طاقة دماغ الإنسان تسّخر في إعادة شحن الهواتف المحمولة
آخر تحديث GMT 09:46:33
 فلسطين اليوم -

في عملية تحتاج إلى ما يقارب الـ70 ساعة متواصلة

طاقة دماغ الإنسان تسّخر في إعادة شحن الهواتف المحمولة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طاقة دماغ الإنسان تسّخر في إعادة شحن الهواتف المحمولة

طاقة دماغ الإنسان تسّخر في إعادة شحن الهواتف المحمولة
واشنطن - رولا عيسى

تمكن العلماء من الوصول إلى عدة طرق بديلة لإعادة شحن الهواتف النقالة، بداية من الطاقة الشمسية حتى النفايات البشرية، ولكن في حالة وجود التكنولوجيا ،هل يمكن أن يتم شحن الهاتف عن طريق توصيله مباشرة في دماغنا،

حسبت Gizmodo’s Maddie Stone كمية الطاقة التي نحتاجها، واكتشفت أنه من الناحية النظرية، فالطاقة التي نولدها من أجسامنا يمكنها شحن هاتف "أى فون 5C" في 70 ساعة.

كل شيء نفعله يتم بواسطة إشارات كهربائية تتم بواسطة أجسامنا، حيث يتم إنتاج الكهرباء من خلال الأغشية عندما تقوم الذرات بتحويل الشحن، وتصبح مشحونة إما إيجابا أو سلبا، وتسمح عملية التحويل للإكترونات بالتدفق من ذرة واحدة إلى أخرى، وهذا ما نسميه بالتيار الكهربي، وعندما يتحدث العلماء عن الجهاز العصبي وما يرسله إلى الدماغ من إشارات، فإنهم يتحدثون عن تدفق الكهرباء بين نقاط مختلفة.

وأوضحت السيدة ستون "أن الدماغ لديه مائة مليار من الموصلات الكهربائية"، وأضافت أن الخلايا العصبية تنتج تغيرًا طفيفًا في التيار الكهربائي، والذي يسبب أكثر من دقيقة من التدفق، وفقا لعالم الفيزياء الحيوية بارتيل هيل من جامعة "واشنطن"، وفي ظل ضآلة هذه الكمية، فالدماغ البشري يحتوي على حوالي 80 مليار خلية عصبية، ويعتقد أن نسبة 1% منها يمكنهم الإطلاق في أي لحظة.

وفي حال عمل 800 مليون خلية عصبية معا في وقت واحد، فإن الكهرباء المنتجة تعادل حوالي 0.085 واط، وهي في حدود الطاقة اللازمة لشحن لمبة موفرة للطاقة "LED"، وهذا يعنى أنه لشحن جهاز "أي فون 5c" والذي يحتاج إلى طاقة بمقدار 5.74 واط في الساعة، فالدماغ سوف يحتاج حوالي 68 ساعة لإعادة شحن نفس الهاتف، ويتم عرض العمليات الحسابية الكاملة والمفسرة لذلك على Gizmodo.

وبيّنت السيدة Stone "يبدو هذا غير كاف بالمقارنة بشاحن الجدار القياسي، والذي يقوم بعملية الشحن في أقل من 70 دقيقة، فضلا عن عدم وجود وسيلة لحصاد الطاقة من الدماغ، وحتى إن استطعنا ذلك فلا تزال هناك إشكالية عدم وجود طاقة احتياطية للقيام بالأنشطة الأخرى الوظيفية للجسم".

وإذا تم تحويل 1% من طاقة الدماغ لشحن الهاتف فالأمر يستغرق حوالي 285 يوم لإعادة شحن الهاتف نفسه، ومن الأسئلة المطروحة في جامعة "كامبريدج،  ما يتعلق بإمكانية شحن الإنسان باستخدام كابل USB،  حيث أوضح المستشار الطبي في الجامعة كريس سميث، أن الحد الأقصى لمعدل نقل الطاقة من خلال USB هو 15 واط ما يعادل 15 جول في الثانية الواحدة.

وأضاف سميث أن الكالورى الواحد يساوي 4.200 جول، ولذلك إذا تناول الإنسان 2000 كالورى يوميا فإنه يستهلك حوالي 8 مليون جول، وتم تقسيم 8 مليون على 4.200 حول لمعرفة الوقت المستغرق لإمداد شخص بهذه الطاقة باستخدام كابل USB، وكانت النتيجة أننا نحتاج إلى 6 أيام من الشحن باستخدام USB لإمداد شخص ما بالطاقة الكافية فقط ليوم واحد من تلك الطاقة التي يحصل عليها بواسطة الطعام.

وفي وقت مبكر من هذا الأسبوع استخدم علماء في معهد "Howard Hughes Medical Institute" تقنية تسمى "light-sheet microscopy" لدراسة الجهاز العصبي لذبابة بطول ميللي متر، وكانت العينة مضاءة بضوء الليزر من الجانبين، وقامت الكاميرا بتسجيل الصور من الأمام والخلف، وقام الباحثون بتعديل الخلايا العصبية وراثيا بحيث تتوهج عند نشاط كل خلية، وتم تسجيل النشاط العصبي لمعرفة كيف يرسل الجهاز العصبي للذبابة الإشارات التي تجعل جسم الذبابة يتحرك.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طاقة دماغ الإنسان تسّخر في إعادة شحن الهواتف المحمولة طاقة دماغ الإنسان تسّخر في إعادة شحن الهواتف المحمولة



GMT 07:35 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

المشتري وزحل يشكلان ما يسمى "كوكبا مزدوجا" في السماء

GMT 10:39 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

وكالة الفضاء الأميركية تكشف عن "كعكة القرفة" في الفضاء السحيق

GMT 07:22 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث هواتف الجيل الخامس المنافسة من شركة "ريلمي"
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 08:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها

GMT 17:43 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات خاطئة عن العلاقة الجنسية

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 14:21 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

خاتم زواج الماس للمناسبات الخاصة

GMT 12:46 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفكار رائعة لديكورات غرف الأطفال 2019

GMT 09:35 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

الريان القطري يشارك في دوري أبطال آسيا عام 2018

GMT 08:17 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

طاولات الماكياج بصيحة عصرية في غرفة نومك

GMT 00:36 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

هنا الزاهد تراهن على نجاح "عقد الخواجة في دور العرض

GMT 09:44 2015 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

مزارع برازيلي يعثر على صدفة حيوان مدرع أقدم من 10 آلاف عام

GMT 23:51 2018 الأربعاء ,13 حزيران / يونيو

سرقة صفة الفنانة ليال عبود في الأراضي الألمانية

GMT 08:27 2019 الثلاثاء ,05 آذار/ مارس

سلمى حايك لم تخجل من الكشف عن شعرها الأبيض

GMT 14:11 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

عطر مميز من أجود عطور "استي لودر" يتلائم مع شخصيتِك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday