دراسة حديثة تكشف عن عقارب عملاقة أرعبت محيطات الأرض القديمة
آخر تحديث GMT 17:24:17
 فلسطين اليوم -
رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت السلطات اللبنانية تعلن أن 60 شخصًا ما زالوا في عداد المفقودين بعد انفجار مرفأ بيروت قصر الإليزيه يعلن أن ماكرون والأمم المتحدة يستضيفان مؤتمرا للمانحين من أجل لبنان عبر الفيديو الأحد قوات مكافحة الشغب تتقدّم باتجاه المتظاهرين المتواجدين قرب فندق "لو غراي" في بيروت الصليب الأحمر اللبناني يعلن عن وجود 13 فرقة تستجيب الآن في مظاهرة بيروت وتعمل على نقل الجرحى وإسعاف المصابين وتم نقل 4 جرحى حتى الساعة متظاهرون من مختلف المناطق اللبنانية يتوافدون إلى وسط بيروت للمشاركة في الاحتجاجات
أخر الأخبار

بمخالب وأرجل بها "أسنان" لسحق الفريسة يصل طولها إلى ثمانية أقدام

دراسة حديثة تكشف عن عقارب عملاقة أرعبت محيطات الأرض القديمة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة حديثة تكشف عن عقارب عملاقة أرعبت محيطات الأرض القديمة

عقارب بحرية
سيدني ـ فلسطين اليوم

كشفت دراسة حديثة عن عقارب بحرية عملاقة كانت أكبر بكثير من البشر تجولت واصطادت فرائسها في المحيطات القديمة.ووقع توثيق المخلوقات المخيفة في الدراسة الجديدة التي تحاول ملء السجل العلمي غير الكامل لعقارب البحر الأسترالية. تعود المخلوقات الكبيرة إلى فترة تسمى حقبة الحياة القديمة أو الحياة المبكرة. وكان هذا قبل نحو 541 مليون إلى 252 مليون سنة مضت، قبل أن تسيطر الديناصورات على هذا الكوكب.

وتمثل هذه الفترة المرحلة التي كان يمكن للمفصليات، مثل الحشرات والقشريات والعقارب، أن تصل إلى أحجام متطرفة.وكانت مفصليات العصر الحجري القديم من أكبر الحيوانات على وجه الأرض في ذلك الوقت، حيث يمكن العثور عليها في العديد من المحيطات في جميع أنحاء العالم.ومن المعروف أن عقارب البحر القديمة، والمعروفة أيضا باسم عريضات الأجنحة، بدت مثل العقارب التي لدينا اليوم بسبب البقايا المتحجرة.

ومع ذلك، فهم أشبه بأبناء عم العقارب الحديثين الذين نعرفهم، كونهم من أكبر الحيوانات المفترسة البحرية التي لوحظت في السجل الأحفوري.وشمل هذا النوع Jaekelopterus rhenaniae، والذي كان يصل طوله إلى ثمانية أقدام.

ويقارنها الخبراء مع أسماك القرش البيضاء الحديثة في العصر الحديث من حيث مدى ارتفاع السلسلة الغذائية.وتشير البقايا المتحجرة إلى أنه كان بإمكانهم الإمساك بالفريسة بمخالبهم الضخمة وسحقها بواسطة هياكلها الشبيهة بالأسنان على أرجلهم.

وكان يعتقد أيضا أن هذه المخلوقات المخيفة سباحون سريعون. ويعتقد العلماء أنهم أكلوا الأسماك والمفصليات الأصغر، لكنهم لم يستبعدوا أن العقارب العملاقة كانت ستتغذى على الإنسان لو كان متواجدا في ذلك الوقت.وتم توثيق العقارب البحرية القديمة في أستراليا لأول مرة في عام 1899 ولكن لا يزال هناك الكثير لا نعرفه عنها حتى الآن.وتضمنت الدراسة الجديدة أحافير العقرب البحري التي لم يلاحظها أحد من قبل، والتي تقدم دليلا على ست مجموعات مختلفة من المخلوقات التي كان من الممكن أن تكون موجودة في أستراليا.وتأمل الدراسات المستقبلية في العثور على عينات أكثر اكتمالا وتوثيق الأنواع القديمة بشكل أفضل.

قــــد يهمك أيـــضًأ: 

العقارب السامة تتسبب في موت الأطفال في مدن الجنوب الليبي

  مزارع في كوبا يسمح للعقارب بلدغه مرة في الشهر للوقاية من آلام الروماتيزم

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة حديثة تكشف عن عقارب عملاقة أرعبت محيطات الأرض القديمة دراسة حديثة تكشف عن عقارب عملاقة أرعبت محيطات الأرض القديمة



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 23:44 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

تدرجات طلاء الأظافر الأحمر موضة شتاء 2019

GMT 13:48 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

نصائح لشعرك للحصول على هاي لايت جذاب

GMT 13:39 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن بعض الوصوليين المستفيدين من أوضاعك

GMT 15:27 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل موديلات عبايات "دانتيل" 2018من أفخم العلامات التجارية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday