اختبارات الحمض النووي توضح اصطياد دب أشقر غير قطبي
آخر تحديث GMT 17:38:59
 فلسطين اليوم -

يُحتمل تفوق الدببة البرية جينيا على القطبية

اختبارات الحمض النووي توضح اصطياد دب أشقر غير قطبي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - اختبارات الحمض النووي توضح اصطياد دب أشقر غير قطبي

الدب البري الأشقر المصطاد
كييف ـ عادل سلامة

أصاب الصياد ديدجي غيشالوك في وقت سابق من هذا الشهر دبا أبيض في الأراضي الكندية الشمالية في نونافوت، واعتقد الخبراء أنه هجين من الدب القطبي جريزلي، وأن الدب الغريب ربما نتج بسبب تقلص الملاجئ ما أدى إلى الالتقاء بين الدب القطبي والرمادي ونتج منهما هذا الدب، لكن اختبارات الحمض النووي كشفت أنه كان في الواقع دب جريزلي أشقر، ووصف الصياد الحيوان باعتباره دب جريزلي لكن لديه لون الدب القطبي، لكن قسم البيئة (DOE) في نونافوت أكد أن الدب ليس هجينا.

اختبارات الحمض النووي توضح اصطياد دب أشقر غير قطبي

 وأضاف كاري هاربيدج اختصاصي التثقيف البيئي لـ CBC نيوز " قدم قسم البيئة عينة من الأنسجة إلى مختبر علم الوراثة لتحليل الحمض النووي للتحقق من أصل الدب، وخلص المختبر إلى أن هذا الحيوان دب جريزلي أشقر وأن أحد والديه ليسوا من الدب القطبي، وأن هذا الدب ليس هجينا"، واعترف الخبراء بأن السكان المحليين تأثروا لما وجده الصياد، وفي حين يعد هذا النوع من الدببة نادرا لكن الخبراء يعتقدون أنه ربما يصبح أكثر شيوعا.

ويوجد نوعين من الدببة أحدهم الدب القطبي الذي يعيش في المناخات الشمالية المتجمدة ويتغذى على الأسماك وفتات الجيف، أما دب الجريزلي فهو دب بري يتغذى على أي شيء يمكنه العثور عليه، ومع استمرار انحسار جليد القطب الشمالي فيعني هذا أن الدببة القطبية تخسر ملاجئها، ولكن ملاجئ الدب البري تتسع شمالا ما يزيد من احتمالية التواصل بينهما، وأفاد ماثيو دوموند مدير قيم الحياة البرية في إدارة البيئة في نونافوت "من خلال أشخاص في هذا المجال كان واضحا إلى حد ما أن النتائج ستأتي بهذا الشكل، أعتقد أن الإثارة بالحصول على حيوان هجين في الجزء الغربي من نونافوت جعلت الناس تتأثر"، وتشاور الصياد إيشلوك مع الكبار في "أريفات" قبل الاعتقاد بأن الدب الذي اصطاده هجينا، قائلا " أعتقد أنه من سوء الحظ أنه هناك القليل جدا فقط ممن لديهم الخبرة في تحديد الحيوان الهجين من أول وهلة، ورغم أن لونه ليس شائعا لكنه ليس شيئا غير مألوف سنويا أن نرى بعضهم في اللون الأشقر".

اختبارات الحمض النووي توضح اصطياد دب أشقر غير قطبي

وأفاد الخبراء في مقال سابق في هذا الشهر في "واشنطن بوست" أن هذه العلاقة ستفيد الدببة البرية التي يفوق عددها الدببة القطبية، ومع تراجع أعداد الدببة القطبية ستتقلص الجينات المشتركة، وإذا زادت الجينات المتقلصة مع إسهامات جديدة من عمليات التزاوج مع الدببة البرية فيعني ذلك أن النسل سيكون أقل شبها عن الدببة القطبية وأقرب إلى الدببة البرية، وذكر البروفيسور أندرو دريوشر عالم الأحياء في جامعة البرتا "من الناحية الوراثية من المحتمل جدا أن الدببة البرية ستتفوق جينيا على الدببة القطبية".

اختبارات الحمض النووي توضح اصطياد دب أشقر غير قطبي

واصطاد السيد إيشلوك الدب بالقرب من أنيفيت على بعد 260 كيلو مترا من تشرشل التي تشتهر بالدببة، ولم يختبر الدب الهجين وراثيا، ولكن علماء الأحياء أكدوا أنه ليس دبا هجينا وربما أنه يفقد التصبغ الجلدي في الأنف والعينين والمخالب، وهناك على الأقل 3 أنواع هجينة في البرية، ويبدو أنه سيحدث المزيد من التزاوج مع انحسار الجليد وفتح مزيد من الملاجئ للدببة البرية، ورغم أن هذا التهجين يتم بشكل طبيعي فإنه يمكن أن يؤدي إلى تطور مرحلة التخلص التدريجي من الأنواع التي تكيفت مع المعيشة والصيد في غابات التندرا مع الكفوف الواسعة والفراء السميك واتباع نظام غذائي حصري يعتمد على أكل اللحوم، وأوضح البروفيسور ديروشر أنه في حالة اختفاء الجليد لن يكون لدينا دببة قطبية أو برية في هذه المنطقة، مضيفا "وعلى مدار العقود أو القرون المقبلة يتضح أنه لن يكون لدينا دببة في نهاية المطاف".

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اختبارات الحمض النووي توضح اصطياد دب أشقر غير قطبي اختبارات الحمض النووي توضح اصطياد دب أشقر غير قطبي



 فلسطين اليوم -

نجوى كرم تختار الزهري وسيرين عبد النور تفضّل الأحمر

فساتين سهرة مع الأكمام المنسدلة من وحي أشهر النجمات

بيروت - فلسطين اليوم
تتألق العديد من النجمات العربيات باجمل فساتين سهرة فاخرة مع الاكمام المنسدلة، خصوصًا مع مشاهدة أجمل الصيحات والقصات الفاخرة التي تضفي المزيد من التألق على اطلالاتهن. فاليوم اختاري هذه القصات الملكية لتكون اساسية في اختياراتك، من خلال الصور التي اخترناها لك، واكبي على خطى النجمات العرب أجمل فساتين سهرة فاخرة مع الاكمام المنسدلة. اختاري لسهراتك المقبلة فساتين سهرة فاخرة خصوصًا مع الاكمام المنسدلة والملكية التي تضفي المزيد من التميز والسحر على القطعة. فانتقي بأسلوب نجوى كرم فستان سهرة زهري مع الخطوط الفضية وقصة الاكمام الطوبلة المطرزة من توقيع Rami Kadi. بدورها ارتدت سيرين عبدالنور فستان أحمر مفرغ مع التطريز البراق والتول الى جانب الاكمام الطويلة والمزخرفة من توقيع Zuhair Murad. أما النجمة يارا فتألقت بفستان نيلي فاخر مع الزخرفات ...المزيد

GMT 07:09 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 فلسطين اليوم - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات

GMT 06:22 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية
 فلسطين اليوم - تعرف على أفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 07:14 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

الرئيس الأميركي يكشف كواليس عن محاكمته أمام مجلس الشيوخ
 فلسطين اليوم - الرئيس الأميركي يكشف كواليس عن محاكمته أمام مجلس الشيوخ

GMT 04:46 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

ديكوفيتش يرشح فيدرر ونادال لمنافسته على بطولة استراليا

GMT 20:09 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

نادي الاتحاد يستضيف سبورتنج في دوري السلة

GMT 20:29 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

سبورتنج يستضيف الأهلي والاتحاد يواجه سموحة في دوري السلة

GMT 20:35 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

مواجهات حاسمة خلال شهر كانون الثاني في ختام دوري الطائرة

GMT 20:35 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

مواجهات حاسمة خلال شهر كانون الثاني في ختام دوري الطائرة

GMT 15:35 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

كوينتانيا يتفوق على برايس في المرحلة التاسعة من رالي دكار

GMT 06:27 2018 الخميس ,12 إبريل / نيسان

خطوات ترتيب المطبخ وتنظيمه بشكل أنيق

GMT 18:14 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

البريطاني إدموند يتأهل للدور الثاني في بطولة أوكلاند للتنس

GMT 15:21 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

تمتعي بعالم من الإلهام في جزيرة "موريشيوس"

GMT 03:39 2017 الأحد ,22 كانون الثاني / يناير

أريج السيد تكشف عن أهم خططها للفترة المقبلة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday