ويفرلي لابس تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة
آخر تحديث GMT 12:50:56
 فلسطين اليوم -

يرتديهما شخصان لا يتحدثون نفس اللغة رغبة في زيادة التواصل

"ويفرلي لابس" تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "ويفرلي لابس" تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة

سماعات "بايولت" في ألوانها الثلاثة الأبيض والأحمر والأسود
لندن - ماريا طبراني

تم التوصل إلى جهاز يمكنه وضعه في الأذن يساعد في ترجمة الحديث من لغات أخرى مثل موقع "بابل فيش"، وذلك وفقًا لدليل "هتشكوك" في هواتف "غلاكسي" أو أداة المترجم العالمي (ستار تريك), وحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن هذه الأداة المعروفة باسم "بابل فيش"، فإن النظام، الذي يطلق عليه "بايلوت" يتكون من سماعتين اثنين للأذن يرتديهما شخصان لا يتحدثون نفس اللغة، ويستخدمان التطبيق حتى يتمكنا التحدث بسهولة مع بعضهما. ويُقال أن هذه أول "سماعة ذكية" قادرة على الترجمة بين لغتين, وقالت شركة "ويفرلي لابس" المنتجة لهذه التكنولوجيا: "هذه الأجهزة تستخدم تكنولوجيا ترجمة للسماح لشخصين بأن يتكلمان معا بلغات مختلفة، ولا يزالان يفهمان كل منهما بوضوح, ولا تزال المعلومات المتوافرة حول هذه التكنولوجيا قليلة، إلا أن الشركة زعمت ببساطة أنها تستخدم "تكنولوجيا الترجمة" كجزء لا يتجزأ من التطبيق, ووفقا للصحيفة، فإن هذا التطبيق المصاحب للهواتف، يمكن كل مستخدم من التبديل بين اللغات، كما يظهر الفيديو "بايلوت" أثناء ترجمته لمحادثة بين اللغتين الفرنسية والإنكليزية مع نسبة قصور ضئيلة جدا.

ويفرلي لابس تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة

ويفرلي لابس تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة

وفي حين أول جهاز من الجيل الأول يعمل فقط عند التحدث إلى شخص ما يرتدي سماعة الأذن، فإنه يمكن أن تسمع أجهزة الأجيال المقبلة إلى  كل ما يحدث في مكان قريب، دون حاجة إلى أزواج أخرى من السماعات. وسماعة الأذن مصممة للعمل دون اتصال بالإنترنت، لذا لا يتحمل الشخص دفع رسوم عند استخدامها خارج البلاد, وقالت الشركة المنتجة للجهاز، ومقرها نيويورك، إن كلا سماعتي الأذن اللاسلكية يمكن استخدامها من قبل شخص واحد للاستماع إلى الموسيقى, وقال أندرو أوتشوا مؤسس شركة " ويفرلي مختبرات"، التي اخترعت الجهاز، إنه جاءت له هذه الفكرة بعد "لقاءه فتاة فرنسية".

ويفرلي لابس تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة

وعند انطلاق، سيكون متاحًا بترجمات للغات الإنكليزية والإسبانية والفرنسية والإيطالية، مع لغات إضافية متوفرة في وقت قريب بعد، بما في ذلك "شرق آسيا، والهندية، والسامية، العربية، والسلافية، والأفريقية. كما سيضطر بعض المستخدمين لدفع رسوم مقابل  الحصول على حزم لغات إضافية.

ويفرلي لابس تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة

وحذرت الشركة: "كل لغة بها عديد من اللهجات المختلفة، وسماعة الأذن مصممة  لترجمة اللهجات الشائعة، لأن هناك لهجات صعبة يمكن أن تعيق عمل الجهاز".

وتخطط "ويفرلي لابس" لإطلاق حملة تمويل جماعي حيث يمكن للمتهمين أن يكونوا قادرين على شراء "بايلوت" في المرحلة التجريبية فيما يتراوح بين 129 دولار  إلى 179 دولار، ولكن من المتوقع أن يكون سعر التجزئة بين 250 دولار  و300 دولار.
ومن المتوقع أن يكون حجز الجهاز متاحا منذ 25 أيار/مايو الجاري، مع  شحن الأذن بين الخريف والربيع المقبل، على أساس من يحجز أولا يستلم أولا، وستكون متاحة في 3 آلوان.

ويفرلي لابس تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة

ويشمل المنتج سماعتين من الأذن، وشاحن محمول، ووسيلة ولوج للتطبيق، حيث يتم تحميل اللغات لسماعة الأذن. ولا يعتبر الجهاز الوحيد الذي يهدف إلى توفير خدمات الترجمة الجيل المقبل للمستخدمين, وقال ديفيد كوبلن رئيس مكتب الابتكارات في "مايكروسوفت" في المملكة المتحدة مؤخرا، أن التكنولوجيا المتقدمة خلال السنوات الخمس المقبلة، ستسمح للناس من جنسيات مختلفة للجلوس والتحدث بحرية بمجرد وجود هاتف ذكي بينهما يترجم على الفور لغتهم في الوقت ذاته. وأضاف كوبلن إلى صحيفة "تايمز": ففي هذه اللحظة نحن كتلميذ مدرسة فرنسي", وتابع: "في غضون خمس سنوات، سيجلس اثنين من الناس بينهما هاتفا ذكي، وعندما يتحدثان، فإن الهاتف يترجم حديثهما بسلاسة".

وحسب الصحيفة، فإن التكنولوجيا الحالية، مثل "سكايب ترنسلتور" التي تملكها "مايكروسوفت"، وبالفعل يسمح بترجمة تقريبية في الوقت الحقيقي للمكالمات الصوتية والفيديو، وأكثر من 50 رسالة فورية بداية من اللغة الغربية وحتى اليوكاتيكية مايا. وفي تشرين الأول/أكتوبر الماضي، تسجل هذه التكنولوجيا حديث المتكلم، وتستخدم  نظام التعرف على الكلام لتحويل الملف إلى نص.

ويفرلي لابس تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة

و يعمل "سكايب ترنسلتور" حاليا باللغة الإنكليزية، الفرنسية، الألمانية، الإيطالية، البرتغالية، ولغة الماندرين في الصين. تعتزم سكايب إضافة لغات جديدة في الأشهر المقبلة, وبينما تسعى النظم الحديثة إلى تحليل اللهجات، والخصوصيات الثقافية، فإنه على مدى السنوات الخمس المقبلة تعتزم "سكايب" إلى  صقل التكنولوجيا إلى أبعد من ذلك، وتطلب من المستخدمين معروفة ردود أفعالهم  على الانترنت من أجل مساعدتها على القيام بذلك, وأفادت "سكايب" على مدونتها: "مع استمرار اعتماد سكايب المترجم نعمل على طرح لغات ومنصات جديدة توفر خدمة الترجمة في مزيد من تطبيقات "سكايب" وتنفيذ مجموعة أوسع من اللغات, وقالت الشركة: "نحن حريصون على مواصلة النمو في هذا الجزء الجديد في مجال الاتصالات، ما يتيح للناس للتواصل على الصعيد العالمي مجانا", ويسمح "غوغل ترنسلتور"، الذي أطلق العام الماضي، للمستخدمين باستخدام الكاميرا لترجمة النص على الفور في 26 لغة، ويوفر اتجاه  ترجمة الكلام التلقائي في 40 لغة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ويفرلي لابس تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة ويفرلي لابس تُبيّن أنَّها أنتجت سماعات تترجم اللغات المختلفة



 فلسطين اليوم -

تحرص دائمًا على إبراز قوامها الرشيق من خلال ملابسها

إطلالات شبابية على طريقة جيجي حديد بالجينز مع الكنزة السويتر الفضفاضة

واشنطن ـ رولا عيسى
عندما نفكّر بالاطلالات الشبابية، فالدينيم هو أول ما يبادر الى أذهاننا، وتنجح جيجي دائماً في اعتماد أجمل الاطلالات بالجينز سواء مع الكنزة السويتر الفضفاضة، أو عندما تعتمد لوك الدينيم بالكامل، ولإطلالة مسائية شبابية، نسّقت جيجي السروال الجينز مع توب تكشف اكتافها وحذاء بكعب عالٍ.كما تشتهر جيجي بأسلوب الستريت ستايل، سواء الملابس الرياضية العصرية والكروب توب، والسراويل بأقمشة ونقشات وقصات مختلفة سواء الضيقة او الفضفاضة، لكنها تحرص دائماً على إبراز قوامها الرشيق من خلال اطلالاتها.وحتى فساتين السهرة التي تطلّ بها، تتميّز بالعنصر الشبابي والعصري. قد يهمك ايضا  جيجي وبيلا حديد يخطفان الأنظار بأزياء ربيع وصيف  جيجي حديد تختطف الأنظار بفستان باللون الأزرق الفاتح...المزيد

GMT 05:02 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار جديدة للديكورات باستخدام رفوف الكتب في مكتبة المنزل
 فلسطين اليوم - أفكار جديدة للديكورات باستخدام رفوف الكتب في مكتبة المنزل

GMT 17:18 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد البيضاوي يضمن منحة مالية مُغرية قدرها 250 ألف دولار

GMT 17:04 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فوزي لقجع "غاضب" بسبب تعادل أسود الأطلس أمام موريتانيا

GMT 08:06 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سونغ يتوقع فوز محمد صلاح بالكرة الذهبية في المستقبل

GMT 12:03 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

إيطاليا تكتسح أرمينيا بـ9 أهداف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 02:07 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو ريدة ومحمد فضل يكرمان متطوعي بطولة الأمم الأفريقية

GMT 17:05 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كأس ديفيز لفرق التنس تنطلق في مدريد بنظامها الجديد
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday