باحثون يستخدمون الموجات الدماغية لتسريع وتمكين تدريب المبتدئين
آخر تحديث GMT 14:12:55
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

تحسَن في مهارات الطيارين المبتدئين بنسبة 33 %

باحثون يستخدمون الموجات الدماغية لتسريع وتمكين تدريب المبتدئين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - باحثون يستخدمون الموجات الدماغية لتسريع وتمكين تدريب المبتدئين

الباحثون يطورون طريقة لتعزيز مهارات الطيارين المبتدئين
لندن - كاتيا حداد

طوّر الباحثون طريقة يمكن من خلالها استخدام موجات الدماغ من الخبراء لتسريع وتعزيز تدريب المبتدئين، وذلك كما حدث في أحد أفلام الخيال العلمي "ماتريكس" عندما تم تحميل مارات لعبة الكونغ فو في دقائق إلى دماغ شخصية "كيانو ريفيز" من جهاز الكمبيوتر. وأثبت الباحثون بعد سلسلة من التجارب إمكانية تغير وتبديل موجات دمها الشخص أثناء تعليمه لتحسين أدائه، وفى إطار بحث علمي، سجل العلماء أنماط نشاط المخ لستة طيارين تجاريين وعسكريين أثناء رد فعلهم على المواقف التدريبية في محاكاة واقعية للطيران، ثم استخدموا تقنية تعرف باسم "التحفيز الحالي المباشر للجمجمة"، والتي ترسل تيارات كهربائية دقيقة إلى الدماغ من خلال فروة الرأس في إطار تدريب المبتدئين على جهاز محاكاة الطيران، وأظهر المبتدئون الذين تم تحفيز أدمغتهم تحسن كبير في قدرات الطيران.

باحثون يستخدمون الموجات الدماغية لتسريع وتمكين تدريب المبتدئين

وأفاد الباحثون بتحسن مهارات الطيارين المبتدئين بنسبة 33% مقارنة بأولئك الذين حصلوا على تحفيزا وهميا، وبيّن عالم الأعصاب في مختبرات HRL في ماليبو في ولاية كاليفورنيا الدكتور ماثيو فيليبس، الذي قاد فريق البحث أن هذه التقنية تساعد على تعزيز المرونة العصبية ف الدماغ والتي هي ضرورية للتعلم، مضيفا، "عندما تتعلم شيء يتغير دماغك فيزيائيا حيث تجرى اتصالات ويتم تعزيزها في إطار عملية تعرف باسم المرونة العصبية، وما يفعله نظامنا هو استهداف مناطق معينة في الدماغ أثناء التعلم، واستطعنا أخذ مجموعه من الأفراد وتدريبهم على مستوى مماثل أكثر مما توقعنا بدون تحفيز للمخ".

أعلنت مختبرات HRL Laboratories الممولة من قبل شركة "بوينغ" و"جنرال موتورز" تطويرها لأجهزة استشعار ومواد جديدة، وأوضح الباحثون أن نظامهم يعمل عن طريق قياس ما يقوم به الدماغ أثناء تعلم الشخص مع السماح بحدوث التحفيز وتبديله وفقا للفرد، ويستخدم النظام أقطاب كهربائية تقيس النشاط الكهربائي للدماغ، بينما تنتج أقطاب أخرى تيار كهربائي منخفض لتنشيط مناطق معينة من الدماغ تشارك في التعلم، وفى حين تم استخدام تحفيز المخ في الماضي لتحسين مستوى الإبداع  أو لمساعدة المرضى الذين يعانون من السكتة الدماغية، إلا أن هذا البحث تم تطبيقه لأول مرة على التعلم من واقع الحياة.

باحثون يستخدمون الموجات الدماغية لتسريع وتمكين تدريب المبتدئين

وأوضح نهج الباحثين في مراقبة الدماغ أن التحفيز يمكن أن يتكيف مع دماغ الفرد، وفى هذا البحث الذي نشر في مجلة Journal Frontiers in Human Neuroscience تعلم المشاركون الهبوط بطائرة إلى الأرض في عدد من السيناريوهات، وعلى الرغم من أن هذه التكنولوجيا لا زالت في مراحل مبكرة نسبيا إلا أنها يمكن أن تؤدي في نهاية المطاف إلى سبل تحسين التعلم والتي كان تُرى فقط في أفلام الخيال العلمي.

وأظهر الدكتور فيلبيس أن تأثير تحفيز لدماغ يمكن أن يستمر لعدة ساعات في حين يتم تعزيز المهارات على مدى عدة أيام، مضيفا، "الأثار العصبية الفعلية يمكن أن تستمر لساعات لكن هذا التأثير يستغرق أيام وأسابيع ليتم تعزيزه، إنها نفس آلية التعلم لكننا فقط نعززها من خلال التحفيز". ولفت الدكتور فيليبس إلى أن هذه التكنولوجيا ربما تصبح شائعة في الفصول الدراسية، مضيفا " مع كشف المزيد عن طرق التحسين وإضفاء الطباع الشخصي والتكيف مع بروتوكولات تحفيز العقل، سوف تصبح هذه التكنولوجيا روتينية في بيئات التدريب والفصول الدراسية، من الممكن تحفيز الدماغ لفئات مثل السائقين أثناء مرحلة الإعداد أو تعلم اللغة".
 
وأضاف عالم الأبحاث في مختبرات HRL الدكتور جيهون تشوي، أن هذه التكنولوجيا لا تزال في مهدها ولكنها يمكن أن تحظى بأثر كبير في المستقبل، مُوضحًا "ما كنا نريد القيام به في اجراء تجربة على الطيارين هو أن نفهم بشكل أفضل ما تبدو عليه عقولهم أثناء تأدية هذا التدريب الخاص، ونأمل في تعديل أدمغة الطيارين المبتدئين الذين لم يتلقوا هذا التدريب من قبل بحيث يصبح عقلهم مماثلا للطيارين الخبراء، ومع اكتشاف المزيد عن الدماغ والتكنولوجيا يمكننا مساعدة الناس في مجال التدريب وتعلم مهارات جديدة وتحسين الأداء بشكل أفضل"، مشيرا إلى امكانية توفير وسائل جديدة لمساعدة الناس الذين عانوا من إصابات الدماغ.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يستخدمون الموجات الدماغية لتسريع وتمكين تدريب المبتدئين باحثون يستخدمون الموجات الدماغية لتسريع وتمكين تدريب المبتدئين



 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 08:22 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 08:07 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
 فلسطين اليوم - كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 10:34 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"
 فلسطين اليوم - ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"

GMT 03:17 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة إيمانويل ماكرون تتبع نظامًا غذائيًّا موسميًّا وصحيًّا

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 10:49 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 03:40 2014 الثلاثاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة صوفيا لورين تطرح مذكراتها العاطفيّة الخاصة

GMT 04:26 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

كتاب "استجواب صدام حسين" يروي أحداث الأعوام الأخيرة في حياته

GMT 12:16 2019 الثلاثاء ,04 حزيران / يونيو

أول صالون تجميل يستقبل المحجبات في نيويورك

GMT 08:58 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

جديد بولغري شنط من مجموعة "SERPENTI FOREVER "لربيع وصيف 2019

GMT 01:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صناعة الزجاج تُصارع من أجل البقاء في مدينة الخليل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday