أمان يكرّم الفائزين بجائزة النزاهة للعام  2014
آخر تحديث GMT 14:12:00
 فلسطين اليوم -

"أمان" يكرّم الفائزين بجائزة النزاهة للعام 2014

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "أمان" يكرّم الفائزين بجائزة النزاهة للعام  2014

اليوم العالمي لمكافحة الفساد
رام الله - وفا

كرّم الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة 'أمان' في احتفال الشفافية لعام 2014 لمناسبة اليوم العالمي لمكافحة الفساد 'فرسان وفارسات النزاهة'، اليوم الأربعاء في مدينة  رام الله، بحضور حشد كبير من الوزراء وممثلين المؤسسات الرسمية والأهلية، ووفد من تحالف رشيد الأردني ممثلا بالسيد أسامة العزّام والسيد صلاح معايطة. وممثلي عدد من المؤسسات الشريكة ومنظمات المجتمع المدني والمؤسسات الدولية وحشد من الصحافة والإعلام.

وتحدث رئيس مجلس إدارة أمان عبد القادر الحسيني، عن قيام 'أمان' بتحقيق العديد من الإنجازات، منها بناء الشراكات مع الوزارات والهيئات المحلية والمجتمع المدني وبتتويج عام 2014 باختتام حملة لا للواسطة والمحسوبية، كما أطلق بالتعاون مع المؤسسات الشريكة في الضفة الغربية وقطاع غزة مبادرات تعمل على تقوية دور الإعلام في مكافحة الفساد وتعزيز الوعي بمفاهيم النزاهة والشفافية والمساءلة الاجتماعية.

وأضاف 'شهد عام 2014 مواءمة 'فلسطنة' مؤشرات بيئة النزاهة لعمل الهيئات المحلية من خلال دراسة تطبيقية على بلدية رام الله، وتطبيقها لاحقاً على بلدية البيرة. كما تم توقيع مذكرات تفاهم مع 8 بلديات في الضفة الغربية من أجل تطبيق الأدلة التي أصدرها أمان، مثل دليل تضارب المصالح ومدونات السلوك، ويجري العمل حالياً على مواءمة مؤشر الشفافية الدولي في عمل الهيئات المحلية.'

وأكد، أن 'أمان' لا يمكنه أن يقبل عمليات الاعتقال والملاحقة للصحفيين والصحفيات على خلفية قيامهم بواجبهم المهني والوطني والأخلاقي تجاه شعبهم بالكشف عن قضايا الفساد، وأن مسؤولية مكافحةِ الفساد تتطلب إرادة وطنية وجهودا رسمية وشعبية ومشاركة فاعلة، وعليه، وقع 'أمان' مذكرات تعاون مع هيئة الإذاعة والتلفزيون ووكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية 'وفا' ونقابة الصحفيين، تتضمن تنفيذ برامج تدريبية للصحفيين العاملين والتحضير لإطلاق برامج تلفزيونية وإذاعية تعمل على مواجهة الفساد وتعزيز المساءلة الاجتماعية.

بدوره، شكر نائب رئيس مجلس إدارة التحالف الأردني للنزاهة والشفافية أسامة العزام، ائتلاف أمان على الدعوة والتنظيم، قائلا 'جئناكم ممثلين لتحالف 'رشيد'، الممثل لـ'منظمةِ الشفافيةِ الدولية' في الأردن، الذي يسعى إلى الارتقاء بمستوى النزاهة ومكافحة الفساد في القطاعين العام والخاص وتعزيز وعي الأفراد في شتى القطاعات بأهمية الشفافية والمساءلة والإبلاغ عن الفساد، إضافة إلى تعزيز الأطر القانونية والتنفيذية لمنظومة النزاهة الوطنية، والعمل على توسيع دائرة البيانات والمعلومات المتاحة للمواطن.

وأشار العزام إلى أن هذا اللقاء يأتي بعد أن أعلنت منظمة الشفافية الدولية نتائج مؤشر مدركات الفساد الذي جاء مخيباً لآمال شعوبنا العربية التي حصل 91% منها على أقل من 50 درجة من أصل مائة، ما يحتم علينا بذل المزيد من الجهود للقضاء على هذه الآفة القاتلة.

وفي نهاية الحفل تم الإعلان عن الفائزين بجوائز النزاهة بعد استعراض أفلام قصيرة عنهم، حيث فاز بجائزة القطاع العام ماجد عواد ونزيه قبها اللذان قاما بالكشف عن تزوير في البيانات الجمركية للمركبات المستوردة. فيما تقاسم جائزة النزاهة عن قطاع الاعلام كل من: ميرفت أبو عوف عن تحقيق بعنوان 'في ظل غياب الرقابة.. متواطئون يحرمون ذوي الاحتياجات الخاصة من المواصلات المتخصصة'، وحسن دوحان عن تحقيق بعنوان 'خضراوات وفواكه مسُمّمة ومسرطنة في غزة'.

ولأهمية تحقيقاتهما الاستقصائية ولشجاعتهما في نقاش موضوعات حساسة، قررت هيئة المحكمين تقديم شهادتي شكر وتقدير للصحفيين جورج كرزم عن تقريره 'مشروع قناة البحرين'، ومحمد أبو جياب عن تقريره حول المساعدات الإغاثية أثناء الحرب على غزة.

أما جائزة أفضل بحث في قضايا الفساد، فكانت من نصيب علي ذياب، الذي تطرق بحثه إلى أسباب منع الوصول للمعلومات في الواقع العام الفلسطيني، مسلطا الضوء على أهمية مبدأ حرية الحصول على المعلومات ودوره في تعزيز النزاهة والشفافية والمساءلة ومحاسبة الفاسدين.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أمان يكرّم الفائزين بجائزة النزاهة للعام  2014 أمان يكرّم الفائزين بجائزة النزاهة للعام  2014



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:19 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 فلسطين اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 10:26 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
 فلسطين اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 09:30 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال يعتقل شابين من كفر قدوم شرق قلقيلية

GMT 01:27 2015 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

علاء عوض يروي كواليس عودته للسينما بعد انقطاع 10 أعوام

GMT 00:06 2014 الأربعاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

قائد سلاح الجو السلطاني العماني يلتقي جون هيسترمان

GMT 22:55 2020 الخميس ,23 إبريل / نيسان

بريشة : هارون

GMT 02:39 2018 الإثنين ,10 أيلول / سبتمبر

العداء السابق مايكل جونسون يتعافى من وعكة صحية

GMT 13:41 2016 الإثنين ,22 شباط / فبراير

طرق للحصول على حواجب جذابة مثل ليلي كولينز

GMT 12:31 2019 الخميس ,16 أيار / مايو

كتاب جديد يرصد قصص ترامب داخل البيت الأبيض

GMT 10:33 2014 الخميس ,11 كانون الأول / ديسمبر

فاكهة النجمة النادرة أو الرامبوتان تعالج إلتهاب العيون

GMT 01:45 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

عدم وضع الكعك في الشاي من أصول تناول المشروبات

GMT 06:23 2015 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح قائمة بأجمل تسعة بيوت حول العالم تطل على البحر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday