عباس يؤكّد أنّ الانتخابات الفلسطينية لن تتم دون القدس أو غزة
آخر تحديث GMT 00:55:36
 فلسطين اليوم -

بعد موافقة "حماس" على إصدار مرسوم رئاسي لتحديد الموعد

عباس يؤكّد أنّ الانتخابات الفلسطينية لن تتم دون القدس أو غزة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عباس يؤكّد أنّ الانتخابات الفلسطينية لن تتم دون القدس أو غزة

الرئيس الفلسطيني محمود عباس
غزة - فلسطين اليوم

أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أنه لن تكون هناك انتخابات إذا لم تجرِ في القدس أو غزة إلى جانب الضفة الغربية، كما شدّد على ضرورة إجراء لانتخابات لأنها تحمي "وجودنا وقضيتنا"، قائلًا إنه قرر إجراء انتخابات تشريعية ثم رئاسية لكن بشرط أن تجري في القدس وقطاع غزة والضفة. وقال الرئيس: "يجب أن تُعقد في غزة والقدس، ودون ذلك لن تكون".

وأعرب عباس عن أمله أن يقول الجميع "نعم" للانتخابات وأن يكونوا على قدر المسؤولية. وقال إن "الحريص على حماية وجودنا وقضيتنا، يجب أن يسير إلى الانتخابات".وحديث عباس جاء بعد ساعات من إعلان رئيس المكتب السياسي لـ"حماس" إسماعيل هنية، أن حركته توافق على إصدار الرئيس الفلسطيني محمود عباس مرسومًا لتحديد موعد إجراء الانتخابات العامة الفلسطينية قبل عقد لقاء وطني، وهي نقطة كانت محل خلاف.

وقال هنية في مؤتمر صحافي عقب لقاء قيادة الحركة مع ممثلي الفصائل الفلسطينية في غزة لبحث ملف الانتخابات، إن "إصرار الرئيس عباس على أن المرسوم الرئاسي يسبق الاجتماع الوطني المقرر قد لا يكون عقبة أو سببًا من أسباب تعطيل الانتخابات، إذا ما تم الاتفاق على الأسس والضمانات التي يجب أن تتوفر لهذه الانتخابات". وأضاف أن "(حماس) تنازلت وقبلت بإجراء انتخابات تشريعية تليها انتخابات رئاسية في فترة زمنية محددة، وأن تجري على أساس التمثيل النسبي الكامل". وأكد هنية ضرورة إجراء الانتخابات في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة بشكل لا يقبل التأويل ولا المناورة خصوصًا في ملف القدس.

كان عباس قد أبلغ الفصائل الفلسطينية عبر رسالة موجّهة إلى رئيس لجنة الانتخابات حنا ناصر، رفضه عقد أي اجتماع قيادي قبل إصداره مرسومًا للانتخابات العامة في ورقة توضيحية نقلها رئيس لجنة الانتخابات حنا ناصر إلى مسؤولي الفصائل في قطاع غزة، ووافق عباس على الاجتماع فقط بعد إصداره المرسوم، واشترط أن يكون مرسوم الانتخابات بالتتابع، أي أن تجري الانتخابات التشريعية أولًا ثم الرئاسية في مواعيد متباعدة.

واشترط عباس أن تكون الانتخابات وفق نظام التمثيل النسبي فقط. ومع موافقة "حماس" تبدو العقبات أقل في طريق الانتخابات، لكن عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" حسين الشيخ، قال إن المطلوب من حركة "حماس" هو "الرد الخطي على رسالة الرئيس التي حددت خريطة الطريق للانتخابات الرئاسية والتشريعية، وذلك أسوةً بباقي الفصائل الفلسطينية".

لكنّ إجراء الانتخابات لا يتعلق فقط بموافقة "حماس"، ويريد عباس كما قال إجراء الانتخابات في القدس كذلك، وهي مسألة أكثر تعقيدًا.

وترفض إسرائيل أي نشاط فيه ممارسة "سيادة فلسطينية" في القدس الشرقية "باعتبار القدس بشقيها عاصمة لإسرائيل".

وخاطبت السلطة وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي وأميركا اللاتينية وأستراليا ونيوزلندا والهند وباكستان وجنوب أفريقيا، بالإضافة إلى الأمم المتحدة، من أجل الضغط على إسرائيل كي توافق على إجراء الانتخابات في القدس، لكنها لم تتلقَّ أي موافقة حول إجراء الانتخابات في القدس.

ووصل أمس إلى غزة المبعوث الأممي لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف، لبحث مسألة الانتخابات. ويُتوقع أن يكون ميلادينوف التقى رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، وقيادة الحركة بغزة، لبحث ملفات تتعلق بالانتخابات، والتفاهمات مع الاحتلال، وهذه ثاني زيارة لميلادينوف إلى غزة في غضون أسبوع لبحث مسألة الانتخابات. وتعمل الأمم المتحدة على إنجاح العملية الانتخابية وتعهدت بتقديم المساعدة المطلوبة لذلك.

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ : 

الفلسطينيون يتهمون إسرائيل مجددَا باغتيال ياسر عرفات عبر دس السم له

الأحمد يؤكّد أنّ "فتح" لا تردّ على خطابات و"حماس" ورئيسها إسماعيل هنية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عباس يؤكّد أنّ الانتخابات الفلسطينية لن تتم دون القدس أو غزة عباس يؤكّد أنّ الانتخابات الفلسطينية لن تتم دون القدس أو غزة



مستوحى من ألوان الغابات الساحرة بدرجات الأخضر المتداخلة

جينيفر لوبيز ترتدي فستانها الأيقوني المعروف للمرة الثالثة

واشنطن ـ رولا عيسى
في شهر أيلول/سبتمبر الماضي، ارتدت النجمة العالمية جينيفر لوبيز فستانها الأخضر الأيقوني، بعد 20 عامًا من ارتدائه في ختام عرض فيرساتشي لربيع وصيف 2020.أطلت جينيفر لوبيز صاحبة الـ 50 عامًا بفستانها المستوحى من ألوان الغابات الساحرة بدرجات الأخضر المتداخلة، خلال عرض أزياء دار Versace حيث أعادت ارتداء التصميم الأيقوني الذي يحمل توقيع الدار نفسها، والذي كانت قد ارتدته من قبل عندما كان عمرها 31 عامًا خلال حفل Grammys السنوي، مضيفة إليه بعض التعديلات البسيطة. يبدو أن لهذا الفستان مكانة خاصة عند الميجا ستار جينيفر لوبيز، فبعد أن حضرت به حفل توزيع جوائز غرامي قبل 20 عامًا، ارتدته للمرة الثانية منذ شهور قليلة، ثم أعادت الكرة وتألقت به الليلة الماضية، أثناء ظهورها في برنامج ساترداي نايت لايف. وفقًا لصحيفة كوزمبليتان النسائية، بدأت النجمة ليلتها...المزيد

GMT 03:22 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

معلومات جديدة عن أفضل 7 تجارب في مدينة سالونيك اليونانية
 فلسطين اليوم - معلومات جديدة عن أفضل 7 تجارب في مدينة سالونيك اليونانية

GMT 11:16 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يفشل في تنفيذ وعوده وصفقاته "في مهب الريح"
 فلسطين اليوم - ترامب يفشل في تنفيذ وعوده وصفقاته "في مهب الريح"

GMT 08:53 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك
 فلسطين اليوم - أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك

GMT 09:55 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف
 فلسطين اليوم - إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 12:49 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح المصرى الوحيد وسط 32 جنسية فى كأس العالم للأندية

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 08:32 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

"الفيفا" يرصد كل المعلومات الخاصة بكأس العالم للأندية 2019

GMT 08:32 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 10:40 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على كل الاحتمالات

GMT 08:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 07:37 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 13:14 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

محلّات ZARA تقدّم مجموعة الفرسان لشتاء 2017-2018

GMT 15:06 2018 الأحد ,02 أيلول / سبتمبر

مقتل شاب طعنًا في شجار في قرية الرينة

GMT 10:10 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 16:51 2019 الجمعة ,08 شباط / فبراير

نور الدين يكشف أسرار تقنية "SMP" فى عالم التجميل
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday