ثعبان غاضب يغرس أنيابه في كاميرا صياد أثناء محاولة نقله في غابات أستراليا
آخر تحديث GMT 08:45:57
 فلسطين اليوم -

للبحث عن حيوانات مصابة أو تحتاج إلى إسعاف من أثار الحريق

ثعبان غاضب يغرس أنيابه في كاميرا صياد أثناء محاولة نقله في غابات أستراليا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ثعبان غاضب يغرس أنيابه في كاميرا صياد أثناء محاولة نقله في غابات أستراليا

الثعبان يقفز فى الكاميرا
كانبرا ـ فلسطين اليوم

لحظة مرعبة لثعبان غاضب يغرس أنيابه في كاميرا أثناء محاولة نقله من قبل صيادين في ولاية كوينزلاند الأسترالية، حيث أظهر مقطع فيديو صيادين وهم يفتشون أحد حدائق ولاية كوينزلاند للبحث عن حيوانات مصابة أو تحتاج إلى اسعاف من أثار الحريق الذي يضرب غابات استراليا منذ فترة طويلة، ووجد صياد منهم خلال البحث في الغابة ثعبان

من نوع "بيثون السجاد" يبلغ طوله 3 أمتار ووزنه 12 كليو جرام وهاجم الكاميرا فور مشاهدته. واستمرارًا مع الثعابين، التقطت إحدى كاميرات المراقبة المثبتة داخل منزل في مدينة إندراماي الإندونيسية، مقطع فيديو تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعى، الأحد الماضى، حيث أظهر الفيديو طفلة نائمة على الأرض ويقترب ثعبان منها ليدخل في

ملابسها وهى نائمة، ولكن المفاجئ أن الطفلة لم يتحرك لها ساكنا وظلت نائمة لمدة أكثر من 7 دقائق، وإن كانت تتحرك بين الحين والآخر بصورة خفيفة دون أن تستيقظ من نومها الطويل. وظهر في الفيديو أسرة الطفلة وهما يتناوبون المرورعليها دون أن يكتشف أحد أن هناك ثعبانا داخل ملابس طفلتهم، وشهد الفيديو وجود أفراد العائلة وبعض

الحيوانات الأليفة بالقرب من الفتاة الصغيرة أكثر من مرة خلال مدة الفيديو، ولكنهم جميعا لم يلحظوا الأفعى، إلى أن استيقظت الفتاة وفزعت عندما تفاجأت بالثعبان يتحرك داخل سروالها. تجدر الإشارة إلى أن الثعابين السامة تقتل أكثر من 90،000 شخص كل عام في جميع أنحاء العالم، وعلى الرغم إن العضة السامة قد تكون قاتلة في معظم

الأوقات، إلا أن العلماء لديهم معرفة محدودة بسم الأفاعى، حيث كشفت دراسة جديدة أن خلايا غدة سم الأفعى يمكن تربيتها في المختبر كأعضاء عضلية قائمة على الخلايا الجذعية البالغة وتنتج سمًا حقيقيًا يمكن استخدامه لتطوير العلاجات.

قد يهمك ايضا :

  اتفاق بين سلطة المياه والحكومة الهولندية لاستكمال مشروع تأهيل شبكة مياه يطا

  ثعلب يتجول داخل البرلمان البريطاني محدثًا فوضى

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ثعبان غاضب يغرس أنيابه في كاميرا صياد أثناء محاولة نقله في غابات أستراليا ثعبان غاضب يغرس أنيابه في كاميرا صياد أثناء محاولة نقله في غابات أستراليا



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 20:48 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

إصابة مالك نيويورك نيكس بفيروس كورونا

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 18:47 2016 الأحد ,10 تموز / يوليو

فطيرة التفاح بالبف باستري

GMT 15:51 2018 الخميس ,20 أيلول / سبتمبر

فوائد نبات "القسط الهندي" على صحة الإنسان

GMT 01:15 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

مرض نادر يسبب شيخوخة مبكرة لطفلين هنديين

GMT 02:38 2017 الأربعاء ,26 إبريل / نيسان

الطفلة كلو ذات الـ7 أعوام تتلقى أول عرض وظيفي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday