فريق بحثي يؤكد أن الجزيرة العربية مصدر استئناس الإبل العربي
آخر تحديث GMT 17:45:06
 فلسطين اليوم -
وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت السلطات اللبنانية تعلن أن 60 شخصًا ما زالوا في عداد المفقودين بعد انفجار مرفأ بيروت قصر الإليزيه يعلن أن ماكرون والأمم المتحدة يستضيفان مؤتمرا للمانحين من أجل لبنان عبر الفيديو الأحد قوات مكافحة الشغب تتقدّم باتجاه المتظاهرين المتواجدين قرب فندق "لو غراي" في بيروت الصليب الأحمر اللبناني يعلن عن وجود 13 فرقة تستجيب الآن في مظاهرة بيروت وتعمل على نقل الجرحى وإسعاف المصابين وتم نقل 4 جرحى حتى الساعة متظاهرون من مختلف المناطق اللبنانية يتوافدون إلى وسط بيروت للمشاركة في الاحتجاجات قوات الأمن اللبناني تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين يحاولون الوصول لمحيط البرلمان تمساح ينتظر أصغر أفراد قطيع حمار الوحش ويفترسه داخل بحيرة
أخر الأخبار

فريق بحثي يؤكد أن الجزيرة العربية مصدر استئناس الإبل العربي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فريق بحثي يؤكد أن الجزيرة العربية مصدر استئناس الإبل العربي

جامعة الملك فيصل
الأحساء - واس

تمكّن فريق بحثي دولي مشكّل من جامعة الملك فيصل، وجامعة نتونغهام البريطانية، وجامعة الطب البيطري في فيينا، من التوصل عبر نتائج دراسة علمية ميدانية، إلى فهم تركيب التنوع الوراثي للإبل العربي ذو السنام الواحد، الذي جاء استئناسه لأول مرة في جنوب الجزيرة العربية.

وأكد رئيس قسم الصحة العامة البيطرية ورعاية الحيوان بجامعة الملك فيصل رئيس الفريق البحثي الدولي الدكتور فيصل المذّن، أن هذه الدراسة هي الأولى من نوعها، لأنها أثبتت ولأول مرة باستخدام البصمة الوراثية، أن الجزيرة العربية كانت مصدر استئناس الإبل العربي ذو السنام الواحد، منوهاً باعتماد الدراسة على عينات جمعت بعناية من مواقع أثرية مختلفة تعود إلى ما قبل7000 سنة، في دولة الإمارات العربية المتحدة، وعينات أثرية أخرى تعود لحقب زمنية مختلفة، من بلدان أخرى مثل الأردن وسورية وتركيا.

وأبان المذّن، أن الدراسة اشتملت على أكثر من (1083) عينة، تمثل التوزيع الجغرافي الحالي للإبل العربي، في (21) دولة، مشيراً إلى نتائج الدراسة التي بينت تميز إبل الجزيرة العربية، ودور القوافل التجارية، وقوافل الحج، بعد انتشار الإسلام في تشكيل التنوع الوراثي للإبل ذو السنام الواحد الحالي.

وأكد أن المساعي قائمة حالياً للتنسيق ما بين مركز أبحاث الإبل بجامعة الملك فيصل، ومراكز أبحاث داخلية ودولية لفك كامل الشفرات الوراثية لمختلف أنواع الإبل، لفهم أكبر للمكون الوراثي لها، والتمكن من المبادرة باستحداث تقنيات وراثية حديثة للإبل العربية للمساهمة في الحفاظ على تنوعها الوراثي الحالي.

من جانبه وصف مدير مركز أبحاث الإبل الدكتور مرزوق بن محمد العكنة، نتائج الدراسة بالقيمة جداً، لاسيما مع المساعدة الكبيرة التي توفرها للمهتمين والباحثين وصناع القرار في مجال دراسة وتطوير الإبل، بهدف تحقيق فهم أكبر للتنوع الوراثي لهذا النوع من الإبل، من أجل استحداث برامج إستراتيجية مستقبلية لتحسين التربية الوراثية لها.

وعن نتائج الدراسة التي حظيت بالنشورة في مجلة (PNAS) العالمية العلمية، أكد البروفسور في جامعة نتونغهام في بريطانيا اليفير هنوت، أن التنوع الوراثي الحالي للإبل ذو السنام الواحد بحسب نتائج الدراسة، يعكس مدى ارتباطها التاريخي والوثيق بهجرة وتحركات الإنسان العربي من الجزيرة العربية وإلى إفريقيا وباقي مناطق القارة الآسيوية.

وبينت الدكتورة بجامعة الطب البيطري في فيينا باميلا برقير، أن نتائج المادة الوراثية (DNA) للعينات الأثرية، أثبتت لأول مرة أن أول استئناس للإبل ذو السنام الواحد، حدث في جنوب الجزيرة العربية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فريق بحثي يؤكد أن الجزيرة العربية مصدر استئناس الإبل العربي فريق بحثي يؤكد أن الجزيرة العربية مصدر استئناس الإبل العربي



 فلسطين اليوم -

تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 19:16 2020 الإثنين ,04 أيار / مايو

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 07:42 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 07:49 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

"مرسيدس" تؤكد تطوير "بنز جي كلاس" بشكل مختلف

GMT 18:27 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنيسي يقود الترجي التونسي أمام الأهلي

GMT 10:33 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

سلام العمري تبدع في صناعة الشموع بمشروع مبتكر

GMT 04:33 2015 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

علماء الصحة ينصحون بتناول البروكلي خلال وجبات الطعام

GMT 08:38 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

باريس تجمع أفضل الأماكن لقضاء "شهر عسل" متميز

GMT 06:53 2019 الجمعة ,15 شباط / فبراير

"قُبلة" تُسبب إعاقة جسدية لطفلة تركية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday