطانيّ يدعو إلى الاعتماد أكثر على الفلفل

نباتي بريطانيّ يدعو إلى الاعتماد على الفلفل
لندن ـ كاتيا حداد

يعتبر الفلفل من الخضروات الأقل استخدامًا في بريطانيا على الرغم من تعدد أنواعه، وسهولة زراعته، بصورة مثيرة للدهشة، حتى في الأجواء الباردة، إلا أنَّ ثقافة التحفظ لدى النباتيين في بريطانيا هي التي تجعلهم يعزفون عن استخدامه، وليس المناخ الذي يعيق نموّه.

وأشار "نباتي" بريطاني، إلى أنه "عاد  للتو من عطلة في أوروبا، وفضلاً عن أنه تم إيعازي لزراعة المزيد من الفاكهة، مثل الخوخ والدرّاق والتين، أعتقد أنه حان الوقت لنا أن نجرب زراعة مجموعة أكبر من الفلفل، الحلو والحار".

وأبرز أنه "بالسير في متجر خضروات أو سوبر ماركت عادي في هذه البلد سوف تكتشف أنه يوجد صنفين أو ثلاثة من الفلفل، ولكن كل كشك في جنوب فرنسا وإسبانيا وإيطاليا واليونان يتوفر لديه ثلاثة أو أربعة أضعاف".

وأضاف "صحيح، أنَّ المناخ هنا يتسم بالبرودة، ولكن إذا قارّنا مجموعة الفلفل لدينا مع تلك الموجودة في ألمانيا وهولندا، فإنهم لا يتوفر لديهم ثراء البحر المتوسط، ولكن لايزال هناك العديد ليختاروا من بينه، إلا أنَّ تحفظنا في ثقافة الفلفل هو الملام وليس المناخ".

وأوضح أنه "حتى أولئك مننا الذين يزرعون الفلفل يعتقدون أنهم سيجدون صنفًا واحدًا حلو أحمر، وحار، ولكن ذلك أشبه بقولنا أنني سألتزم بخس الأيسبرج، لعمل السلاطة، وتجاهل أنواع أخرى، مثل خس الروكيت، والمسطردة والجرجير"، لافتًا إلى أنه "هناك مجموعة واسعة النطاق من الفلفل، من حيث شدة حرارته ونكهته، إذا انتقيت من الأصناف في العالم، وجميعها من السهل أن تنمو في بيت بلاستيكي (صوبة)".

وأردف "التقيت بخبير الفلفل ديفيد بليك، من حديقة ورتون العضوية في أوكسفورد شاير، لمعرفة المزيد، ونشأ ديفيد في أستراليا حيث أصبح المدمن الأول على الفلفل الحار (أو التشيللس)، وفي سن السابعة، راهن والده على شلن أنه لن يأكل الفلفل الحار الذي وجده فقط في سوق فيكتوريا للفاكهة والخضار في ملبورن، وأكل ديفيد الفلف وفاز بالمال، وظل معه حبه الدائم للمذاق الحار".

وبيّن أنَّ "ديفد بدأ زراعة الفلفل من سن الـ20، وذلك عندما حصل على حديقته الخاصة، وهو يزرع 40 صنفًا في ورتون هذا العام، أربع أو خمس أصناف من الفلفل الحلو، و25 صنفًا من الفلفل الحار، وأربعة أو خمسة أصناف من الفلفل المستخدم في أغراض القلي، وأصبح لديه 150 نبتة فلفل في مزرعته، بجانب 120 نبتة من الفلفل الحلو، ويبيع المحصول بالكامل، ويتناوله الزبائن في أنية، في مقهاه، ويرحلون مع حقيبة مليئة بالطعام".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نباتي بريطانيّ يدعو إلى الاعتماد أكثر على الفلفل نباتي بريطانيّ يدعو إلى الاعتماد أكثر على الفلفل



 فلسطين اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية لقضاء "شهر العسل"

GMT 07:45 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار عصرية بسيطة تحدث الفارق في ديكور الحمام

GMT 02:49 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

مزج الأبيض والبنفسجي قمة الأناقة العصرية في غرف النوم الحديثة

GMT 21:54 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

تعرفي على الهرمونات المسئولة عن النحافة وطرق علاجها

GMT 17:39 2015 الإثنين ,09 شباط / فبراير

أسرار الجسم النحيف

GMT 01:29 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرف على سعر الريال السعودي مقابل الليرة السورية الثلاثاء

GMT 05:22 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

نيسان جي تي آر 2017 تحقق مبيعات عالية

GMT 10:52 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أحلام وسميرة سعيد تشعلان "ذا فويس" بإطلالتين أنيقتين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday