الحساينة يؤكّد أن الحكومة تبذل جهودها لمواصلة تمويل إعمار غزة
آخر تحديث GMT 14:12:00
 فلسطين اليوم -

أكّد لـ"فلسطين اليوم" أن جميع المشاريع تتم عبر وزارته

الحساينة يؤكّد أن الحكومة تبذل جهودها لمواصلة تمويل إعمار غزة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الحساينة يؤكّد أن الحكومة تبذل جهودها لمواصلة تمويل إعمار غزة

وزير الأشغال العامة والإسكان د مفيد الحساينة
غزة – محمد حبيب

أكد وزير الأشغال العامة والإسكان د مفيد الحساينة ان حكومة الوفاق الوطني تقوم بواجبها تجاه قطاع غزة بكل ما تستطيع ،مستشهداً بدور وزارته في إعادة الإعمار ومتابعة مشاريع البناء لافتاً إلى أن جميع مشاريع الإعمار التي تتم من جميع المؤسسات تتم عبر وزارة الأشغال العامة والإسكان.

وأوضح الحساينة في مقابلة خاصة مع "فلسطين اليوم" لولا جهود الحكومة لما تم دخول كيس أسمنت واحد لصالح المنازل المدمرة جزئياً وكلياً مؤكداً أن رئيس الوزراء رامي الحمد الله على تواصل دائم ومتابع لقطاع غزة بشكل كامل.

بين الحساينة أن حكومة الوفاق الوطني تبذل كافة الجهود من أجل مواصلة تمويل مشاريع الاعمار، رغم قلة الإمكانات والتحديات التي تواجهها .

وفي هذا الصدد أكد الحساينة موافقة الجانب الإسرائيلي على صرف مواد بناء لما يزيد عن (2100) مستفيد في مشاريع التمويل الذاتي وإعادة والاعمار.

وأكد الوزير الحساينة أن الموافقة على صرف هذه المواد جاء بعد الجهود الكبيرة التي بذلتها هيئة الشؤون المدنية بالتعاون مع وزارة الأشغال العامة و الإسكان من أجل حل الإشكاليات واستئناف الموافقات على صرف مواد البناء لمشاريع التمويل الذاتي وكذلك للأضرار الجزئية  .

وأكد الحساينة على أنّ سكان الكرفانات "البيوت المؤقتة" هم على رأس أولويات عمل الوزارة، كذلك سندفع بهم نحو برامج الاعمار.

 وأوضح أن الأيام القادمة ستحمل الخير والبشري لأصحاب المنازل المدمرة، معلنًا عن انطلاق إعادة اعمار 15 وحدة سكنية لأصحاب المنازل المدمرة كليًا جراء العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة صيف عام 2014.

في سياق آخر، أوضح الوزير الحساينة أن الدفعة الأولى من مشروع مدينة الشيخ حمد في خانيونس سيستلموا مفاتيح شققهم في الموعد المحدد لهم ، بعد الانتهاء من البنية التحتية في المدينة. وذلك في شهر مايو أو يونيو القادم على أقصى تقدير.

وأشار الحساينة الى أن السوق الغزي يعاني من شح في الأسمنت ، داعياً في الوقت ذاته وزارة الاقتصاد الوطني في قطاع غزة لملاحقة التجار الذين يتلاعبوا بأسعار الأسمنت.

وحول المنحة الكويتية وتفاصيلها، أكد الوزير الحساينة أن الوزارة انتهت من إعداد الكشوفات الخاصة بالمنحة الكويتية منذ أربعة أشهر، ورفعت الأسماء من 1500 اسم إلى 2000 اسم من أصحاب المنازل المدمرة بشكل كلي. وخلال الأسبوعين القادمين سيتم توزيع ما قيمته 50% من المبالغ على المتضررين ومن ثم 30% وفي المرحلة الأخيرة من البناء سيتم تسليم باقي النسبة 20%.

كما أعلن الحساينة أنه تم الموافقة على البدء بمشروع إعادة تأهيل واصلاح الأضرار الجزئية ومشروع تخطيط حي الندى بدعم من الحكومة الايطالية وأكد الوزير الحساينة على تحضيرما يلزم للبدء بالمشاريع مثل المخططات الهندسية وغيرها، وشكر الحساينة الحكومة الايطالية على هذه المنحة وأكد على ضرورة استمرار التعاون بين الدولتين.

في سياق متصل، أكد الحساينة أن الوزارة على تواصل مع وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين المنفذة للمشروع القطري للعام الحالي لتحديد الأراضي التي سيبنى عليها المشروع بتكلفة 30 مليون دولار. مقدمًا الشكر الجزيل للامارات على دورها الدؤوب في دعم الشعب الفلسطيني.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحساينة يؤكّد أن الحكومة تبذل جهودها لمواصلة تمويل إعمار غزة الحساينة يؤكّد أن الحكومة تبذل جهودها لمواصلة تمويل إعمار غزة



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:19 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 فلسطين اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 10:26 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
 فلسطين اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 21:02 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

الفراولة .. فاكهة جميلة تزيد من جمالك

GMT 01:37 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة وفاء عامر تؤكّد نجاح مسلسل "الطوفان"

GMT 10:00 2015 الثلاثاء ,16 حزيران / يونيو

شركة الغاز توصي بتوزيع 26 مليون ريال على مساهميها

GMT 00:29 2015 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مبروك يستأنف مشوار كمال الأجسام ويشارك في بطولة العالم

GMT 09:08 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

إطلالات مخملية للمحجبات من وحي مدونة الموضة لينا أسعد

GMT 17:47 2018 الخميس ,16 آب / أغسطس

20 وصية للتقرب إلى الله يوم "عرفة"

GMT 10:13 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات رفوف للحائط لتزيين المطبخ و جعله أكثر إتساعا

GMT 04:59 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرسيدس" الكلاسيكية W123"" أفخم السيارات

GMT 06:09 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

راغب علامة يحتفل بعيد ميلاد إبنه لؤي في أجواء عائلية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday