نادية أبوالسعد تكشف تفاصيل رحلتها إلى عالم القفطان المغربي
آخر تحديث GMT 16:19:44
 فلسطين اليوم -

أكدت لـ"فلسطين اليوم" دراستها التصميم في فرنسا

نادية أبوالسعد تكشف تفاصيل رحلتها إلى عالم القفطان المغربي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - نادية أبوالسعد تكشف تفاصيل رحلتها إلى عالم القفطان المغربي

القفطان المغربي
مراكش ـ ثورية ايشرم

كشفت المصممة المغربية ذات الأصول البربرية، نادية أبوالسعد، أنَّ تصميم الأزياء عالم واسع وأنَّها وجدت نفسها مرتبطة به ومتعلقة بمجالاته التي بدأت فيها كهاوية لهذا المجال الذي تطور إلى مهنة تحبها وتعشق ممارستها.

وأوضحت أنَّها تركت كل شيء من أجل مجال تصميم الأزياء وسافرت إلى فرنسا ودرست في أحد المعاهد الخاصة، والذي أبدعت فيه بالحس الفني والذوق الرفيع الذي تتمتع به.

وأشارت إلى أنَّها كونت اسمها بين باقي المشهورين في تصميم الأزياء بلمستها المغربية التقليدية التي تجعل تصاميمها تلقى إقبالا كبيرا من طرف الناس من مختلف الأعمار والجنسيات.

وأضافت المصممة نادية "تخصصي في البداية لم يكن في القفطان المغربي بل في شتى الألبسة العصرية، وذلك بحكم الدراسة التي تلقيتها خارج المغرب، فضلا عن كون باريس عاصمة الموضة والرقي والألوان والأقمشة الفاخرة، ما جعلني أتعلق أكثر بمجال الأزياء العصرية وأتفنن فيها وأعطي الكثير".

وتابعت: رغبتي القوية وحسي التقليدي لم يتركني مكبلة اليدين بل قادني إلى اكتشاف عالم القفطان المغربي وتصميمه والتفنن فيه بأشكال وتصاميم عديدة منها العصري والتقليدي بلمستي الخاصة والتي تجعلني راضية في كل مرة عن أي قطعة أقوم بتصميمها.

وبيَّنت أبوالسعد إلى أنَّ "المواد والأقمشة التي تستخدمها متنوعة واعتمادها حسب رغبة الزبون، وأنَّها تُفضل المواد الخام التي تسمح باختيار كل التفاصيل بدقة وبحذر.

وأكدت أنَّها "عادة ما تعتمد الألوان حسب الصيحات الجديدة والرائجة في الأسواق من أجل إرضاء الزبائن والتي تدخل عليها العديد من اللمسات المميزة والتقليدية كالتطريز والأحجار بالإضافة إلى الكريستال ما يجعل القطعة تحتوي على لمسة الفخامة والإطلالة الفاخرة والملكية".

وذكرت أنَّ اختيار القفطان المغربي ليس مطلب المغاربة فقط بل تجوز الحدود المغربية ليصبح مطلبا رئيسيًا للعديد من الشخصيات العالمية من مختلف بقاع العالم، فضلا عن كونه يُحقق الأناقة والتميز".

وأشار إلى أنَّه من القطع التي لا تتطلب شروطا عند اختيارها إذ يناسب كل ألوان البشرة مهما اختلفت ألوانه وتصاميمه، فهو قطعة تقليدية مميزة تعطي الإطلالة الراقية والمميزة لكل النساء، وتزيد من جمالهن وفخامتهن.

وشددت على أنَّ "تصميم الأزياء عالم واسع ومتجدد على الدوام، ويتطلب من المصمم كيفما كان سواء امرأة أو رجل أن يكون له حسًا فنيًا وذوقًا رفيعًا قبل أن يكون هاويًا ومتخصصًا في المجال".

وأكدت وجوب أن يكون المصمم صبورًا وذو روح مرحة، لاسيما أنَّه   يلاقي أشخاصًا مختلفين في الأذواق والأفكار والتعامل، لذلك يجب عليه أن يتقن فن التعامل مع الناس حتى يكسب ثقتهم ويحقق رغباتهم ومنحهم ما يطمحون إليه".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نادية أبوالسعد تكشف تفاصيل رحلتها إلى عالم القفطان المغربي نادية أبوالسعد تكشف تفاصيل رحلتها إلى عالم القفطان المغربي



 فلسطين اليوم -

بعد يوم واحد من ظهورها بالساري في مطار كوتشي الدولي

الملكة ماكسيما في إطلالة أنيقة باللون الوطني

نيودلهي ـ علي صيام
أنهى الملك فيليم ألكسندر (King Willem-Alexander) ملك هولندا وزوجته الملكة ماكسيما (Queen Maxima) يومهما الأخير من زيارتهما الرسمية للهند، والتي استمرت لمدة خمسة أيام، يوم الجمعة الموافق ليوم 18 تشرين الأول/أكتوبر 2019، وشهد اليوم الأخير من زيارة الزوجين الملكيين للهند ذهاب الثنائي الملكي في رحلة في النهر قبل ذهابهما في جولة في حقول الأرز. الملكة ليتيزيا 48 عام، ظهرت في إطلالة أنيقة باللون الوطني الهولندي وهو اللون البرتقالي حيث ارتدت فستان برتقالي أنيق مصنوع من الدانتيل من ماركة "Natan" وزينت إطلالتها بزوج من الأقراط الأنيقة المرصع كل منها بحجر كريم برتقالية اللون. خلال اليوم الخامس والأخير من زيارة ملك وملكة هولندا للهند، قام الزوجان الملكيان بجولة في عدد المناطق الهندية النائية التي تضررت بالفيضانات في أليبي (Alleppey)-المعروفة أيضًا باسم أ...المزيد

GMT 06:32 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على 9 من أجمل الجواهر الدفينة التي تزخر بها بيروت
 فلسطين اليوم - تعرف على 9 من أجمل الجواهر الدفينة التي تزخر بها بيروت

GMT 14:31 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"طاس" تؤجل الحسم في "فضيحة رادس" إلى أواخر تشرين الأول

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 21:29 2015 الأربعاء ,17 حزيران / يونيو

زلاتان ابراهيموفيتش يذهب إلى الدوري القطري عام 2016

GMT 16:45 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

داني كارفاخال يغيب عن "ريال مدريد" لمدة شهر بسبب الإصابة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday