فلسطين تشارك في اجتماع لجنة الطاقة في البرلمانية الأورومتوسطية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

فلسطين تشارك في اجتماع "لجنة الطاقة" في "البرلمانية الأورومتوسطية"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فلسطين تشارك في اجتماع "لجنة الطاقة" في "البرلمانية الأورومتوسطية"

زهير صندوقة عضو المجلس
زاغرب ـ وفا

شارك وفد المجلس الوطني الفلسطيني، ممثلا بزهير صندوقة عضو المجلس وبصفته نائبا لرئيس لجنة الطاقة والبيئة والمياه التابعة للجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط، في اجتماع اللجنة الذي عقد في العاصمة الكرواتية زاغرب على مدار يومين متتاليين، وافتتحه رئيس البرلمان الكرواتي.

واستعرض رئيس اللجنة شتيفان شينناخ، نتائج العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، مؤكدا ضرورة التعاون بعد سقوط الآلاف من الضحايا والدمار الكبير الذي لحق بالبنية التحتية هناك، وقال : نحن مع فلسطين في مساعدتها للتخفيف من معاناة الآلاف الذين فقدوا منازلهم وأصبحوا بلا مأوى.

وأعرب عن أمله في تحقيق السلام، وأن تتوقف إسرائيل عن احتلالها للأراضي الفلسطينية، مبديا تعاطفه وأعضاء اللجنة مع الشعب الفلسطيني، وداعيا إلى بذل المزيد من الجهود لحل القضية الفلسطينية وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة إلى جانب دولة إسرائيل.

وفي هذه الإطار، استعرض زهير صندوقة بالأرقام ما تعرض له قطاع غزة ونتائج الحرب العدوانية الإسرائيلية، مؤكدا أن ما قام به الاحتلال يعتبر جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

وأشار صندوقة إلى أن أكثر من مليون و700 ألف فلسطيني يعاونون من نقص شديد في مياه الشرب، داعيا اللجنة إلى دعم بناء محطة تحلية للمياه المنوي إقامتها في قطاع غزة بالسرعة الممكنة نظرا لحاجة السكان الماسة لذلك، وطالب اللجنة بالعمل من خلال الجمعية البرلمانية التي تضم 280 عضوا من 44 برلمانا من برلمانات الاتحاد الأوروبي والبرلمان الأوروبي وتركيا وإسرائيل وبرلمانات الدول العربية المطلة على البحر الأبيض المتوسط إلى جانب الأردن وموريتانيا، بالعمل على ضمان ألا تقوم إسرائيل بتدمير هذه المحطة مستقبلا، كما فعلت أثناء الحرب على غزة بتدمير محطة الكهرباء الوحيدة في القطاع.

 وشدد على أن كل المشاريع التي تطرحها اللجنة في قطاعات الطاقة والمياه والبيئة معرضة للخطر بسبب استمرار الاحتلال الإسرائيلي، وأنه لا يمكن أن تكون تنمية مستدامة في فلسطين دون رحيل الاحتلال عن أرضنا وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس.

وحول البند الثاني على جدول أعمال اللجنة وهو التحديات التي تواجه السياحة في منطقة الأورومتوسطي ومستقبل ذلك القطاع المهم، تساءل صندوقة: كيف يمكن لنا أن نستثمر في السياحة وإسرائيل دولة الاحتلال تتحكم في كل شيء بدءا من الحدود الخارجية لفلسطين حيث تعرقل وصول السائحين وتمنعهم في أغلب الأحيان من الدخول لفلسطين، مرورا بسرقتها للتراث الثقافي والسياحي والديني الفلسطيني، وكذلك شن حملة متعددة الأوجه لطمس الهوية الفلسطينية، وخلق هوية وتراث يهوديين مزيفين، وتغيير أسماء القرى والمناطق والآثار الفلسطينية وسرقة الموروث الفلسطيني من طعام ورقصات وألعاب وحتى الملابس، وغير ذلك من الإجراءات التي تعيق وتمنع تطوير قطاع السياحة الفلسطيني؟ داعيا اللجنة إلى بذل جهودها من أجل التغلب على تلك العقبات ودعم قطاع السياحة الفلسطينية وتطويره.

 وأكد صندوقة أن كل تلك التحديات أمام قطاع السياحة السبب الرئيسي فيها هو الاحتلال، فهو يهيمن على كل شيء بدءًا من المنافذ والمعابر وحتى المرافق السياحية والشوارع، ما يعيق أي جهد فلسطيني في مجال التنمية السياحية، فضلا عن حملات إعلامية وسياحية تدعمها مستويات سياسية إسرائيلية، وكل ذلك يعتبر تحديا غير طبيعي أمام قطاع السياحة الفلسطيني.

وأوضح لأعضاء اللجنة أيضا أن مؤسسات دولة فلسطين تحت الاحتلال لا تستطيع التصرف بأي آثار أو مواقع تاريخية في مناطق مصنفة (ج) وهي خاضعة بالكامل لسيطرة الاحتلال الذي يسعى جاهدا للاستحواذ عليها وترويجها في الخارج باسمه، وكذلك تأثير الاستيطان والمستوطنات ومعسكرات جيش الاحتلال، والطرق الاستيطانية والعسكرية، التي تسيطر على ما نسبته 63% من مساحة أراضي دولة فلسطين.

وقال صندوقة: في ظل هذه التحديات كيف يمكن الترويج والاستفادة القصوى من السياحة داخل فلسطين؟ لا بد أولا من مساعدة الشعب الفلسطيني على التخلص من هذا الاحتلال الذي هو آخر احتلال في العالم.

وبحثت اللجنة في العديد من القضايا لتي تخص الهندسة والفرص أمام الطاقة المتجدّدة وفعالية الطاقة، حيث قدم مارتن تريبيزبورغ، وهو مهندس وبروفيسور في البناء المستدام في جامعة الموارد الطبيعية وعلوم الحياة في فيينا، وديتر مور من شركة 'إيرتكس سولار' عرضا شاملا لهذا الموضوع.

كما ناقشت اللجنة آخر التطورات حول المدن الإيكولوجية (الصديقة للبيئة) في منطقة البحر الأبيض المتوسط، حيث قدمت الأمينة العامة لمشروع المدن الإيكولوجية ريما طربيه، شرحا حول آخر التطورات المتعلقة بتلك المدن، كما تم التوقيع على انضمام فيس وكوميزا الكرواتيتين إلى مشروع المدن الإيكولوجية.

 واستعرض خبير الطاقة دوبرافكو بيليتش مشاريع في مجال فعالية الطاقة أثناء زيارة اللجنة إلى بلدة لودبرغ في كرواتيا، خاصة مجالات الطاقة الشمسية الخضراء وخطط عمل الطاقة المستدامة، إلى جانب استعراضه للمشاريع المنفّذة والمخططة لفعالية الطاقة في مجال البناء والإنارة العامة، وقدم مستشار في معهد الطاقة الكرواتي عرضا للمشروع المشترك في المدينة تحت عنوان 'مدينة الطاقة الذكية'.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فلسطين تشارك في اجتماع لجنة الطاقة في البرلمانية الأورومتوسطية فلسطين تشارك في اجتماع لجنة الطاقة في البرلمانية الأورومتوسطية



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 17:50 2019 الأحد ,10 شباط / فبراير

تيفاني ترامب على علاقة بشاب من أصول لبنانية

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 17:43 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات خاطئة عن العلاقة الجنسية

GMT 03:25 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

أفكار ديكور لتزيين المنزل استقبالًا للعام الجديد

GMT 05:20 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

"النعناع البري" نبات ربما يُساعد في علاج مرض السرطان

GMT 01:07 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

ماغي بو غصن تؤكّد أن "كراميل" يغرّد خارج السرب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday